356 مرشحا للانتخابات التشريعية الفرعية في ايران

منشور 08 نيسان / أبريل 2001 - 02:00

اعلنت وزارة الداخلية الايرانية ان عدد المرشحين للانتخابات التشريعية الفرعية التي ستجري في اليوم نفسه مع الانتخابات الرئاسية في الثامن من حزيران/يونيو القادم بلغ 356 مرشحا بينهم 25 امراة. 

ونقلت الصحافة اليوم الاحد عن المدير العام للانتخابات في وزارة الداخلية عباس احمدي تاكيده ان عدد المقاعد الشاغرة يبلغ 17 مقعدا بينها واحد في طهران. 

وتفيد آخر حصيلة صدرت عن احمدي ان عدد المرشحين الذين يتنافسون على مقعد طهران وصل الى 125 مرشحا بينهم سبع نساء. ولطهران التي يبلغ عدد سكانها عشرة ملايين نسمة ثلاثين مقعدا في مجلس الشورى الايراني. 

وبالاضافة الى الانتخابات التشريعية الفرعية والانتخابات الرئاسية ستجري كذلك انتخابات فرعية في اذربيجان الشرقية (شمال شرق) وفي مدينة قم (جنوب طهران) لاختيار عضوين في جمعية الخبراء الموءلفة من 85 فقيها مكلفين تعيين مرشد الجمهورية الاسلامية واعفاءه اذا اقتضى الامر. 

وكان مجلس المراقبة على الدستور الذي يسيطر عليه المحافظون دعا الى ملء هذه المقاعد ال17 التي شغرت اما بسبب الغاء نتائج انتخابات تشريعية جرت في شباط/فبراير 2000 من قبل مجلس المراقبة بسبب حصول مخالفات، او بسبب الوفاة او لاستقالة مرشحين. 

ويتالف مجلس الشورى من 290 مقعدا يسيطر عليه الاصلاحيون. 

وقد حددت مهلة تقديم الترشيحات لرئاسة الجمهورية بين السابع والحادي عشر من ايار/مايو المقبل. 

وكان خاتمي حقق فوزا ساحقا في ايار/مايو 1997 وانتخب باكثرية سبعين بالمئة من الاصوات ضد المرشح المحافظ علي اكبر ناطق نوري. 

ولم يعلن خاتمي بعد عزمه على تقديم ترشيحه لولاية ثانية—(أ.ف.ب) 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك