انهيار سد زيزون السوري

منشور 04 حزيران / يونيو 2002 - 02:00

اعلنت وكالة الانباء السورية ان سد زيزون، الذي يعد من اكبر السدود في سوريا والواقع في سهل الغاب في محافظة حماه 210 كم شمال شرق العاصمة دمشق، قد انهار الثلاثاء مما اسفر عن تهدم العديد من المنازل وتلف الكثير من الاراضي الزراعية التي غمرتها المياه. 

وقالت الوكالة ان التشققات بدات تظهر في جسم السد في الساعة 40،15 (40،12 ت) من بعد ظهر اليوم وادت الى تدفق المياه. 

واضافت ان السلطات المحلية قامت فورا باتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لحماية السكان في المنطقة واجلائهم الى الجبال. 

واوضحت انه تم تشكيل لجنة فنية لدراسة الوضع واتخاذ كل ما يلزم لمعالجة الوضع مضيفة ان رئيس الوزراء السوري محمد مصطفى ميرو يشرف على الاجراءات المتخذة في هذا الشأن. 

وسد زيزون هو رابع سد من حيث سعة تخزين المياه في سوريا بعد سد الفرات وسد الرستن وسد قطينة، ويتسع لحوالي 71 مليون متر مكعب من المياه. وقد تم انجازه عام 1995. 

وقال محافظ حماه محمد سعيد عقيل للتلفزيون السوري ان "الكارثة اصابت اربع قرى في محافظة حماه هي واسط وبشيت وزيارة وقرقور التي تضررت بيوتها وتهدمت وقمنا باخلاء المواطنين من منازلهم الى الجبال حيث غمرت المياه حوالي 60 كيلومتر من الاراضي الزراعية المعدة للحصاد والمزروعة بالقطن". 

واضاف عقيل انه "تم تشكيل لجنة طوارىء من الاسعاف والدفاع المدني والطائرات لاجلاء المصابين والجرحى ولم نعثر حتى الان على ضحايا حيث نقوم بعمليات بحث فوق المياه بالطوافات". 

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس اكد المستشفى الوطني في حماه عدم وصول اي ضحايا او مصابين حتى الان.—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

مواضيع ممكن أن تعجبك