بغداد: قرار الامم المتحدة ''سرقة جديدة'' باسم الشرعية الدولية

منشور 05 نيسان / أبريل 2003 - 02:00

وصف وزير التجارة العراقي الدكتور محمد مهدى صالح قرار مجلس الامن الاخير بشان النفط مقابل الغذاء بانه سرقة جديدة لاموال العراق تحت اسم الامم المتحدة. 

ولفت مهدى صالح في حديث لمجلة نصف الدنيا المصرية الصادرة الاحد الى ان قرار سحب مفتشي الامم المتحدة افسح المجال امام الادارة الامريكية بضرب العراق مطالبا المجتمع الدولي بمنع جريمة ابادة الشعب العراقي 

ونفى وجود خبراء روس في العراق او تلقى اي معونات من كوريا الشمالية او من سوريا او من ايران مشيرا الى ان هذه اكاذيب امريكية لتبرير فشل القوات الامريكية فى العراق. 

وقال ان العراق بصدد تشجيع عدد من المحامين واساتذة القانون الدولي من اجل مقاضاة مجرمي الحرب الذين تحالفوا ضد العراق واولهم جورج بوش—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك