مسؤول الماني يبحث في دمشق عملية السلام في الشرق الاوسط

منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:28

بحث وكيل وزارة الخارجية الالمانية فولف روتهات بورن مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم اليوم تطورات الاوضاع في الشرق الاوسط وعملية السلام والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها.
وذكرت وزارة الخارجية السورية في بيان ان المعلم قدم خلال اللقاء عرضا للرؤية السورية حول قضايا المنطقة مؤكدا حرص سوريا على تحقيق السلام العادل والشامل وفقا لقرارات الشرعية الدولية.
وتأتي زيارة المسؤول الالماني بعد زيارة قام بها وزير الخارجية الالماني غيدو فيسترفيلله الى دمشق في 23 من مايو الماضي والتقى خلالها مع الرئيس السوري بشار الاسد الذي دعا المانيا الى دعم القرارات التي تقود لسلام عادل وشامل اضافة الى اهمية لعب الاتحاد الاوروبي دورا فاعلا بالسلام

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك