دراسة: 10 دقائق من التمارين تحمي الذاكرة

منشور 01 شباط / فبراير 2019 - 02:25
ممارسة 10 دقائق من التدريبات الجسدية الخفيفة كافية لتحسين أداء أنشطة المخ (shutterstock.com)
ممارسة 10 دقائق من التدريبات الجسدية الخفيفة كافية لتحسين أداء أنشطة المخ (shutterstock.com)
يستقبل دماغ الإنسان كمًا هائلًا من المعلومات يوميًا، من التلفزيون والإنترنت والشارع والعمل، لكنه ينسي كثيرًا أيضا، لذلك يفقد الإنسان كثيرًا من قدرته على التذكر.
 

وإذا أردت تحسين ذاكرتك، فثمة وسائل بسيطة تعينك على تحقيق غايتك من ضمنها:

الدقائق العشر وهي تمارين بسيطة ذكرت في دراسة حديثة نشرتها الأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة أن ممارسة 10 دقائق من التدريبات الجسدية الخفيفة كافية لتحسين أداء أنشطة المخ المرتبط برفع مستوى الذاكرة.

وتضاف هذه الدراسة إلى كثير من الأدلة التي تربط بين ممارسة التدريبات البدنية وتنمية قدرة الإنسان على تذكر أحداث في الماضي.

أفضل 6 تمارين رياضية لفصل الشتاء 

وتقول مديرة مركز صحة الدماغ في جامعة تكساس، ساندرا تشابمان، إن البحث أظهر أن تحسنا كبيرا يطرأ على ذاكرة الإنسان في حال مارس التمارين البدنية لمدة 50 دقيقة في الأسبوع، مقسمة على ثلاث مرات.

وجدت دراسة نشرت في 2018 أن الأشخاص الذين يتاح لهم فترات محدودة من الراحة بعد نشاط ذهني قوي، وأوضحت أن الأشخاص الذين شاركوا في جلسة تأمل لمدة 10 دقائق خارج المكان الذي شاهدوا فيه صورا فوتوغرافية، كانت نتائجهم أفضل في اختبارات الذاكرة.

ولا يجب عليك الانشغال بأمور كثيرة في وقت واحد، إذ أثبتت دراسة أجريت عام 2017 من جامعة ستانفورد أن الذين ينفقون وقتا طويلا في الوسائط المتعددة في وقت واحد، مثل تصفح الإنترنت والاستماع للموسيقى، يميلون إلى تحقيق نتائج أقل من غيرهم في الامتحانات التي تعتمد على الذاكرة.


© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك