3 شهداء وعشرات الجرحى في ذكرى يوم الارض

منشور 30 آذار / مارس 2001 - 02:00

ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين في الذكرى الـ 25 ليوم الارض إلى ثلاثة شهداء بالاضافة إلى العشرات من الجرحى خلال الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين. 

فقد استشهد الشاب محمد الوواوي (21 عاما) متأثرا بجروح نتيجة اصابته برصاصة في الرأس اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيليين بالقرب من رام الله في الضفة الغربية، 

بينما استشهد عايش غازي مصطفى زامل (16 سنة) عندما فتح الجنود الاسرائيليون النار على الفلسطينيين فاصيب برصاصة قاتلة في الرأس في مدينة نابلس. 

اما الشهيد الثالث والذي لم تكشف هويته اصيب برصاصة في رقبته واستشهد متاثرا بجراحه في مستشفى نابلس. 

بينما اصيب العشرات في المواجهات التي جرت اليوم خلال احتفال الفلسطينيين في ذكرى مرور ربع قرن على استشهاد ستة من الفلسطينيين داخل الخط الاخضر وتحديدا في بلدة سخنين عندما تصدوا لجنود الاحتلال الذين حاولوا مصادرة اراضيهم . 

وعزز الجيش الإسرائيلي دباباته المنتشرة حول رام الله، وقالت مصادر ان جيش الاحتلال احكم الحصار على القدس الشرقية، وعزز تواجده العسكري في المدن داخل الخط الاخضر تخوفا من المسيرات التي يجسدها الفلسطينيون في يوم الارض. 

وتظاهر الالاف من الفلسطينين اليوم الجمعة في كامل اراضي الضفة الغربية الفلسطينية قطاع غزة بمناسبة ذكرى يوم الارض مهددين بحرق الارض تحت اقدام شارون والجيش الاسرائيلي اذا اقتحم الاراضي الفلسطينية. 

وشارك اكثر من ثلاثة الاف فلسطيني في تظاهرة وسط مدينة غزة تلبية لدعوة اللجنة العليا للقوى الوطنية والاسلامية، ورددوا هتافات تحذر الجيش الاسرائيلي من مغبة اقتحام المناطق الفلسطينية. 

وشارك الشيخ احمد ياسين زعيم حماس الذي احيط بحرس مسلحين في واحدة من المسيرات التي انطلقت من مخيم الشاطئ لتلتحم مع المسيرات الاخرى في ميدان فلسطين وسط غزة. 

واحرق عدد من المشاركين اعلاما اسرائيلية واميركية ودمية لشارون ومجسما لصاروخ ودبابة ومجسما كبيرا ملفوفا بعلم اسرائيل يرمز لدولة اسرائيل كما رفعوا اعلاما فلسطينية ورايات الفصائل الفلسطينية وحزب الله اللبناني والعشرات من صور "شهداء انتفاضة الاقصى". 

كما وشارك اكثر من الفي فلسطيني في تظاهرة مماثلة في مخيم النصيرات جنوب مدينة غزة واحرقوا ايضا اعلاما اسرائيلية واميركية. 

ودعا المتظاهرون الى "استمرار الانتفاضة حتى تحرير فلسطين" ورفعوا لافتات كتب على احداها "ايها الصهاينة ارحلوا عن ارضنا". 

ويحيي الفلسطينيون داخل الخط الاخضر والبالغ عددهم 1،1 مليون نسمة يشكلون 6،18% من سكان اسرائيل في يوم الارض وذكرى ستة من الفلسطينيين الذين استشهدوا على يد الجيش الاسرائيلي خلال تظاهرات جرت في شمال اسرائيل سنة 1976 احتجاجا على مصادرة اراضي فلسطينية—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك