طبيب البوابة: التهاب البروستاتا وأنواعه

منشور 20 آب / أغسطس 2016 - 02:44
الاستئصال الجراحي لغدّة البروستات في الحالات الخطيرة
الاستئصال الجراحي لغدّة البروستات في الحالات الخطيرة

التهاب البروستاتا هو التهاب أو تضخم يصيب عادة غدة البروستاتا عند الذكور، وهي غدة توجد على بعد 1.5 عن فتحة الشرج، ويحدث نتيجة إصابتها بعدوى جرثوميّة أو بكتيرية أو نتيجة الإصابة بأمراض أخرى كالأورام الحميدة أو الخبيثة كسرطان البروستات.

ما هي وظيفة البروستاتا؟

وتعتبر وظيفة البروستاتا الأساسيّة في الجسم إفراز سائل البلازما المنوية، كما يمكن أن تصيب الشباب أو كبار السن، إلّا أنّها شائعة الحدوث عند من يزيد عمرهم عن الخمسين أو الستين من العمر، وهناك نوعين من التهاب البروستات: أحدهما حاد ويحدث بشكل مفاجئ نتيجة عدوى بكتيريّة، والنوع الآخر ينتج عن عدوى أو عن اضطرابات في الحوض، ويمكن للمريض أن يعاني منه لمدة تزيد على ثلاثة أشهر متواصلة.

أعراض التهاب البروستات:

الإلحاح المتكرّر أو الشعور المفاجئ بالتبوّل.

قشعريرة وحمّى " ارتفاع في درجات الحرارة " .

صعوبة في عمليّة التبول مع ألم أو حرقة أثناء التبوّل ونزول المني .

ألم في أسفل البطن وقد يصل إلى الخصيتين .

آلام أثناء المعاشرة الجنسيّة " الجماع "، وأثناء القذف .

آلام أسفل الظهر في أغلب الحالات.

تقطّع في البول وخروجه في اتجاهين، مع تكرار التبوّل الليلي بشكل مبالغ فيه وأكثر من المعتاد .

علاج التهاب البروستات:

العلاج الدوائي، وذلك عن طريق: تناول بعض المضادّات الحيويّة لإزالة الالتهاب، مع بعض المسكّنات للآلام، ومرخيات العضلات . تناول أدوية لتوسيع المثانة وإدرار البول لتحسين وتسريع عمليّة التبوّل .

الاستئصال الجراحي لغدّة البروستات في الحالات الخطيرة عندما لا تستجيب للعلاج الدوائي أو بسبب وجود ورم حميد أو خبيث . العلاج الطبيعي، وذلك عن طريق: تناول عصير عرق سوس بانتظام؛ فإنّه يمنع تضخّم البروستات الناتج عن زيادة هرمونات الذكورة. وتناول كميّات من الأغذية الغنيّة بالزنك، والتي تخفّض حجم البروستات وتمنع التغير في هرمون التستيرون .

تناول القرع الذي يقلّل حجم البروستات، ويعمل على زيادة إدرار البول .

تناول الطماطم؛ لأنها تحتوي على مادة الليكوبين، الّتي تحتوي على نسبة عالية من مضادّات الأكسدة الّتي تقلّص حجم البروستات وتمنع تأكسد الكوليسترول الّذي يتراكم داخل البروستات، ويتسبّب في تضخّمها وضغطها على جدار المثانة البولية .

شرب منقوع أزهار الصبّار التي تعمل على تنظيف المسالك البولية، وتمنع تكوّن الحصى الّذي يسبّب التهابات البروستات .

تناول بذر الكتّان الّذي يحوي على مركّبات تخفّف من احتقانات البروستات

مواضيع ممكن أن تعجبك