موقع مصري اسلامي يطلق صفحة جديدة لدعم التعايش مع المسيحيين

منشور 06 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:52
طالب مصري يشارك في تظاهرة دعم للاقباط تنديدا بالتفجير الذي استهدف كنيسة في الاسكندرية
طالب مصري يشارك في تظاهرة دعم للاقباط تنديدا بالتفجير الذي استهدف كنيسة في الاسكندرية

أعلن موقع الكتروني مصري مسلم الخميس انه قرر اطلاق صفحة جديدة على شبكة الانترنت الجمعة لمناسبة عيد الميلاد لدى الاقباط بهدف دعم الحياة المشتركة بين المسلميين والمسيحيين، على ما افاد مسؤولو الموقع.
وقال نائب رئيس تحرير موقع "اون اسلام" عبد الهادي ابو طالب ان "الموقع اختار ان يتزامن اطلاق الموقع الجديد +مصريون معا+ غدا في ذكرى الميلاد" تاكيدا على "وحدة عنصر الامة المصرية". واضاف "لقد عبرت رموز اسلامية ومسيحية مصرية عن دعمها الكامل لهذا المبادرة".
واشار الى ان هذه المبادرة تاتي "رغبة من شبكة +اون إسلام+ في تعزيز مفهوم العيش الواحد والحياة المشتركة بين مسلمي مصر ومسيحييها وانسجاما مع حالة الاجماع الوطني (...) عقب حادث الاعتداء على كنيسة +القديسين+ في الاسكندرية" ليلة راس السنة.
وكان اعتداء امام كنيسة القديسين في الاسكندرية شمال مصر ليلة راس السنة اودى بحياة 20 قبطيا اضافة الى شخص مجهول يعتقد انه منفذ الاعتداء. ولفت ابو طالب الى ان "الموقع الذي سيحمل شعار +مصريون معا+ سيهدف الى تقديم ارضية مناسبة وملتقيات مشتركة من اجل صناعة حالة من التوافق على قضايا الوطن والتصدي لما يهدد وحدته".
واكد ابو طالب ان "الموقع الذي سينطلق للجمهور على فضاء الانترنت الجمعة في نسخة اولية يحمل استجابة ايضا لما اقترحه ممثقفون مصريون بينهم سمير مرقص ورفيق حبيب واخرون من تأسيس فوري لوقفية باسم +الحياة المشتركة+ تعنى بتكريس مفاهيم المواطنة والشراكة المصيرية في الوطن".
واكد رئيس مجلس امناء جمعية "مدى للتنمية الاعلامية" المالكة لبوابة اون اسلام هشام جعفر ان "موقع +مصريون معا+ سيعمل على الحفاظ على الوحدة الوطنية ودعم الحياة المشتركة وصيانتها بين المسيحيين والمسلمين عبر محاور عديدة".
واوضح ان ابرز هذه المحاور "احياء رابطة المواطنة" و"التعارف العلمي لتصحيح المعلومات الخاطئة وازاحة الصور الظالمة وابراز كل ما هو مشترك وموحد في كافة المجالات". ولفت الى ان الموقع يسعى الى "اشاعة ثقافة العيش المشترك بين الجمهور العام وعدم الاقتصار على نخب المثقفين".
واكد ان المشروع "سيقوم على ادارة فريق مهني مشترك بين المسيحيين والمسلمين يهدف الى تحويل حالة التعاطف التي كشف عنها" اعتداء الاسكندرية الى "حالة معرفية تؤسس لفكرة الشراكة في الوطن".
واوضح المشرف على الموقع عبد الله الطحاوي ان "شبكة الانترنت ستكون منصة اولية لاطلاق الفكرة ودعمها قبل ان يتحول لمشروع ثقافي اعلامي تتعدد وسائطه ووسائله من الكتاب المطبوع وحتى الرسائل الالكترونية القصيرة حتى يصل الى اكبر عدد من العقول لنشر ثقافة الحياة المشتركة والمصير الواحد".

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك