قصر دولما باهتشة .. أسعار التذاكر – مواعيد الزيارة

منشور 18 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2021 - 12:06
قصر دولما باهتشة
قصر دولما باهتشة

قصر دولما باهتشة يعتبر من أكبر وأهم قصور اسطنبول وأكثرها جمالًا وخاصة من الناحية المعمارية حين مُزج الطراز الباروكي الغربي وفن الروكوكو مع التصميم العثماني التقليدي تليق بهذه التحفة المعمارية.

ويعتبر قصر دولما باهتشة أول بصمة "غربية" تشهدها اسطنبول في القرن التاسع عشر، في خليجٍ كان يؤوي السفن منذ العصور القديمة، وأصبح مع مرور الوقت المقر المفضل لسلاطنة الدولة العثمانية وأصبح من أهم معالم اسطنبول.

قصر دولما باهتشة

شُيّد قصر دولما باهتشة بين عامي 1843 و 1856 بأمر من السلطان عبد المجيد، وكان لأربعة مهندسين معماريين مختلفين من قسم العمارة العثمانية الملكي يدًا في بنائه.

ويعد قصر دولما باهتشة - Dolmabahçe أكبر مبنى في اسطنبول بواجهة يزيد طولها عن 600 متر وسطحها 15000 متر مربع، ويضم 285 غرفة نوم و43 صالة و68 حمام و6 حمامات تركية، فهو من أبرز مناطق السياحة في تركيا والتي لا ينبغي تفويتها.

تاريخ بناء قصر دولما باهتشة

قصر دولما باهتشة
  • بين عامي 1611-1614 تم طمر خليج بالبوغازايجى الذي كان يُستخدم سابقًا لرسو الأسطول العثماني وتحويله إلى أرضية خشبية لقصر دولما باهتشة بأمر من السلطان عبد المجيد الأول لأنه كان على شاطئ البحر وأقرب إلى وسط المدينة.

وكان محيطه القصر يُعرف باسم "والى جوله راجى خوردى" أي الوادي الصغير الخاص بالحديقة الملكية.

  • في القرن الـ 17 تم بناء هياكل قصر بشيكتاش الساحلي في موقع قصر دولما باهتشة الحالي، وتوسع مع الإضافات والتجديدات حتى القرن التاسع عشر.
قصر دولما باهتشة
  • في القرن الـ18 تم استصلاح المنطقة تدريجيًا لتصبح حديقة إمبراطورية وقد حظيت بتقدير كبير من قبل السلاطين العثمانيين؛ ومن هذه الحديقة يأتي اسم Dolmabahçe (الحديقة المملوءة) من الكلمة التركية dolma التي تعني "مليئة" و bahçe التي تعني "حديقة".
  • في 13 يونيو 1843 قرر السلطان عبد المجيد هدم المباني الخشبية في قصر بشيكتاش وبناء قصر دولما بهجة بدًلا من ذلك.
  • وفي 6 يونيو 1856 تم الانتهاء من بناء قصر دولما باهتشة بهياكله الإضافية والقصر مفتوح للاستخدام، وانتقل مقر الإمبراطورية العثمانية من قصر توبكابي إلى قصر دولما باهتشة.
  • وفي 1877 شهدت قاعة المعايدة في قصر دولما باهتشة الخطوة الأولى للديمقراطية البرلمانية حيث يلتقي أعضاء الجمعية العامة التي كانت بمثابة أول محاولة للديمقراطيّة التمثيليّة من قبل الحكومة الإمبراطوريّة العثمانيّة.
  • في 1 نوفمبر 1922 ألغيت سلطنة قصر دولما باهتشة، وأصبح قصرًا للخلافة فقط.
  • في 3 مارس 1924 ألغيت الخلافة في قصر دولما باهتشة وأصبح قصرًا عامًا تابع للدولة التركية.
  • في 27 أغسطس 1928 عقد مؤتمر الأبجدية في قاعة السفيرا بمشاركة مصطفى كمال أتاتورك وأعضاء في البرلمان وأعضاء من الصحافة ومجتمع أدبي كبير.
  • في 10 نوفمبر 1938 رحل مؤسس الدولة الحديثة لجمهورية تركيا، مصطفى كمال أتاتورك، في غرفته بقصر دولما بهجة، تاركًا ذاكرته الأبدية محفورة في الماضي والمستقبل.
  • وفي عام 1984 تم تحويل القصر إلى متحف يزوره الآلاف بشكلٍ يومي، وأصبح من أشهر أماكن السياحة في تركيا التاريخية.

زيارة قصر دولما باهتشة

 قصر دولما باهتشة

تنقسم زيارة قصر دولما باهتشة إلى عدة أجزاء، ومنها:

  • السلاملك
  • الحرملك
  • برج الساعة
  • مدخل القاعة
  • قاعة الكريستال
  • غرفة أتاتورك

بالطبع وبغض النظر عن الأقسام الرئيسية المذكورة أعلاه هناك أقسام أخرى في هذا القصر مثل:

  • المطابخ الملكية
  • غرف التاج
  • الثكنات
  • الاسطبلات
  • الصيدليات
  • مطاحن الدقيق
  • مزارع الدواجن
  • المسبك
  • البيوت الزجاجية
  • ورش السجاد

وسنتعرف معكم في هذا التقرير تفاصيل كل قسم، والتي يُعد السلاملك والحرملك أهمها:

  • السلاملك

قصر دولما باهتشة

يضم السلاملك العديد من القاعات الإدارية والرسمية وهو الجزء الأكثر لفتًا للنظر في القصر، وتعد الجولة داخله من أهم النشاطات التي يمكن القيام بها في متاحف اسطنبول.

وتعد قاعة السلاملك من أكبر أجزاء القصر نظرًا لأبعادها (2000 مترًا مربعًا وارتفاعها 36 مترًا) وزخرفتها (56 عمودًا وأكبر ثريا في القصر).

  • الحرملك

قصر دولما باهتشة

كانت الحرملك هي المقر الخاص للسلطان وعائلته، وهذا الجزء من القصر أقل إثارة للاهتمام من الجزء الأول، والزيارة فيه لا تستمر طويلًا.

لزيارة السلاملك والحرملك، عليك القيام بذلك ضمن جولات جماعية مصحوبة بمرشدين باللغتين الإنجليزية والتركية.

على الرغم من أن قصر دولما باهتشة يحتوي على عدد كبير من الغرف التي ستذهلك، إلا أن أسلوبه الغربي وحقيقة أنه لا يمكنك استكشافه إلا كجزء من الجولات المصحوبة بمرشدين يعني أنه يفقد بعض نقاط الجذب.

  • برج الساعة دولما باهتشة

قصر دولما باهتشة

يقع برج الساعة بين قصر دولما باهتشة ومسجد بزم عالم سلطان (مسجد دولما باهتشة)

في عام 1890 كلّف السلطان العثماني عبد الحميد الثاني المهندس المعماري الأرمني سركيس باليان بناء البرج وانتهى من بناءه في عام 1895 بتكلفة 1.210 ألف قطعة نقدية ذهبية مجيدية.

ويجمع البرج بين الطراز المعماري الباروكي الأوروبي والتجريبي.

يبلغ ارتفاع البرج المكون من أربعة طوابق حوالي 27 مترًا، ويقع على مساحة أرضية تبلغ 8.5 × 8.5 متر (28 × 28 قدمًا).

يحتوي البرج على أربع ساعات على جوانبها الأربعة وقد صنعها صانع الساعة يوهان ماير.

في عام 1979، تم تحويل الساعة الميكانيكية الأصلية جزئيًا إلى ساعة كهربائية ولا تزال ساعاتها تعمل حتى يومنا هذا.

حقائق مذهلة عن برج الساعة

  • أثار بناء برج ساعة قصر دولما باهتشة ردود أفعال عنيفة لدى السكان المحليين لأنها كانت تدق كل ساعة مثل جرس الكنيسة وكان غالبية السكان من المسلمين.
  • ومع ذلك، فإن ردود أفعال الجمهور لم تدم طويلًا، لأنها ساعدت الناس على جدولة وتنظيم حياتهم اليومية بشكل أفضل.
  • يعد المهندس المعماري يوهان ماير واحد من أوائل أساتذة الساعات الذين يعملون لدى ماركة الساعات الشهيرة Paul Garnier.
  • الطوابق الأربعة لبرج الساعة يختلف عن غيره من حيث الحجم والديكور والعمارة.
  • حديقة قصر دولما بهجة

قصر دولما باهتشة

يوجد داخل القصر شقق للاستخدام المكتبي، وهي من أهم أجزاء قصر دولما باهتشة في مدينة اسطنبول من حيث الوظيفة والروعة.

عندما تدخل هذا القسم، ستواجه بهوًا كبيرًا به درج بلوري، كما تم استخدام عناصر زخرفية مهمة لبناء هذا القسم من القصر.

وتشمل الأجزاء البارزة الأخرى من المكتب عددًا من القاعات المزينة بالسجاد في الطابق العلوي وثريات كريستالية ومدافئ وحمام ملكي جميل مزين بالجص المصري.

  • قاعة الاحتفالات في قصر دولما باهتشة

قصر دولما باهتشة

تعد القاعة الاحتفالية من أكبر القاعات في قصر دولما بهجة في مدينة اسطنبول، وتبلغ مساحتها أكثر من 2000 متر مربع، ويبلغ ارتفاع السقف حوالي 36 مترًا.

القاعة مزينة بسجادة كبيرة وثريا كريستالية تزن 4.5 طن كهدية من الملكة فيكتوريا الأولى.

  • قاعة قصر دولما باهتشة

قصر دولما باهتشة

كانت الطوابق العليا تستخدم لاستقبال السفراء الأجانب الذين تمت دعوتهم إلى القصر للاحتفالات الدينية، والاحتفالات الأخرى من قبل أوركسترا القصر.
لم يكن مسموحًا للسيدات بحضور الحفل في ذلك الوقت، لذلك كانت النساء تشاهد الحفل من نوافذ الممر الطويل فوق القاعة.
الهندسة المعمارية لهذا القصر مثيرة للاهتمام ومعقدة لدرجة أن جميع أجزائه متصلة، لذلك يجب عليك زيارته عدة مرات لمعرفة الطرق.

  • القاعة الرئيسية في قصر دولما باهتشة

تبدأ زيارة قصر دولما باهتشة من الصالة الرئيسية، ويطل قسم من الغرف في الردهة على البحر والقسم الآخر على اليابسة، والغرف المواجهة للبحر مخصصة للمسؤولين العثمانيين ووزير الداخلية ووزراء آخرين، بينما الغرف المطلة على اليابسة يشغلها مدراء آخرون بقصر صغير آخر في الحديقة.

كان على الضيوف الذين حضروا إلى قصر دولما باهتشة الانتظار في الردهة حتى يرشدهم مسؤولو القصر في الوقت المحدد.

تحتوي القاعة الرئيسية للقصر على ثريا إنجليزية معلقة في منتصف هذه الغرفة وهي مقسمة إلى 60 فرعًا، أما النسيج المستخدم في السجادة هو الأحمر الملكي.

قصر دولما باهتشة

بعد القاعة الرئيسية، على الجانب الأيمن، ستجد قاعة الموظفين، والمعروفة أيضًا باسم الغرفة المكسوة بالبلاط.

على الجدار الأيسر من الرواق، توجد مجموعة كبيرة من لوحات الرسامين المشهورين التي لا تزال في القصر كتذكارات.

على الجدار الأيمن، توجد لوحة للفنان رودولف إرنست تصور حريق مسرح مدينة باريس، ولوحة أخرى لفتاة ريفية هولندية مثبتة على الحائط.

القاعة مزينة بأثاث على الطراز الفرنسي مع مزهريات خزفية قيمة.

  • غرفة أتاتورك

قصر دولما باهتشة

كان قصر دولما باهتشة في مدينة اسطنبول مقر إقامة العديد من الملوك والسلاطين الأتراك.

وفقًا للتاريخ، أمضى مصطفى كمال أتاتورك الأيام الأخيرة من حياته في هذا القصر بإسطنبول، وتوفي في 10 نوفمبر 1938.

وفي الساعة 9:05 بعد وفاته، توقفت جميع ساعات القصر الساعة 09:05، بعد فترة، تم ضبط الساعات خارج غرفة أتاتورك على التوقيت الصحيح في تركيا، لكن الساعة في الغرفة التي مات فيها أتاتورك لا تزال تظهر 09:05.

موقع قصر دولمة بهجة

يقع قصر دولما باهتشة في حي فيشنيزاد، شارع دولمة بهجة، حي بشيكتاش، اسطنبول، تركيا.

أوقات عمل قصر دولمة بهجة اسطنبول

  • الثلاثاء - الأحد: 9 صباحًا حتى 4 مساءً (حتى 3 مساءً في الشتاء)
  • الاثنين: مغلق

أسعار دخول قصر دولمة بهجة اسطنبول

  • الكبار: 60 ليرة تركية (5.80 دولار أمريكي)
  • حريم: 20 ليرة تركية (1.90 دولار أمريكي)

المواصلات الى قصر دولما باهتشة

الترام: كاباتاش ، خط T1.

الأماكن المجاورة لـ قصر دولما باهتشة

  • ميدان تقسيم (1.3 كم)
  • برج جالاتا (2.7 كم)
  • جسر جالاتا (3.2 كم)
  • قصر توبكابي (3.2 كم)
  • حديقة جولهانه (3.3 كم)
  • جامع أورتاكوي (3 كم)

كيف تصل إلى برج الساعة دولما باهتشة ؟

يقع برج الساعة دولما باهتشة بين بشيكتاش وكاباتاش، على بعد عشر دقائق فقط سيرًا على الأقدام من محطات الترام والقطار الجبلي المائل في كاباتاش وكذلك رصيف كاباتاش.
 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك