القمة العربية تنتقل الى القاهرة بعد موافقة البحرين

منشور 04 شباط / فبراير 2003 - 02:00

اعلنت المنامة الثلاثاء انها وافقت على نقل اجتماعات القمة العربية المقررة في 24 آذار/مارس في البحرين الى القاهرة.  

وقال وزير الاعلام البحريني نبيل يعقوب الحمر ان "البحرين وافقت على اقتراح الامانة العامة للجامعة العربية بنقل اجتماعات القمة العربية الى القاهرة لتعقد برئاسة البحرين". 

واضاف "ان البحرين رحبت باقتراح الامانة العامة للجامعة العربية حول تقديم موعد اجتماع القمة على ضوء الاتصالات التي اجراها الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى". وذكر ديبلوماسيون في المنامة ان القمة ستعقد اما في الاول او الثاني من آذار القادم. 

وكان جورج باباندريو وزير خارجية اليونان الذي ترأس بلاده حاليا مجلس الاتحاد الاوروبي، أكد في وقت سابق ان الجامعة العربية قدمت موعد انعقاد القمة العربية الى اخر الشهر الجاري، او خلال الأسبوع الأول من الشهر المقبل، وذلك بعد مشاورات لعقدها مبكرا على خلفية التهديد الاميركي بشن حرب على العراق. 

كما أكد باباندريو أن اجتماع وزراء الخارجية العرب سيعقد في 16 من الجاري. 

وكان باباندريو الذي اشار الى احتمال انضمام الاتحاد الاوروبي الى مهمة سلام عربية ممكنة الى بغداد يتحدث للصحافيين في بيروت بعد اجرائه محادثات مع مسؤولين في لبنان الذي يرأس حاليا القمة العربية. 

وفي القاهرة اكدت مصادر دبلوماسية ان الرئيس حسني مبارك والعاهل البحريني الشيخ عيسى بن حمد اتفقا بالفعل على تبكير موعد القمة، على ان تبقى في المنامة، إلا في حال تردي الاوضاع في منطقة الخليج نتيجة نشوب حرب في العراق، فان القاهرة سوف تكون المقر البديل لاستضافة القمة. 

وأكد مصدر في الجامعة العربية ما قاله باباندريو، قائلاً إن مجلس الجامعة سيعقد اجتماعا طارئا على مستوى وزراء الخارجية يوم 16 شباط/فبراير الحالي بمقر الامانة العامة، لبحث جدول اعمال القمة العربية التي ستركز على الازمة العراقية والاتصالات وجهود تجنب شن حرب ضد العراق بالاضافة للقضية الفلسطينية. 

وتوقعت المصادر نفسها أن تعقد القمة خلال الأسبوع الأول من شهر مارس المقبل، وأن الوزاري العربي المقرر بعد أجازة عيد الأضحى سينظر في ترتيب الأجندة التي سيناقشها القادة العرب. 

وينظر الى هذه القمة على انها ربما تكون محاولة اخيرة لمنع الحرب على العراق والتي ستترك نتائج وخيمة على جيرانه. 

وقال الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى لصحيفة "الاخبار" "يجب ان تعقد القمة في اي مكان نظرا لاهمية القرار العربي المشترك بمواجهة الوضع الخطير الذي تمر به المنطقة في فلسطين او العراق".. وبعد ساعات من ذلك، اعلن موسى انه "متشائم للغاية" حيال تطورات الاوضاع في العراق وفلسطين خلال افتتاح ندوة حول "الاقتصاد العربي والصري بمواجهة التوترات الراهنة".—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك