التيار يستغرب "تهجم" وزارة مصر على ميشال عون

منشور 07 كانون الثّاني / يناير 2011 - 05:42

استغرب التيار الوطني الحر في لبنان الجمعة "تهجم" وزارة الخارجية المصرية على زعيمه ميشال عون على خلفية تصريحاته حول الاعتداء على كنيسة الاسكندرية، معتبرا ان ما صدر عنها "غير لائق" و"يخرج عن كل آداب التخاطب".

واصدر المكتب الاعلامي للتيار المسيحي بيانا تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه ابدى فيه "استغرابه للرد غير اللائق الصادر عن وزارة الخارجية المصرية، والخارج عن كل آداب التخاطب واعرافه".

واوضح "نؤكد ان ما قاله العماد ميشال عون عن مصر (...) ليس تخطيا لاصول ولا تدخلا في شؤون"، مضيفا "كنا نتمنى على وزارة الخارجية ان ترد على مضمون الحديث بدل ان تغرق في تهجم شخصي تدنى الى مستوى الشتم".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي قال الخميس ان تصريحات عون عن تفجير الاسكندرية الذي قتل فيه اكثر من 20 قبطيا ليلة راس السنة "بعيدة عن اللياقة وتعكس حقدا دفينا لديه ضد مصر".

وصرح عون المتحالف مع حزب الله الثلاثاء بان "هذه الحادثة وقعت في مصر وهي الدولة التي تطلق على نفسها تسمية دولة الاعتدال، ولكن يبدو ان هذا الاعتدال هو مع اسرائيل فقط وليس مع باقي مكونات المجتمع المصري".

واضاف زكي "اعتقد انه من السذاجة والاستخفاف بمكان ان يعقد اي قارىء سياسة مبتدىء، مقارنة كالتي اجراها عون، في مخيلته هو وحده، بين تعامل الدولة المصرية مع اسرائيل، وتعاملها مع الاقباط المصريين".

وقال التيار الوطني الحر في بيانه "ربما ازعج رجال السلطة في مصر ان ينتبه احد الى ان احدى نتائج الاعتدال، الذي يدعو اليه الاميركي والاسرائيلي، هي تحويل الغضب العاجز تجاه اسرائيل الى حقد متفجر نحو الآمنين من المواطنين غير المسلمين". واضاف ان "التمييز الحاصل في معاملة المصريين المسيحيين والجرائم المرتكبة بحقهم وتغاضي الدولة عنها، هي امور موثقة حتى اميركيا". وختم التيار "للحقيقة دائما وجه واحد، وهو لا شك جارح ومؤلم، من هنا قد نتفهم انفعال الخارجية المصرية، ولكننا لا نتفهم ابدا هذا الخروج عن الاعراف واللياقة في التخاطب".

 

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك