لبنان: مدعي محكمة الحريري يطلب عقد جلسة لبحث اتهامات "الشهادة الزور"

منشور 13 كانون الثّاني / يناير 2011 - 06:33
اللواء جميل السيد
اللواء جميل السيد

طلب مدعي عام المحكمة الدولية الخاصة بلبنان دانيال بلمار عقد جلسة استماع خاصة وسرية في لاهاي الجمعة، لبحث اتهامات "التآمر" و"الشهادة الزور" في إطار التحقيق الذي تجريه المحكمة بشأن اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

يأتي عقد الجلسة بناء على طلب من المدير العام السابق للأمن العام في لبنان اللواء جميل السيد ، الذي احتجز في الفترة بين عامي 2005 و2009 بلبنان على خلفية الاشتباه بتورطه في اغتيال رفيق الحريري عام 2005 .

ويقول السيد إنه وقع ضحية لما أسماه "مؤامرة شهود الزور" ، ويسعى للاطلاع على ملف التحقيق لاستخدامه في دعاوي قضائية في لبنان.

وأفاد بيان نشر على الموقع الإلكتروني للمحكمة الدولية الخاصة بلبنان بأن بلمار طلب من قاضي الإجراءات التمهيدية بالمحكمة دانيال فرانسين تحديد موعد جديد لعقد جلسة خاصة في أعقاب جلسة علنية بشأن هذه القضية من المقرر عقدها غدا.

وقال المدعي العام إنه ، من أجل الرد على أسئلة فرانسين بشكل سليم ، سيتعين عليه الكشف عن تفاصيل لا يمكن الإفصاح عنها علنا أو الكشف عنها خلال جلسة علنية.

وأمر فرانسين بعقد جلسة الرابع عشر من كانون ثان/يناير الجاري في قاعة المحكمة بلاهاي ، للاستماع إلى مرافعة الطرفين.

يأتي عقد الجلسة بعد ثلاثة أيام من انهيار الحكومة اللبنانية على خلفية مخاوف حزب الله الشيعي من أن توجه محكمة الحريري اتهامات إلى بعض أعضائه بالتورط في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك