اليوم العالمي للإيدز: 10 حقائق عن الإيدز في عام 2016

منشور 01 كانون الأوّل / ديسمبر 2016 - 12:55
اليوم العالمي لمكافحة الإيدز يتم إحيائها في 1 ديسمبر من كل عام
اليوم العالمي لمكافحة الإيدز يتم إحيائها في 1 ديسمبر من كل عام

يوم الإيدز العالمي أو اليوم العالمي لمكافحة الإيدز مناسبة سنوية عالمية يتم إحيائها في 1 ديسمبر من كل عام. بدأ احياء هذه المناسبة سنويا نتيجة قرار من منظمة الصحة العالمية، حيث شددت الجمعية العامة للأمم المتحدة على أهمية احياء هذه المناسبة وذلك في قرارها 15/34 [ويخصص لإحياء المناسبة والتوعية من مخاطر مرض الإيدز ومخاطر انتقال فيروس اتش آي في المسبب له، عن طريق استعمال أدوات حادة ملوثة أو ممارسة جنسية دون اتخاذ طرق وقاية مناسبة أو عبر استعمال معدات وأدوات طبية ملوثة. كذلك طرق التعامل السليم والصحيح مع المصابين بالمرض أو الحاملين للفيروس الناقل له حيث يعاني العديد من منهم سواء من التمييز وأحيانا الاضطهاد لكونهم مصابين. يعتبر مرض الإيدز من الأمراض الخطرة، كما أن معدلات الإصابة به لا تزال مرتفعة خاصة في دول العالم النامي.

تشير إحصاءات برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز إلى أن عدد المصابين بالفيروس في منطقتي شمال أفريقيا والشرق الأوسط قدر بـ380,000 شخصا، بينهم 40000 شخص جديد اضيفوا للعدد الاجمالي العام 2007.[2] كما أن تقديرات برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز تقول أن 5 % فقط من المرضى الشرق أوسطيين والشمال أفريقيين يحصلون على العلاج اللازم للمرض. هذا ويشهد العالم العربي ثاني أعلى نسبة اصابة في العالم بالمرض.

وتقول الدكتورة خديجة معلى مستشارة سياسيات الإيدز، بالبرنامج الإقليمى للإيدز في الدول العربية والتابع لجامعة الدول العربية أن المشكلة الأخطر من الأرقام "..أن 90% من الأشخاص من حاملى الفيروس، لا يعرفون أنهم مرضى بحكم الوصم والتمييز والعزوف عن الفحص والتحليل.."

وفيما يلي بعض الحقائق عن الإيدز في عام 2016 مع بيانات منظمة الصحة العالمية، ومنظمة الأمم المتحدة وكالة اليونيسيف، وبرنامج الأمم المتحدة المشترك:

1. على الصعيد العالمي هناك حوالي 36.9 مليون شخص يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشرية بما في ذلك 2.6 مليون طفل.

2. حوالي 2 مليون شخص اصيبوا بالمرض في عام 2014 .

3. حوالي 34 مليون شخص ماتوا من مرض فيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز، بما في ذلك 1.2 مليون في عام 2014.

4. تضاعف عدد وفيات المراهقين جراء الاصابة بالايدز الى ثلاث مرات على مدى السنوات الـ 15 الماضية.

5. الإيدز هو السبب الأول للوفاة بين المراهقين في أفريقيا والثاني بين المراهقين عالمياً.

6. تعد منطقة جنوب الصحراء الكبرى - أفريقيا، المنطقة الأعلى انتشارا بالايدز، 7 من كل 10 إصابات جديدة بين النساء من الفئة العمرية 15-19 سنة.

7. في بداية عام 2015، 15 مليون شخص تلقوا علاجا مضادا للفيروسات مقارنة مع 1 مليون في عام 2001.

8. على الرغم من الانتشار الواسع لفحص فيروس نقص المناعة البشرية، 51 في المئة فقط من الأشخاص الذين يعانون من فيروس نقص المناعة البشرية يعرفون وضعهم.

9. الاستجابة العالمية للتوعية حول فيروس نقص المناعة البشرية ساهم في منع اصابة 30 مليون شخص بالفيروس وانقذ حياة ما يقرب من 8 ملايين حالة وفاة منذ عام 2000.

10. في عام 2015، أعلنت دولة كوبا قدرتها على وقف انتقال العدوى فيروس نقص المناعة البشرية من الأم إلى الطفل.

وستقوم المنظمة في اليوم العالمي للإيدز 2016 بالترويج لانتهاج تلك السياسات الجديدة المبتكرة بشأن اختبار مدى الإصابة بفيروس العوز المناعي البشري وبحث البلدان والمجتمعات المحلية على نشر خدمات عالية التأثير للوقاية من الفيروس ومواصلة توسيع نطاق علاج الجميع منه علاجاً جيداً ومبكراً والتصدي للفوارق الجغرافية وعدم إهمال أي شخص.

للمزيد من المقالات:
غازات البطن: الأسباب،الأعراض، طرق العلاج
كيفية التخلص من القلق نهائياً
دورتي الشهرية مدتها يومين فقط، فهل تعتبر طبيعية؟
علاج الإمساك المزمن في يومين فقط


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك