نائب مصري يطالب بمحاكمة وزير سابق بتهمة الاشتراك باغتيال السادات

منشور 25 نيسان / أبريل 2001 - 02:00

تسلم رئيس البرلمان المصري فتحي سرور مذكرة من احد النواب يطالب فيها اعتقال وزير الداخلية اسبق بتهمة التآمر واغتيال رئس الجمهورية الرئيس الراحل محمد انور السادات. 

وقالت مصادر مطلعة ان النائب ابو العز الحريري قد دعا سرور لاتخاذ كافة الاجراءات القانونية لمحاكمة النبوي اسماعيل الذي كان يتبوأ منصب وزير الداخلية انذاك، وقد قتل الزعيم المصري خلال حضورة لعرض للقوات المسلحة المصرية بمناسبة حرب تشرين الاول /اكتوبر 1973 وعبور القناة وتحرير سيناء وعرفت العملية بحادثة المنصة. 

وقال الحريري في طلبه ان اللواء اسماعيل كان على علم مسبق بالمخطط الذي استهدف العدوان على رئيس الجمهورية، لكنه لم يتخذ اية اجراءات لنع هذه الحادثة، وبالتالي فهو يعتبر مشاركا في جريمة اغتيال الرئيس السادات لعدم اتخاذه الاجراءات اللازمة لحمايته. وحمل الحريري الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء مسؤولية اتخاذ القرارات المناسبة لمحاسبة وزير الداخلية على ما اقترفه في حق الوطن. 

واستند النائب المصري إلى تصريحات كان قد ادلى بها وزير الداخلية للتلفزيون المصري أذيع حديثا، قال فيه انه كان يعلم بوجود مخطط لاغتيال السادات. 

ويذكر ان السادات اغتيل على يد مجموعة من منظمتي "الجهاد الاسلامي" و"الجماعة الاسلامية" وقد أدانت المحاكم المتهمين وقضت بإعدام خمسة منهم—(البوابة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك