نمو بنسبة 49.7 بالمائة في التعاملات العقارية في قطر خلال الأسبوع الماضي

بيان صحفي
منشور 13 تمّوز / يوليو 2011 - 05:55

حققت التعاملات العقارية ارتفاعا قياسيا خلال الأسبوع الأول من شهر يوليو الجاري بعد الهدوء الذي شهدته في الأسبوع الأخير من الشهر الماضي، حيث سجلت التعاملات وفقا لتقرير ازدان الأسبوعي نموا بنسبة 49.7 بالمائة خلال الأسبوع الماضي والممتد من 3 ولغاية 7 يوليو الجاري اعتمادا على البيانات الصادرة عن إدارة التسجيل العقاري بوزارة العدل والتي أظهرت أن القطاع العقاري حقق تعاملات بيع وشراء بلغت قيمتها 753.3 مليون ريال مقارنة بـ 503.2 مليون ريال في الأسبوع الذي سبقه.

وأشار تقرير ازدان الأسبوعي إلى أن هذه الزيادة في التعاملات جاءت بفضل صفقة استثنائية جرت الأسبوع الماضي في منطقة الغرافة التابعة لبلدية الريان وتضمنت بيع قطعة ارض بسعر 240 مليون ريال،  مما رفع معدل التداول اليومي إلى نحو 151 مليون ريال.

وبعكس الأسبوع السابق والذي شهد تفوقا لقطاع العقارات المتنوعة، فقد حقق قطاع الأراضي الفضاء الأفضلية في تعاملات الأسبوع الماضي بنسبة قاربت 85.7 بالمائة من مجمل تداولات الأسبوع، فيما استحوذت العقارات الأخرى على ما نسبته 14.3 بالمائة من مجمل التعاملات وبقيمة بلغت قرابة 107.4 ملايين ريال، وللأسبوع الثاني على التوالي تغيب صفقات العقارات التجارية.

وعودة إلى تعاملات الأسبوع، فقد حققت بلدية الريان المرتبة الأولى في تعاملات الأسبوع بقيمة بلغت نحو 319.4 مليون ريال بنسبة 42.4% عن طريق تنفيذ 29 صفقة، وبارتفاع قياسي عن الأسبوع السابق  بنسبة بلغت 166 بالمائة، مدعوم بصفقة استثنائية كبرى تضمنت بيع قطعة ارض فضاء في منطقة الغرافة مساحتها 27325 متر مربع بسعر 240 مليون ريال وهو ما يشمل نسبة 31.8 بالمائة من مجمل تعاملات الأسبوع ويشكل كذلك ما نسبته 75.1 بالمائة من تعاملات بلدية الريان خلال الأسبوع.

وتم كذلك بيع قطعة ارض فضاء في الغرافة مساحتها 4814 متر مربع بسعر 13 مليون ريال  بحساب سعر المتر المربع نحو 2700 ريال، وتم بيع ارض فضاء في منطقة الغرافة أيضا بسعر 11.4 مليون ريال مساحتها حوالي 6237 متر مربع بسعر  1830 ريال للمتر المربع، كما تم بيع ارض فضاء في منطقة فريج السودان مساحتها 945 متر مربع بسعر 7.4 مليون ريال، بحساب المتر المربع بسعر 7830 ريال.

واستحوذت الأراضي على نسبة 92.2 بالمائة من مجمل تعاملات بلدية الريان وبلغت قيمتها 294.5 مليون ريال.

وبلغت قيمة العقارات الأخرى 24.9 مليون ريال وشملت 8 فلل و4 بيوت سكنية ومسكن شعبي واحد، وابرز هذه الصفقات فيلا في الغرافة مساحته 610 متر مربع بسعر 2.5 مليون ريال.

وجاءت بلدية الدوحة في المرتبة الثانية في ترتيب قيمة التعاملات خلال الأسبوع الماضي، وبلغت قيمة التعاملات في بلدية الدوحة 279 مليون ريال  بنسبة بلغت 37%  من إجمالي تعاملات الأسبوع، وذلك عن طريق تنفيذ 40 صفقة، وبتراجع  عن الأسبوع السابق بنسبة 7 بالمائة، في حسن شهد عدد الصفقات زيادة بنسبة 21 بالمائة.

وبلغت قيمة أعلى صفقة في بلدية الدوحة 64.8 مليون ريال وهي لأرض فضاء في الدوحة الجديدة التابعة لبلدية الدوحة مساحتها 2080 متر مربع بسعر 31 ألف ريال للمتر المربع، كما تم بيع ارض فضاء  أخرى في منطقة أم غويلينة مساحتها  1786 متر مربع بسعر 46.3 مليون ريال بسعر 26 ألف ريال للمتر المربع، وارض فضاء ثالثة في منطقة السد مساحتها 2736 متر مربع بسعر 23 مليون ريال بحساب سعر المتر المربع نحو 8400 ريال.

وتضمنت الصفقات البارزة في بلدية الدوحة أيضا بيع ارض فضاء في السد مساحتها 1450 متر مربع بسعر 18.7 مليون ريال، وارض فضاء في الدوحة الجديدة مساحتها 1678 متر مربع بسعر 30 مليون ريال وبسعر المتر المربع بـ 18 ألف ريال للمتر المربع، وارض فضاء في السد مساحتها 961 متر مربع بسعر 14 مليون ريال بحساب سعر المتر المربع 14.5 ألف ريال.

واستحوذت الأراضي الفضاء على ما نسبته 79.3 بالمائة من إجمالي تعاملات بلدية الدوحة بقيمة إجمالية بلغت 221.4 مليون ريال، في حين استحوذت العقارات الأخرى على نسبة  20.7 بالمائة من إجمالي تعاملات الدوحة وبقيمة بلغت 57.6 مليون ريال، وتضمنت هذه العقارات 18 فيلا و13 بيت سكني، وعمارة سكنية واحدة وهي في الغانم العتيق مساحتها 499 متر مربع وسعرها 7 ملايين ريال، ومن ابرز الصفقات بيت للسكن  في منطقة فريج بن محمود مساحته 1384 متر مربع بسعر 8 ملايين ريال.

وجاءت بلدية أم صلال في المرتبة الثالثة بتعاملات بلغت قيمتها 85.9 مليون ريال وبنسبة 11.4 بالمائة من مجمل تعاملات الأسبوع نتيجة تنفيذ 17 صفقة، وبارتفاع قياسي عن الأسبوع السابق بنسبة بلغت 592 بالمائة.

وبلغت قيمة أعلى صفقة في أم صلال 30 مليون  ريال لأرض فضاء في أم صلال علي التابعة لبلدية أم صلال مساحتها 33962 متر مربع بحساب سعر المتر المربع بنحو 883 ريال، وتم بيع بيت للسكن  في أم صلال محمد مساحته 882 متر مربع بسعر 6.5 مليون ريال.

واستحوذت الأراضي الفضاء على ما نسبته 84.4% من مجمل تعاملات بلدية أم صلال وبلغت قيمتها 72.5 مليون ريال، وتم تداول ارض فضاء في أم صلال علي مساحتها 22895 متر مربع  بسعر 20 مليون ريال بحساب سعر المتر 873 ريال، وتم كذلك بيع قطعة ارض فضاء في الخريطيات مساحتها 2370 متر مربع سعرها 6.7 مليون ريال بسعر المتر المربع نحو 2852 ريال.

وتضمنت العقارات الأخرى تداول فيلا واحدة وبيتين للسكن من بينهما بيت في أم صلال محمد مساحته 882 متر مربع بسعر 6.5 مليون ريال.

وجاءت الوكرة في المرتبة الرابعة من حيث قيمة العقارات المتداولة خلال الأسبوع الماضي بنسبة 5.3 بالمائة من مجمل التعاملات العقارية نتيجة تنفيذ 40 صفقة بقيمة بلغت نحو 40 مليون ريال، بزيادة عن الأسبوع السابق نسبتها 111%.

وبلغ سعر أعلى صفقة في الوكرة لأرض فضاء مساحتها 1328 متر مربع بسعر 2.5 مليون  ريال وبسعر المتر المربع 2033 ريال.

واستحوذت الأراضي الفضاء على ما نسبته 95.4 بالمائة من مجمل تعاملات بلدية الوكرة بقيمة بلغت 38.15 مليون ريال، وتم بيع 22 قطعة ارض فضاء في الوكرة مساحتها تتراوح بين 600 إلى 773 متر مربع سعر كل قطعة نحو  942 ألف ريال، وبلغت القيمة الإجمالية لهذه الأراضي نحو 20.7 مليون ريال، كما تم بيع ارض فضاء في الوكير مساحتها 536 متر مربع بسعر 2.1 مليون ريال بسعر المتر الربع بحوالي 4 ألاف ريال.

وبلغت قيمة العقارات الأخرى 1.85مليون ريال وشملت بيع  فيلا واحدة مساحتها 470 متر مربع في منطقة الوكير.

وجاءت بلدية الخور في المرتبة الخامسة، حيث تم تنفيذ 10 صفقات بقيمة إجمالية بلغت 15.9 مليون ريال، مستحوذة على نسبة 2.1 بالمائة من تعاملات الأسبوع، وبتراجع بنسبة 14 بالمائة عن الأسبوع السابق.

وبلغت قيمة أعلى صفقة 3.2 مليون ريال لفيلتين متلاصقتان  وفيلا منفصلة في الخور مساحتها 1207 متر مربع، وفيلا من طابقين وملحق  في الخور مساحتها 600 متر مربع بقيمة 1.73 مليون ريال.

واستحوذت الأراضي على ما نسبته 40.9% من مجمل تعاملات بلدية الخور  بقيمة بلغت 6.5 مليون ريال، فيما استحوذت العقارات على ما نسبته 59.1% من مجمل تعاملات بلدية الخور نتيجة بيع 6 فلل وبيتين سكنيين  بقيمة إجمالية بلغت 9.4 مليون ريال، وتم بيع ارض فضاء في الذخيرة مساحتها 600 متر مربع بسعر 1.7 مليون ريال بحساب سعر المتر 2833 ريال، وارض أخرى في الخور مساحتها 600 متر مربع بسعر 1.67 مليون ريال.

وفي المرتبة السادسة  جاءت بلدية الظغاين والتي شهدت تنفيذ 4 صفقات بقيمة 9.1 مليون ريال وبنسبة 1.2 بالمائة من مجمل تعاملات الأسبوع.

وبلغ سعر أعلى صفقة 5 ملايين ريال لأرض فضاء في منطقة لعبيب مساحتها 4024 متر مربع بسعر 1242 ريال للمتر المربع، واستحوذت الأراضي على نسبة 100 بالمائة من التعاملات.

وفي المرتبة السابعة والأخيرة جاءت بلدية الشمال بقيمة إجمالية بلغت 3.87 مليون ريال، نتيجة تنفيذ 9 صفقات، وهي عبارة عن بيع 9 قطع أراضي في منطقة أبا الظلوف مساحتها تتراوح بين 960 متر مربع إلى حوالي 1260 متر مربع، بسعر القطعة والوحدة بنحو 430 ألف ريال، حيث استحوذت الأراضي على جميع الصفقات في بلدية الخور.

واستحوذت الأراضي على ما نسبته 85.7 بالمائة من مجمل التعاملات العقارية خلال الأسبوع الماضي إذ بلغت قيمتها 645.9 مليون ريال، أما بالنسبة للتعاملات العقارية المتعلقة بالمباني، قال تقرير إزدان العقاري انه تم خلال الأسبوع الماضي تداول 34 فيلا ، و21 بيتا سكنيا، إضافة إلى تداول عمارة سكنية واحدة، ومساكن شعبية عدد 2.

ويشير التقرير إلى أن مجمل العقارات من مباني وفلل وبيوت سكنية بلغ حجمها خلال الأسبوع نحو 107.4 مليون ريال وبنسبة 14.3% من مجمل التعاملات.

وأشار التقرير إلى أن اكبر صفقة على الإطلاق تم تسجيلها خلال الأسبوع الماضي كانت بيع ارض فضاء في منطقة الغرافة التابعة لبلدية الريان بقيمة 240 مليون ريال، وتبلغ مساحته 27325 متر مربع، ما يعني ان سعر المتر المربع بلغ نحو 8780 ريال.

خلفية عامة

شركة ازدان العقارية

أكملت شركة ازدان العقارية العام المنصرم العقد الخامس من مسيرتها، مواصلة تطوير منتجاتها وخدماتها التي مكنتها من اعتلاء سدة أبرز شركات التطوير العقاري في المنطقة. فقد تحوّلت الشركة من مجرد فكرة طموحة من قبل سعادة الشيخ ثاني بن عبد الله آل ثاني مطلع ستينات القرن الماضي لواحدة من ألمع المؤسسات العقاريه في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي. 

عُرفت «إزدان» في وقت سابق باسم مؤسسها الشيخ ثاني بن عبد الله آل ثاني ، وكانت واحدة من أعرق المؤسسات العاملة في القطاع العقاري العربي، حيث تأسست عام 1960 أي قبل نشوء أقدم البنوك القطرية، بغية الاستفادة من فرص النمو الذي يوفره القطاع العقاري القطري، حيث استشعر سعادته أن دولة قطر مقبلة على نهضة اقتصادية وعمرانية واسعة. 

وخلال عام 2006 والذي شهد استضافة الدوحة للأولمبياد الآسيوي، تم تغيير الاسم التجاري الي شركة اسكان. في عام 2007 تم تغيير اسم شركة إسكان إلى «ازدان العقارية» التي تم إدراج أسهمها في بورصة قطر ( سوق الدوحة للأوراق المالية سابقاً) عقب تحويل استثمارات الأسهم من المجموعة الدولية للإسكان إلى شركة التداول القابضة.  كما ان التزام الشركة أمام الفيفا بتخصيص 50 ألف وحدة سكنية أدى إلى اعتبار «ازدان»  شريكا استراتيجيا في دعم ملف 2022.

المسؤول الإعلامي

الإسم
أحمد عبدالله
فاكس
+974 (0) 4 409 4111
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن