فيرغسون: اللعب في اليوروبا ليغ بمثابة "العقوبة"

منشور 09 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 01:17

أصبح أليكس فيرغسون مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي مضطراً للتفكير في سير الأمور بالدوري الأوروبي "اليوروبا ليغ" بعد خروج الفريق من دوري أبطال أوروبا على يد بازل السويسري الأربعاء.

وقال فيرغسون للصحفيين بعد أن خسر فريقه 2-1 في آخر مبارياته بالمجموعة الثالثة ليحتل المركز الثالث بها: "كانت الأعوام الماضية رائعة (بدوري أبطال أوروبا)".

وأضاف: "إنها خسارة لنا فهذه أفضل بطولة في العالم. إنها بطولة رائعة".

وعبر فيرغسون عن عدم رضاه عن لعب مباريات بالدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد بسبب مشاركته في كأس الأندية الأوروبية التي تقام مبارياتها عادة يوم الخميس.

وقال المدرب الاسكتلندي: "إنها بطولة لم يسبق لي أن خضتها مع مانشستر يونايتد ويعني ذلك الكثير من المباريات يوم الأحد في الدوري الإنجليزي وهو أمر ليس مثالياً. إنها عقوبة لعدم تأهلنا".

وشارك مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا 17 مرة تحت قيادة فيرغسون وصعد إلى دور الستة عشر في 14 مرة.

وأكد فيرغسون أن فريقه دفع ثمن عدم الفعالية أمام مرمى الخصم.

وقال: "بالطبع نشعر بخيبة أمل. لا يوجد إحساس آخر".

وأضاف: "استحوذنا على الكرة كثيراً... لكن يمكن القول أن إنهاء الهجمات لم يكن على المستوى المطلوب. نملك لاعبين جيدين صغار السن ولدي الثقة في لاعبي فريقي الشباب".

وتابع قائلاً: "خيبة الأمل جزء من كرة القدم. في كثير من الأحيان تتحول إلى دافع".

لمتابعة أحدث أخبارنا عبر صفحتنا على موقع فايسبوك، اضغط هنا وابق على اطلاعٍ بأحدث المستجدات، كما يمكنك متابعتنا على تويتر بالضغط هنا.


© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك