احذر من المقاعد العامة فهناك من يسحب طاقتك!

منشور 28 آب / أغسطس 2018 - 06:50
تحذر الدكتورة سها عيد خبيره طاقه المكان من اختلاط طاقتك بطاقه الآخرين
تحذر الدكتورة سها عيد خبيره طاقه المكان من اختلاط طاقتك بطاقه الآخرين

فهل فكرت لوهلة أن تحرك يديك ثلاث مرات من على مقعد قام من عليه شخص لا تعرفه قبل أن تجلس أنت على المقعد بعده؟ ...بالطبع لا.

هل فكرت أن تزيل بصمة الشخص من مقعد جلس عليه الشخص لدقائق قبل أن تجلس أنت عليه مباشرة؟

هل تساءلت لماذا تجلس الفتيات في الأعراس على مقعد العروس فور قيامها من مقعدها؟

تحذرك الدكتورة سها عيد خبيرة طاقة المكان من اختلاط طاقتك بطاقة الآخرين. قديماً كانت الجدات تتوارثن تلك العادات القديمة فقد كن يتبارين في صغرهن حول من ستجلس فورًا على مقعد العروس الدافئ بعد قيامها من عليه، حتى تحصل من تجلس بعدها على مثل حظها، وما زالت تلك العادة متوارثة حالياً في الأعراس من جلوس الفتيات علي كرسي العروس فور قيامها مباشرة.

وتقول الدكتورة سها عيد خبيرة طاقة المكان، أن الناس كانوا يتبارون في قديم الزمان حول من سيكون الشخص الذي سيجلس مباشرة مكان شخص ثري، أو ذي جاه، أو شخصٍ معروف عنه الصلاح وحب الناس فور قيامه من مقعده.

وكثيراً ما سمعنا منهم عبارة "مقعدك دافئ يبقى معاك فلوس"، وكنا نضحك، فما هذا الأمر وما تأثيره؟

تؤكد الدكتورة سها عيد أن طاقاتنا المختلفة التي نترك أثرها وراءنا في مقعدنا، يجلس عليها شخص آخر وتختلط الطاقات ببعضها البعض ونحن لا نعلم هل هذا الشخص ذو طاقه سلبية أم لا، أو هل يعاني ويحيطه الشقاء أم لا؟

فماذا يحدث عندما تختلط طاقتنا ببعض؟
الإجابه عن ذلك هي أننا نصبح بلا طاقة، وتكون طاقتنا متدنية جدًا ومختلطة وهذا ما نلاحظه كثيرًا في الأماكن العامة.

حيث لا يقوى معظمنا على تحمل الوقوف لدقائق، وبمجرد خلو مقعد في مكان ما، فإننا نرمي حمولنا ونجلس سريعاً لأننا أصبحنا لا نقوى على الوقوف لفترات فحتى الأشخاص ذوو الوزن النحيل يجدون صعوبة في الوقوف لمدد قصيرة وأصبحنا في حاله إنهاك وتدني بسبب اختلاط الطاقات.

وذلك بخلاف الدول الأوربية، حيث تكون المقاعد خالية ومتوفرة للجلوس وعدد الأشخاص الذين يفضلون الوقوف أكثر وهم في كامل طاقتهم ونشاطهم فهم لا يتسابقون للحصول على مقعد فارغ لأنهم يفضلون الوقوف للقراءة او متابعة أجهزتهم الهاتفية وقوفاً في المترو أو الباصات أو العيادات مثلاً.

وكثيرًا ما كان يحذرنا الأجداد بعدم الجلوس الفوري خلف شخص مجهول لدينا فربما يكون مريضًا أو مهمومًا أو يعاني مشكلة ما، فباختلاط طاقتنا معهم يحدث الكثير من الانسحاب لقوانا الطاقيّة نتيجة لهمومه أو مرضه الذي لا نعلمه أو حتى لمأساة يمرّ بها.

تنصحك الدكتورة سها عيد أن تحرّك يديك فوق المقعد مراراً كأنما تحرك الهواء بيديك فوق المقعد، أو أن تنتظر بضع ثوانٍ إلى أن يبرد المقعد من سخونة من كان يجلس عليه أو أن تنفضه قبل الجلوس حتى تزيل أثر وطاقة من جلس على المقعد قبلك.

وكذلك عند النوم على سريرك، يكون من الأفضل أن تحرك يديك ثلاث مرات فوق سريرك قبل النوم عليه حتى تحرك أي مسار للطاقة لا تراه وحتى لا تخور طاقتك وتضعف قواك.

10 نصائح للتعامل مع مرايا المنزل من خبيرة الفونج شوي "سها عيد"
نصائح فينج شوي لجلب الثروة إلى بيتك


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك