مورينيو: الحظ صنع الفارق!

منشور 11 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 02:07

تحدث جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد بلهجةٍ حادة عقب انتهاء الكلاسيكو أمام برشلونة بنتيجة ثلاثة أهداف للفريق الكتالوني مقابل هدف واحد لأصحاب الأرض في اللقاء الذي جمع عملاقي إسبانيا لحساب الأسبوع السادس عشر من الليغا.

المدرب البرتغالي قال في مؤتمر صحفي عقب اللقاء: "اللاعبون في غرف تبديل الملابس حزينون وصامتون. قلنا قبل المباراة أننا متوازنون جداً من الجانب النفسي وكنا نود توسيع فارق النقاط إلى 6".

وأضاف: "ببساطة .. لقد خسرنا مباراة، وإذا سجلنا أهدافاً في إشبيلية فسنتصدر الليغا".

وتحدث المدرب عن تدخل ليونيل ميسي على تشابي ألونسو متوسط ميدان الميرينغي في الشوط الأول في لقطةٍ طالب فيها جمهور البيرنابيو بحصول اللاعب على البطاقة الصفراء الثانية فقال: "كنت أعتقد أن ميسي يستحق الطرد، ولكن ربما يكون الحكم قد رأى اللقطة أفضل مني وهي لا تستحق ذلك. لا أريد أن أحكم على اللقطة من دون أن أراها على شاشة التليفزيون لأن حكمي قد يكون غير عادل".

وأسرد: "كرة القدم ما هي إلا لعبة، والتفاصيل والحظ جزء منها. بنتيجة 1-0، إذا تمكن لاعب عظيم مثل رونالدو من إضافة الهدف الثاني في ظل الظروف العادية لاختلف الوضع لأن الشوط الأول كان متوازناً".

وأضاف: "هدف برشلونة الثاني جاء بفضل الحظ، لا مهارة من جانبهم ولا خطأ من قبل عناصرنا، كان ذلك سيُغتفر إذا نجحنا في تعديل النتيجة إلى 2-2 في الدقيقة التالية. بعد ذلك حصلوا على أسبقية معنوية، وبالتالي كان من المنطقي أن يسجلوا الهدف الثالث، وعلى الرغم من ذلك كدنا نسجل الهدف الثاني، تصويبة كاكا لم تدخل الشباك بسبب سوء الحظ وليس بسبب تصدٍ رائع من جانب حارس المرمى. هذا لا ينتقص من قدر المنافس ولكن الحظ صنع الفارق".

واختتم: "أن نفوز بمباراة نهائية أثمن من الفوز بلقاءٍ مثل هذا لأن البطولة لا تزال مستمرة ومن سيربح نقاطاً أكثر هو من سيظفر باللقب".

لمتابعة أحدث أخبارنا عبر صفحتنا على موقع فايسبوك، اضغط هنا وابق على اطلاعٍ بأحدث المستجدات، كما يمكنك متابعتنا على تويتر بالضغط هنا.


Copyright © 2019 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك