رئيس البرلمان الفرنسي يزور سوريا الشهر الجاري

منشور 11 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:53

يقوم رئيس البرلمان الفرنسي برنار أكواييه بزيارة الى سوريا يوم 26 يناير الجاري على رأس وفد برلماني لاجراء محادثات مع المسؤولين السوريين تتركز حول العلاقات بين البلدين وقضايا اقليمية ودولية.
وذكر بيان صادر عن السفارة الفرنسية في دمشق ان أكواييه سيجري خلال زيارته وهي الاولى له الى العاصمة السورية محادثات مع كل من الرئيس السوري بشار الاسد ورئيس الوزراء محمد ناجي عطري ورئيس مجلس الشعب محمود الابرش ووزير الخارجية وليد المعلم.
وستركز المحادثات على سبل تطوير العلاقات السورية - الفرنسية وآخر مستجدات الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط وعملية السلام والوضع في لبنان.
وكان أكواييه قد التقى الرئيس الاسد خلال زيارته الشهر الماضي الى باريس وأجرى معه محادثات تناولت مجمل المسائل المرتبطة بعلاقات سوريا الاقليمية وسبل الارتقاء بالعلاقات السورية الفرنسية.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك