هدوء الصيف يؤثر على التعاملات العقارية في قطر وتراجع طفيف بنسبة 12%

بيان صحفي
منشور 22 حزيران / يونيو 2011 - 06:33
تعاملات الأسبوع الماضي في قطر بلغت 496.9 مليون ريال مقارنة مع 565.3 مليون ريال في الأسبوع السابق
تعاملات الأسبوع الماضي في قطر بلغت 496.9 مليون ريال مقارنة مع 565.3 مليون ريال في الأسبوع السابق

واصلت التعاملات العقارية استقرارها للسبوع الثاني على التوالي في اشارة الى حالة الهدوء التي ترافق السوق العقاري عادة خلال فصل الصيف وموسم الاجازات السنوية، وقال التقرير الاسبوعي لشركة ازدان العقارية ان التعاملات في السوق العقاري بيعا وشراء شهدت تراجعا طفيفا بنسبة 12% خلال الاسبوع الماضي الممتد من 12 ولغاية 16 يونيو الجاري مقارنة بالاسبوع الذي سبقه، وذلك وفقا للبيانات الرسمية الصادرة عن ادارة التسجيل العقاري بوزارة العدل.

واشار التقرير الى ان تعاملات الاسبوع الماضي بلغت 496.9 مليون ريال مقارنة مع 565.3 مليون ريال في الاسبوع السابق، موضحا ان غياب الصفقات الاستثنائية الكبرى ما يزال يؤثر على اجمالي قيمة التعاملات.

واوضح تقرير ازدان العقاري ان دخول فصل الصيف وما يشهده من اجازات سنوية اثر على اجمالي حجم التعاملات العقارية، وذلك لغياب عدد كبير من رجال الاعمال والمتعاملين بالقطاع العقاري والذي بدأوا بالسفر لقضاء اجازاتهم السنوية في الخارج.

واشار التقرير الى انه بالرغم من ذلك فان مستويات التداول بالنسبة للصفقات العادية تبقى ضمن الحد الطبيعي في ظل غياب الصفقات الكبرى والخارجة عن نطاق الاراضي والعقارات السكنية، اذ يبلغ معدل اليومي قرابة المائة مليون ريال.

وعزز قطاع الاراضي الفضاء تفوقه على العقارات المتنوعة في في تعاملات الاسبوع الماضي، اذ بلغعت نسبة الاراضي المتداولة نحو 74% في مقابل 26 بالمائة للعقارات المتنوعة، في حين شهدت تعاملات الاراضي في بلدية الدوحة تراجعا ملحوظا  مقابل العقارات الاخرى بنسبة 32.5 بالمائة مقابل 67.5 بالمائة.

وعودة الى تعاملات الاسبوع، فقد استحوذت بلدية الريان على حصة الاسد من تعاملات الاسبوع بقيمة بلغت نحو 251.2 مليون ريال بنسبة 50.5% عن طريق تنفيذ 31 صفقة، وبزيادة قيمتها 31.6 مليون ريال عن الاسبوع السابق وبنسبة نمو بلغت 14.3 بالمائة.

وبلغ سعر اعلى صفقة 112 مليون ريال لارض فضاء في منطقة الغرافة مساحتها حوالي 20176 متر مربع بسعر 5551 ريال للمتر المربع، كما تم بيع ارض فضاء في منطقة الوعب مساحتها 12000 متر مربع بسعر 67.5 مليون ريال، بحساب المتر المربع بسعر 5625 ريال.

واستحوذت الاراضي على نسبة 92.1 بالمائة من مجمل تعاملات بلدية الريان وبلغت قيمتها 231.5 مليون ريال، وتم بيع قطعة ارض فضاء في الوعب مساحتها 3845 متر مربع  بسعر 8.27 مليون ريال.

وبلغت قيمة العقارات الاخرى 19.72 مليون ريال وشملت 7 فلل وبيتين سكنيين، وابرز هذه الصفقات فيلا من طابقين في عين خالد مساحتها 524 متر مربع بسعر 2.6 مليون ريال، وبيت سكني في العزيزية مساحته 915 متر مربع بسعر 1.96 مليون ريال.

وجاءت بلدية الدوحة في المرتبة الثانية  من حيث قيمة التعاملات اذ بلغت نحو 124.8 مليون ريال بنسبة بلغت 25.1%  من اجمالي تعاملات الاسبوع، وذلك عن طريق تنفيذ 31 صفقة.

وبلغت قيمة اعلى صفقة في بلدية الدوحة 30 مليون ريال وهي لارض فضاء في منطقة السد التابعة لبلدية الدوحة مساحتها 2116 متر مربع وبسعر حوالي 14 الف ريال للمتر المربع، كما تم بيع بيت سكني  في مشيرب مساحته 532 متر مربع بسعر 8.6 مليون ريال.

وتضمنت الصفقات البارزة في بلدية الدوحة ايضا بيع فيلا في المطار العتيق مساحتها 921 متر مربع بسعر 17.5 مليون ريال وبحساب 19 الف ريال للمتر المربع، وارض فضاء في عنيزة مساحتها 875 متر مربع بسعر 2.6 مليون ريال وبسعر المتر المربع بـ 3 الاف ريال.

واستحوذت الاراضي الفضاء على ما نسبته 32.5 بالمائة من اجمالي تعاملات بلدية الدوحة بقيمة اجمالية بلغت 40.6 مليون ريال، في حين استحوذت العقارات الاخرى على نسبة  67.5 بالمائة من اجمالي تعاملات الدوحة وبقيمة بلغت 84.2 مليون ريال، وتضمنت هذه العقارات 7 فلل و12 بيت سكني و5 عمارات سكنية، ومن ابرز تلك الصفقات عمارة سكنية في ام غويلينا مساحتها 417 متر مربع بسعر 8.7 مليون ريال، وعمارة سكنية في فريج عبد العزيز مساحتها 241 متر مربع بسعر 5 ملايين ريال. 

وفي المرتبة الثالثة  جاءت بلدية الضغاين والتي شهدت تنفيذ 15 صفقة بقيمة 42 مليون ريال وبنسبة 8.7 بالمائة من مجمل تعاملات الاسبوع، وبزيادة قياسية نسبتها 164% مقارنة مع الاسبوع السابق.

وبلغ سعر اعلى صفقة 15 مليون ريال لارض فضاء في الصخامة مساحتها 11 الف  متر مربع بسعر 1363 ريال للمتر المربع، وتم بيع ارض فضاء في جريان جنيحات مساحتها 9488 متر مربع سعرها 10 ملايين ريال بسعر المتر 1054 ريال.

واستحوذت الاراضي على 95.6% من مجمل التعاملات بقيمة بلغت 39.33 مليون ريال، وكان ابرزها بيع ارض فضاء في منطقة لعيب مساحتها 1200 متر مربع بقيمة 2.4 مليون، فيما بلغت قيمة العقارات الاخرى 1.8 مليون ريال واقتصرت على بيع فيلا واحدة من طابقين وملحق مساحتها 561 متر مربع.

وجاءت الوكرة في المرتبة الرابعة من حيث قيمة العقارات المتداولة خلال الاسبوع الماضي بنسبة 6 بالمائة من مجمل التعاملات العقارية نتيجة تنفيذ 6 صفقات فقط بقيمة بلغت 30 مليون ريال، بزيادة عن الاسبوع السابق قيمتها 18.8 مليون ريال ونسبتها 169%.

وبلغ سعر اعلى صفقة في الوكرة الارض فضاء مساحتها 2844 متر مربع بسعر 4 ملايين ريال بسعر المتر المربع 1406 ريال.

واستحوذت الاراضي الفضاء على ما نسبته 82.2 بالمائة من مجمل تعاملات بلدية الوكرة بقيمة بلغت 24.7 مليون ريال، وتم بيع قطعة ارض فضاء في الوكير قيمتها 2.2 مليون ريال ومساحتها 442 متر مربع بسعر 4977 ريال، كما تم بيع ارض فضاء في الوكرة مساحتها 1508 متر مربع بسعر 2.75 مليون ريال.

وبلغت قيمة العقارات الاخرى 5.3 مليون ريال وشملت بيع بيت سكني واحد وفيلا عدد 2 احداها بشعر 2.6 مليون ريال ومساحتها 679 متر مربع بسعر 3875 ريال للمتر المربع. 

وجاءت بلدية ام صلال في المرتبة الخامسة بتعاملات بلغت قيمتها 28.3 مليون ريال وبنسبة 5.7 بالمائة من مجمل تعاملات الاسبوع نتيجة تنفيذ 17 صفقة، وبزيادة عن الاسبوع السابق بنسبة بلغت 2.5 بالمائة.

وبلغت قيمة اعلى صفقة في ام صلال 3.7 ملايين  ريال لفيلتان متلاصقتان في الخريطيات التابعة لبلدية ام صلال، وتم بيع ارض فضاء  في الخريطيات مساحتها 804 متر مربع بسعر 3.4 ملايين ريال، بحساب سعر المتر 4228 ريال.

واستحوذت الاراضي الفضاء على ما نسبته 65.3% من مجمل تعاملات بلدية ام صلال وبلغت قيمتها 18.5 مليون ريال، وتم تداول ارض فضاء في الخريطيات مساحتها 975 متر مربع بسعر 2.8 مليون ريال، وارض فضاء في روضة الحمامة مساحتها 1665 متر مربع بسعر 2.8 مليون ريال بحساب السعر 1690 للمتر المربع.

وتضمنت العقارات الاخرى تداول 5 فلل و3 بيوت سكنية بقيمة اجمالية بلغت 9.8 مليون ريال.

وجاءت بلدية الخور في المرتبة السادسة، حيث تم تنفيذ 10 صفقات بقيمة اجمالية بلغت 15.3 مليون ريال، مستحوذة على نسبة 3 بالمائة من تعاملات الاسبوع.

وبلغت قيمة اعلى صفقة 3.5 مليون ريال لبيت سكني في الخور مساحته 1106 متر مربع، وفيلتان متلاصقتان مساحتهما 600 متر مربع بسعر 1.7 مليون ريال .

واستحوذت الاراضي على ما نسبته 49.6% من مجمل تعاملات بلدية الخور  بقيمة بلغت 7.6 مليون ريال، ومن الصفقات البارزة قطعة ارض فضاء في الخور مساحتها 732 متر مربع بسعر 2.1 مليون ريال بحساب 2868 ريال للمتر المربع، وبيت سكني في الخور مساحته 732 متر مربع بسعر 2.5 مليون ريال.

واستحوذت العقارات على ما نسبته 41.4% من مجمل تعاملات بلدية الخور نتيجة بيع 2 فلل و 2 بيت سكني بقيمة اجمالية بلغت 7.7 مليون ريال.

وفي المرتبة السابعة والاخيرة جاءت بلدية الشمال بقيمة اجمالية بلغت 5.15 مليون ريال، نتيجة تنفيذ 9 صفقات فقط، وحققت بلدية الشمال ارتفاع قياسي في التعاملات مقارنة بالاسبوع السابق بلغت نسبته 543ب المائة.

وبلغ سعر اعلى صفقة 1.06 مليون ريال لارض فضاء في ابا الظلوف مساحتها 1320متر مربع بسعر 807 ريال للمتر المربع، كما تم بيع 7 قطع اراضي فضاء مساحة كل واحدة 600 متر مربع بسعر 500 الف ريال للقطعة الواحدة بحساب 833 ريال للمتر المربع، واستحوذت الاراضي على جميع الصفقات في بلدية الشمال.

واستحوذت الاراضي على ما نسبته 73.9 بالمائة من مجمل التعاملات العقارية خلا ل الاسبوع الماضي اذ بلغت قيمتها 367.4 مليون ريال، اما بالنسبة للتعاملات العقارية المتعلقة بالمباني، قال تقرير إزدان العقاري انه تم خلال الاسبوع الماضي تداول 24 فيلا ، و20 بيتا سكنيا، اضافة الى تداول 5 عمارات سكنية.

ويشير التقرير الى ان مجمل العقارات من مباني وفلل وبيوت سكنية بلغ حجمها خلال الاسبوع نحو 129.5 مليون ريال وبنسبة 26.1% من مجمل التعاملات.

واشار التقرير الى ان اكبر صفقة على الاطلاق تم تسجيلها خلال الاسبوع الماضي كانت بيع ارض فضاء في منطقة الغرافة التابعة لبلدية الريان بقيمة 112 مليون ريال، وتبلغ مساحته 20176  متر مربع، ما يعني ان سعر المتر المربع بلغ نحو 5551 ريال.

خلفية عامة

شركة ازدان العقارية

أكملت شركة ازدان العقارية العام المنصرم العقد الخامس من مسيرتها، مواصلة تطوير منتجاتها وخدماتها التي مكنتها من اعتلاء سدة أبرز شركات التطوير العقاري في المنطقة. فقد تحوّلت الشركة من مجرد فكرة طموحة من قبل سعادة الشيخ ثاني بن عبد الله آل ثاني مطلع ستينات القرن الماضي لواحدة من ألمع المؤسسات العقاريه في قطر ودول مجلس التعاون الخليجي. 

عُرفت «إزدان» في وقت سابق باسم مؤسسها الشيخ ثاني بن عبد الله آل ثاني ، وكانت واحدة من أعرق المؤسسات العاملة في القطاع العقاري العربي، حيث تأسست عام 1960 أي قبل نشوء أقدم البنوك القطرية، بغية الاستفادة من فرص النمو الذي يوفره القطاع العقاري القطري، حيث استشعر سعادته أن دولة قطر مقبلة على نهضة اقتصادية وعمرانية واسعة. 

وخلال عام 2006 والذي شهد استضافة الدوحة للأولمبياد الآسيوي، تم تغيير الاسم التجاري الي شركة اسكان. في عام 2007 تم تغيير اسم شركة إسكان إلى «ازدان العقارية» التي تم إدراج أسهمها في بورصة قطر ( سوق الدوحة للأوراق المالية سابقاً) عقب تحويل استثمارات الأسهم من المجموعة الدولية للإسكان إلى شركة التداول القابضة.  كما ان التزام الشركة أمام الفيفا بتخصيص 50 ألف وحدة سكنية أدى إلى اعتبار «ازدان»  شريكا استراتيجيا في دعم ملف 2022.

المسؤول الإعلامي

الإسم
أحمد عبدالله
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن