روسيا لا تعارض توسيع عضوية مجلس الأمن الدولي‏

منشور 15 أيّار / مايو 2001 - 02:00

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغى اورجونيكيدزه ‏ ‏ان روسيا تتعامل بإيجابية مع فكرة توسيع عضوية مجلس الأمن الدولي لتشمل ممثلين عن ‏ ‏دول الشمال الصناعي والدول النامية.‏ ‏  

ونقلت وكالة أنباء نوفوستي عن اورجونيكيدزه قوله بمناسبة زيارة السكرتير العام للأمم المتحدة كوفي انان لموسكو والتي تبدأ هنا اليوم أن الموقف الروسي يتسم ‏ ‏بالتحديد والليونة في نفس الوقت إزاء هذه القضية، مشيرا إلى أن موسكو لا تريد أن يفضي توسيع عضوية المجلس إلى تحويله إلى حلقة للنقاش.‏ ‏  

واكد رفض بلاده لأي انتقاص من حقوق الأعضاء الخمسة دائمي العضوية في مجلس الأمن الدولي بما في ذلك حق النقض (الفيتو) الذي قال انه يشكل أداة هامة للوصول ‏ إلى حلول مقبولة.‏ ‏  

واوضح المسؤول الروسي أن الهدف من تطوير الأمم المتحدة يكمن بالدرجة الأولى في ‏ ‏تفعيل دورها بعد أن أثبتت حيويتها خلال اكثر من نصف قرن من خلال بقاءها محورا ‏ ‏للعلاقات الدولية قائلا إن الحديث يدور حول تجديد شباب المنظمة الدولية في العالم ‏ ‏المتغير ولا يعنى أنها تمر في أزمة.‏ ‏ 

واعرب اورجونيكيدزه عن ارتياح بلاده للقرارات التي يتخذها رئيس المنظمة ‏الدولية لاصلاح اليات صنع القرار في المجالات الاقتصادية والاجتماعية وتطوير عمل ‏ ‏المنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب وانتشار المخدرات والجريمة المنظمة.‏ 

ومن المقرر ان يجتمع عنان في إطار زيارته إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ‏ويجرى سلسلة من المباحثات مع وزير الخارجية ايغور ايفانوف. ‏ ‏  

كما يلتقي مع وزير الدفاع الروسي سيرغى ايفانوف ورئيس مجلس الدوما غينادى ‏ ‏سيليزنيوف—(البوابة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك