طبيب البوابة: كرات النفثالين سم يترصد الأطفال

منشور 14 أيّار / مايو 2017 - 04:55
قومي برمي كرات النفثالين أو كرات العث فوراً
قومي برمي كرات النفثالين أو كرات العث فوراً

هل تستخدمين كرات العث في المنزل؟ هل تضعينها في الحمامات وغرف الاطفال وبين الملابس؟ انتِ تسممين عائلتك! أولا يجب ان نتذكر دائما بأن "النفثالين" هو عنصر سام يظهر كمادة بيضاء قوية الرائحة وهي نتاج حرق أشياء معينة. ويوجد في عوادم السيارات ودخان السجائر وحرائق الغابات.

معظمنا يعرف "النفثالين" باسم كرات العث، والتي تستخدم لمكافحة الحشرات. وفي الواقع، هي معترف بها كمبيد للآفات منذ عام 1948. ومثل غيرها من المبيدات، "النفثالين" ليس آمن للبشر، وخصوصا عندما التعرض للمواد الكيميائية.

لماذا تعتبر كرات العث مادة خطرة؟

كما ذكرنا سابقا، "النفثالين" مادة سامة وعند التسمم به، فإنه يمكن أن يدمر أو يغير خلايا الدم الحمراء. ونتيجة لذلك، فإنها لن تكون قادرة على حمل الأكسجين، الامر الذي يمكن أن يؤدي إلى تلف العضو. للأسف، غالبا ما يحدث التسمم بكرات العث بين الأطفال الذين بطريق الخطأ يبتلعون هذه الكرات البيضاء، ولكن هذا لا يعني أن البالغين في آمن. في الواقع، توجد حالات تسمم بين البالغين، بالإضافة الى حوادث إهمال وسوء استخدام:

على سبيل المثال، تعرض طفل يبلغ من العمر 10 سنوات الى رائحة كرات العث لمدة ثماني ساعات كل ليلة لمدة شهرين. فأصيب بارتفاع ضغط الدم التقدمي وتوفي في وقت لاحق بسبب فشل الكبد.

بينما اشتهت سيدة حاملة هذه الكرات اثناء فترة الحمل، ولعقت منها خلال الثلث الثالث من الحمل فأصيبت بفقر الدم الحاد.

وتشمل أعراض التسمم "بالنفثالين" آلام في المعدة، ولكن عادة ما يستغرق هذا يومين ليظهر، بالإضافة الى الإسهال والغثيان والقيء. وهناك أشخاص آخرون يصابون بالحمى وتزداد الأعراض سوءا بمرور الوقت، والتي قد تشمل:

-الارتباك

-التشنجات

-صداع الرأس

-ضغط الدم المنخفض

-عدم انتظام دقات القلب أو زيادة معدل ضربات القلب

-ضيق التنفس

-اليرقان

-مشاكل في المسالك البولية، بما في ذلك انخفاض كمية البول، عدم القدرة على التبول، الألم، وأحيانا ظهور الدم في البول.

كما يصاب بعض الأشخاص بالغيبوبة بعد التسمم "بالنفثالين". ويعتبر الأشخاص الذين لديهم نقص جلوكوز 6 فوسفات الأسوأ إصابة بالتسمم. لذلك من المهم إحضار الشخص المصاب بتسمم "النفثالين" إلى المستشفى على الفور. في غرفة الطوارئ، قد يخضع له بعض الاختبارات، مثل اختبارات الدم والبول. كما سيتم رصد المؤشرات الحيوية، والتي تشمل ضغط الدم، والنبض، ودرجة الحرارة، ومعدل التنفس.

قد يضطر الناس الذين أكلوا كرات العثة التي تحتوي على "النفثالين" إلى التقيؤ. هناك علاجات أخرى يمكن القيام بها، مثل استخدام الفحم المنشط لوقف امتصاص السم في الجهاز الهضمي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك