أبوغزاله والجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول يتفقان على مجموعة من المبادرات التقنية في المنطقة العربية

بيان صحفي
منشور 19 آذار / مارس 2018 - 07:12
جانب من توقيع الإتفاقية
جانب من توقيع الإتفاقية

وقعت أكاديمية طلال أبوغزاله والجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول (GSMA) مذكرة تفاهم للتعاون في إطلاق مجموعة من المبادرات المتخصصة في تكنولوجيا الهواتف الذكية، بهدف دعم بناء القدرات في المنطقة العربية.

وسيعمل الجانبان في العديد من المناطق المستهدفة لنشر التكنولوجيا المتعلقة بالهواتف الذكية ومن ضمنها تقديم وتطوير البرامج التدريبية، وبناء القدرات، وتنفيذ ورش العمل، وتقديم أفضل الممارسات.

ووقع الاتفاقية الدكتور أبوغزاله والمدير العام لجمعية GSMA الأستاذ ماتس غرانريد خلال انعقاد المؤتمر العالمي للهواتف المتنقلة 2018.

وعبر سعادة الدكتور طلال أبوغزاله عن سعادته وفخره بتوقيع الاتفاقية والشراكة مع الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول في هذا المجال المتخصص من أجل رسم معالم مستقبل أفضل، مشيرا الى أن مجموعة طلال أبوغزاله على أتم الاستعداد لتضع خبراتها ورؤيتها بتصرف الجمعية، خاصة وأنها تعمل في قطاع التكنولوجيا منذ ما يزيد عن الأربعين عاما.

وتعتبر مجموعة طلال أبوغزاله مزود للخدمات التدريبية والبرامج المهنية المتخصصة في أكثر من عشرين قطاعا، فيما تمثل الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول GSMA الشركات المشغلة للاتصالات الخلوية في جميع أنحاء العالم.

كما سيتعاون الجانبان في ترجمة الدورات التي تقدمها الجمعية الى اللغة العربية، وتقديمها للعملاء على المستوى الدولي، بالإضافة إلى تقديم دورات GSMA التدريبية من خلال مكاتب مجموعة طلال أبوغزاله حول العالم.

من جانبه، قال الأستاذ جواد عباسي، رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في الجمعية: "سنعمل من خلال هذه الاتفاقية على التنسيق لتعظيم فوائد ومكتسبات تكنولوجيا الهواتف المتنقلة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية."

وأكد عباسي على تطلعه للعمل مع مجموعة طلال أبوغزاله، وأن هذه الاتفاقية هي البداية لشراكة مثمرة بين الجانبين.

وسيتعاون الجانبان في إقامة أنشطة تسويقية مشتركة بالإضافة إلى ورش العمل والندوات، كما تتجه المجموعة والجمعية للعمل على عدد من البرامج والنشاطات من أجل تقليص الفجوة الرقمية وتعزيز تبني تكنولوجيا الهواتف المتنقلة.

وعملت مجموعة طلال أبوغزاله في مجال تطوير التكنولوجيا وتقديم حلول تقنية متقدمة من خلال شركة طلال أبوغزاله لتكنولوجيا المعلومات الدولية، حيث جرى تصنيع أول جهاز حاسوب محمول بأعلى المواصفات.

خلفية عامة

مجموعة طلال أبوغزاله

تأسست مجموعة طلال أبوغزاله عام 1972، تعد مجموعة طلال أبوغزاله أكبر مجموعة عالمية من شركات الخدمات المهنية. تلبي المجموعة هذه الحاجة بتوفير خبراء ذوي كفاءات عالية المستوى ولديهم القدرة على توقع الاتجاهات الاقتصادية والاجتماعية وعلى تقييم البدائل لتحديد أكثر الحلول إبداعاً للمشاكل الحالية والمستقبلية. وتعمل المجموعة من خلال مكاتبها البالغ عددها 73 مكتبا و180 مكتب تمثيل حول العالم.

المسؤول الإعلامي

الإسم
أمال الضامن
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن