دراسة: دبس التمر أفضل من العسل في محاربة الالتهابات

منشور 13 نيسان / أبريل 2015 - 05:47

كشفت دراسة حديثة أن دبس التمر يملك نشاطا مضادا للجراثيم يمكن أن يحمي من الاصابة بالبكتيريا المسببة للأمراض، بما في ذلك المكورات العنقودية الذهبية والإشريكية القولونية.

وأظهرت الأبحاث، المخبرية، أن دبس التمر قادر على منع نمو البكتيريا بشكل أسرع من "عسل مانوكا"، الذي سبق أن بينت الدراسات أن له خصائص مضادة للجراثيم ويستخدم بشكل متزايد في الضمادات لتحسين شفاء الجروح.

وحددت هاجر طالب، وهي طالبة بحوث من جامعة كارديف متروبوليتان، التي قامت بهذا البحث، أن دبس التمر يحتوي على عدد من المركبات الفينولية التي تتكون طبيعيا في فاكهة التمر اثناء نضوجها. وسبق أن أظهرت هذه المركبات نشاطا مضادا للجراثيم. ولم يظهر شراب صناعي - مصنوع من السكريات - ولكنها يفتقر للمركبات الفينولية نفس الخصائص المضادة للجراثيم.

وكشفت النتائج أنه عندما تم خلط دبس التمر مع مجموعة من البكتيريا المسببة للأمراض - بما في ذلك Staphylococcus aureus، Escherichia coli، Enterococcus spp و Pseudomonas aeruginosa، سبب التمر تثبيطا لنموها. وكان دبس التمر فعالا بكميات مماثلة لعسل مانوكا ولكنه عمل بسرعة أكبر، في إعاقة نمو البكتيريا بعد ست ساعات من العلاج، في حين أن عسل مانوكا تطلب فترة أطول.

وقال كبير الباحثين الدكتور آرا كانكانيان من جامعة كارديف متروبوليتان أنه بالرغم من أن التجربة مخبرية، إلإ أنها كشفت أن دبس التمر يملك فوائد صحية هامة لمحاربة ومكافحة البكتيريا، وما شابه ذلك، أو في بعض الحالات، أفضل من العسل.

قدمت الدراسة في المؤتمر السنوي لجمعية علم الأحياء الدقيقة العام في برمنغهام.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك