فوائد الكركم

منشور 08 تمّوز / يوليو 2020 - 08:55
يستخدم الكركم الذي ينتمي لعائلة الزنجبيل
يستخدم الكركم الذي ينتمي لعائلة الزنجبيل

الكركم نبات عشبي أو نبات معمر من الفصيلة الزنجبيلية، موطنه الأصلي هو جنوب غرب الهند وهو يحتاج درجات حرارة تتراوح بين 20 و30 °C (68 و86 °F) وكمية كبيرة من الأمطار السنوية ليزدهر.

الكركم الوجبة الهندية العتيقة «هالدي دوه»، أو حليب الكركم ذو الرائحة اللاذعة المضاف إليه بعض الزبد الصافي، وصفة طبيعية للشفاء من الكثير من الأمراض، مثل: احتقان الحلق، والحمى، والكثير من الآلام، وأصبح هذا الشراب أصفر اللون آخر صيحة في الغرب وفي الولايات المتحدة، وجنوب أفريقيا وأستراليا، والولايات المتحدة بعد أن وجد إقبالاً كبيرًا من رواد المقاهي في تلك الدول. فالحليب الذهبي، أو لاتيه الكركم، أو منشط الكركم، جميعها أسماء مختلفة للمشروب الخارق لهذا العصر، والذي أطلقت عليه صحيفة «غارديان» البريطانية «مشروب عام 2016».

وتجمع النباتات سنوياً للاستفادة من الجذمور وتنشر بعض من تلك الجذور في الموسم التالي. عندما لا تستخدم طازجة، فإن الجذور تغلى لمدة 30-45 دقيقة ثم تجفف في أفران ساخنة، وبعد ذلك تطحن حيث تتحول إلى بودرة داكنة برتقالية اللون أو صفراء يشيع استخدامها بوصفها من أهم التوابل في المطبخ الهندي ،و المأكولات الباكستانية أما الكاري، فيستخدم كنوع من الصبغات، ويستفاد من إضفاء لونه إلى التوابل، ويوجد عنصر واحد نشط الكركمين، الذي لديه مظهر ترابي واضح، وهو مر قليلا، وحار قليلا فلفلي وله نكهة ورائحة المسطردة.

ويستخدم الكركم الذي ينتمي لعائلة الزنجبيل، منذ نحو 5000 عام كعشب طبي وأيضًا كمكسب للطعم لإضفاء نكهة لذيذة للطعام. وبالرجوع إلى المدارس الطبية الهندية القديمة مثل «إيرفيدا»، و«يواني» و«سيدها»، فقد لوحظ أنها جميعًا توصي باستخدامه في علاج حالات الالتهاب، والاكتئاب، وأيضًا للمساعدة على النوم الهادئ. وناهيك بكونه صبغة طبيعية للطعام، فقد أشار الكثير من مراجع العصور الوسطى إلى الكركم باعتباره البديل الهندي الأرخص سعرًا لنبات الزعتر. الكركم نبات جنوب آسيوي أصيل، موطنه الأصلي الهند، بيد أنه انتشر لاحقًا ليزرع في الكثير من المناطق الدافئة حول العالم، وإن كانت الهند هي المنتج الأكبر على الإطلاق. يزرع نبات الكركم أيضًا في سريلانكا، وإندونيسيا، والصين، وتايوان، والصين الهندية، والبيرو، وهاييتي، وجاميكا. ومن ضمن كبار المنتجين أيضًا المملكة المتحدة، واليابان، وكندا، وسريلانكا، وسنغافورة والشرق الأوسط.

وفي هذا المقال نقدم لكِ أهم فوائد للكركم:

1- مضاد قوي للالتهابات

فقد ثبت أن من فوائد الكركم أنه يحتوي على مجموعة كبيرة من المواد المضادة للاكسدة والمواد المضادة للفيروسات وللجراثيم وللفطريات، بالاضافة لاحتوائه على خصائص مضادة للسرطان والمواد المضادة للالتهابات.

ولهذا ينصح به كعلاج طبيعي لالتهابات المفاصل. بالاضافة الى ذلك فهو عامل مطهر ومضاد للجراثيم الطبيعية، مفيد في تطهير الجروح والحروق وتسريع التئامها، وهو مسكن طبيعي للالام.

2- الكركم يحارب السرطان

دلت العديد من الدراسات الحديثة  بأن الكركم يحتوي على مادة "كيوركيومين" - وهي العنصر النشط في الكركم- والتي يمكن أن تحفز الخلايا للقيام بالعملية التي تتسبب في التدمير الذاتي للخلايا السرطانية.

وأكدت الابحاث أن ملعقة صغيرة من الكركم تساعد فعلا في الوقاية من العديد من السرطانات ومقاومة الاورام السرطانية، بل وتدمير الخلايا السرطانية لاحتوائه على مضادات أكسدة قوية.

وبهذا فقد وجد بأنه قد يساعد في الوقاية من سرطان البروستاتا ووقف نموه، وفي مقاومة سرطان القولون و سرطان الثدي وسرطان الجلد وهو يقلل من خطر الاصابة بسرطان الدم في مرحلة الطفولة. كما وأن له دور في تعزيز آثار بعض أنواع العلاج الكيميائي والتقليل من آثارها الجانبية.

3- الكركم مفيد لصحة الكبد ويزيل السموم من الجسم

 الكبد يزيل سموم الدم من خلال إنتاج الانزيمات والكركم يعمل على زيادة إنتاج هذه الإنزيمات الحيوية مما يؤدي الى تقليل السموم في الجسم.

كما وأثبت بان له دور في محاربة أمراض الكبد وتنشيط وتحسين الدورة الدموية.

4- الكركم يساعد في نزول الوزن وحرق الدهون

لقد أثبتت العديد من التجارب أن من فوائد الكركم أنه يساعد في التمثيل الغذائي للدهون ويساعد في خسارة الوزن وتنحيف البطن.

فمسحوق الكركم يمكن أن يكون مفيدا جدا في الحفاظ على وزن الجسم المثالي. حيث يتواجد عنصر في الكركم يساعد على تحفيز المرارة لزيادة تدفق وافراز العصارة الصفراء في الجسم والتي لها الدور الاكبر في هضم الدهون وأيضها.

وهذا بدوره يحسن من عملية الهضم ويقلل من أعراض الانتفاخ والغاز. والكركم أيضا مفيد في علاج معظم أشكال التهابات الأمعاء بما في ذلك التهاب القولون التقرحي.

5- الكركم يساعد في محاربة الزهايمر

لقد أثبتت الأبحاث دور كبير للكركم في منع أو إبطاء تطور مرض الزهايمر عن طريق إزالة تراكم الترسبات التي تسببه في الدماغ.

ولطالما تم ربط مرض الزهايمر بأصابة الدماغ بالالتهاب، ومن المعروف أن الكركم له الخصائص المضادة للالتهابات والنشاط المضاد للأكسدة. لذلك، فإن الاستهلاك اليومي المنتظم للكركم قد يكون وسيلة فعالة لمنع ظهور مرض الزهايمر وتحسين الذاكرة.

الكركم يدعم صحة الدماغ بشكل عام عن طريق المساعدة في إزالة تراكم المواد الدهنية في الدماغ وتحسين تدفق الأوكسجين اليه.

6- الكركم يساعد في السيطرة على مرض السكري

لقد أظهرت العديد من الدراسات أن المواد المضادة للأكسدة في الكركم تساعد وبفاعلية على تقليل مقاومة الأنسولين وتخفيف مستوياته في الدم، مما قد يكون له دور في منع حدوث مرض السكري من النوع الثاني.

كما أنه له دور في تحسين السيطرة على مستويات الجلوكوز ويزيد من تأثير الأدوية المستخدمة في علاج مرض السكري.

ولكن يجدر الانتباه الى ان تاثيره العكسي قد يكون خطرا على مرضى السكري عندما يقترن تناوله مع أخذ أدوية السكري القوية، مما قد يؤدي لانخفاض نسبة السكر في الدم. لهذا فمن الأفضل استشارة الأخصائي قبل أخذ كبسولات الكركم.

7- الكركم يقلل من مستوى الكولسترول في الدم

لقد أثبتت الأبحاث أن مجرد استخدام الكركم باعتبارها توابل طعام يمكن أن يقلل من مستويات الكولسترول في الدم. فمن المعروف أن ارتفاع الكوليسترول في الدم يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة أخرى. ويمكن الحفاظ على مستوى الكولسترول السليم لمنع العديد من الأمراض القلبية وأمراض الأوعية الدموية.

وبالنظر إلى العديد من فوائد الكركم الصحية، نشجعك على إضافته إلى النظام الغذائي الخاص بك، فهو واحد من أفضل الأشياء التي يمكن القيام به لتحسين نوعية الحياة الخاصة بك.

ويمكنك إضافة الكركم على شكل مسحوق الكاري للعديد من الأطباق المقلية كالبيض، العصائر، الحليب الدافئ أو قد يستخدم لاعطاء الصبغة واللون مثلا عند اضافته للأرز. ويمكن أن يؤخذ الكركم أيضاً على شكل حبوب يمكن شرائها من الصيدليات.

8- فوائد الكركم للوجه والجمال والبشرة

وجد أن للكركمين خصائص تساعد على تعزيز صحة البشرة وجمالها وتقوي الشعر وتعالج مشاكله. ولعل أقوى النتائج ظهرت على موضوع علاج حب الشباب واثاره، وتنقية البشرة وتوحيد لونها.

وفي نتائج دراسة أجريت عام 2009 ونشرت في مجلة Phytomedicine تبين أن الكركم يكافح علامات التقدم في السن والتجاعيد.

تحتوي كل ملعقة كبيرة من بهارات الكركم (6.8غ) بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية:

السعرات الحرارية: 24
الدهون: 0.67
الدهون المشبعة: 0.21
الكاربوهيدرات: 4.42
الألياف: 1.4
البروتينات: 0.53
الكولسترول: 0

فوائد بيض طائر السمان
دبس التمر وفوائده الجمالية للشعر والبشرة 
طبيب البوابة: شراب الزنجبيل والكركم لتحسين المناعة


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك