إعلان "شامل" من Ooredoo يحصد أكثر من مليون مشاهد خلال أقل من 72 ساعة

بيان صحفي
منشور 14 آذار / مارس 2016 - 05:00
باقات "شامل" المجددة من Ooredoo الكويت
باقات "شامل" المجددة من Ooredoo الكويت

حصد إعلان باقات "شامل" المجددة من Ooredoo الكويت، والذي تم إطلاقه رسمياً قبل أقل من أسبوع، على أكثر من مليون مشاهد على موقع YouTube خلال أقل من 72 ساعة من إطلاقه. ويستعرض إعلان "شامل" الذي تم إنتاجه بالتعاون من شركة سنيار، بداية انتشار الهواتف النقالة في الكويت فترة الثمانينيات، مروراً بالتسعينيات وبداية الألفية الجديدة وصولاً لللعصر الحالي.

وتعليقاً على باقات شامل، قال مدير إدارة الاتصال المؤسسي مجبل الأيوب: "لقد صممت باقات شامل الجديدة بعد دراسة تحليلية للسوق المحلي واستطلاع لرأي العملاء. تهدف الشركة نحو منح عملائها أفضل الخدمات وأكثر العروض قيمة، لذا فإننا على يقين أن باقات شامل الجديدة بما تضيفه من قيمة وما تمنحه لعملائنا من مرونة وسهولة سوف تلاقي استحسان وإقبال الكثيرين وتمكننا من استكمال مسيرتنا في إثراء حياة الأفراد من خلال تكنولوجيا الاتصالات."

مزايا حصرية جديدة

وتتلخص المزايا الجديدة بالتالي: إمكانية تجميد العقد أثناء السفر لمدة تصل حتى 3 أشهر في السنة يعفى خلالها العميل من دفع قيمة اشتراكه مما يوفر للعميل مرونة أكثر في الاستخدام. كما يستطيع عميل باقات شامل الاستمتاع بمكالمات محلية غير محدودة على شبكة Ooredoo على كافة الباقات. هذا بالإضافة إلى إمكانية تحويل ملكية العقد لأشخاص آخرين في حال الرغبة بذلك. كما تستمر باقات شامل بتوفير خاصية ترحيل الدقائق المتبقية، وتضيف إليها خاصية ترحيل الإنترنت المتبقي للشهر المقبل، مما يوفر على العملاء ويسمح لهم باستخدام الإنترنت بحرية أكبر. وتماشياً مع نمط حياة عملاءها، تتيح Ooredoo لعملاء باقات شامل إمكانية الحصول على أحدث الأجهزة بالتقسيط حتى عند وجود التزام مسبق، حيث تضاف قيمة الجهاز الثاني كأقساط شهرية على الباقة الحالية في حال تواجدها دون الحاجة لانتظار انتهاء مدة العقد.

إبداع إعلاني

وتعليقاً على الإعلان الذي لاقى استحساناً جماهيرياً كبيراً، أضاف الأيوب: "مما لا شك فيه أن الإعلانات التلفزيونية أصبح لها أهمية كبيرة في السنوات الماضية، وأصبح الجمهور ينتظرها بفارغ الصبر. قام فريق العلامة التجارية بإدارة مدير أول العلامة التجارية في Ooredoo الكويت فاطمة المخيزيم بالتعاون مع شركة سنيار لتصميم الإعلان التجاري بشكل يعكس للمشاهد طبيعة ومزايا عقود الهواتف النقالة منذ انطلاقها في الكويت في الثمانينيات وحتى العصر الحالي. عندما فكرنا بإعادة طرح باقات شامل، أردنا طرح باقات بمزايا جديدة غير مسبوقة في الكويت. خلال الأربعة عقود منذ بداية انتشار الهاتف النقال في الكويت، لم تتغير طريقة عمل العقود برغم تطور تكنولوجيا الهاتف النقال، لذلك قدمنا مزايا شامل الجديدة التي تعد الأولى من نوعها في الكويت."

وتمت في هذا الإعلان مراعاة الموضة الدارجة في فترات الثمانينيات والتسعينيات وبداية الألفية الجديدة من ناحية الأزياء والأثاث والألوان المستخدمة. والإعلان من بطولة النجوم الصاعدين ضاري عبدالرضا وإلهام علي كما يظهر في الإعلان نجم شبكات التواصل الاجتماعي مساعد المطيري.

جوائز سابقة

وتحدثت بدورها مدير أول العلامة التجارية فاطمة المخيزيم عن جهود الشركة في تقديم أفضل الإعلانات التجارية، وقالت: "نسعى اليوم لتعزيز العلامة التجارية والتسويق لخدماتنا من خلال إعلانات تلفزيونية تترجم قيمنا وانعكاسها على المجتمع الكويتي، وهذا ما استطعنا القيام به في عملنا مع الإخوة والأخوات في شركة سنيار للإنتاج، حيث استطعنا طرح فكرة المزايا الجديدة التي نقدمها بأسلوب سلس وخفيف مع استخدام عوامل مألوفة ومحبوبة لدى المجتمع الكويتي، كالشخصيات والأزياء والموضة المستخدمة في تلك الفترة وهو أمر لاقى صدى واسعاً عند الجماهير لا سيما في إعلاننا الرمضاني الذي حمل شعار ما تغيرنا الأيام."

يذكر أن Ooredoo حصلت على عدة جوائز إعلانية من بينها جائزة "تساويق" و "مميزون" وجائزة الإبداع من الملتقى الإعلامي العربي وذلك عن إعلانها التلفزيوني الذي أطلقته في رمضان الماضي "ما تغيرنا الأيام" الذي لاقى استحساناً كبيراً من قبل المشاهدين. ويحاكي الإعلان التراث الرمضاني من خلال المسلسلات الرمضانية الموجهة للأطفال والتي اشتهرت في الكويت في فترة السبعينات والثمانينات والتسعينات، مثل مسلسل إلى أبي وأمي إلى مع التحية وبدر الزمان ومدينة الرياح، كما يشير الإعلان إلى أسعار تذاكر السينما سابقاً حينما كانت تكلف ربع دينار، إضافة إلى (بطاطس ودقوس) وهي وجبة خفيفة مشهورة لدى أجيال السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات، مخلداً بذلك العصر الذهبي للتلفزيون الكويتي وما اشتهر بـ "جيل الطيبين". ويظهر في الإعلان عدد من نجوم المسلسلات في أدوارهم الذين اشتهروا بها، كالفنانة القديرة زهرة الخرجي في دور حيزبونة  ومحمد جابر (العيدروسي) في دور بهلول من مسلسل مدينة الرياح، والفنان خالد العبيد في دور شركان من مسلسل بدر الزمان. ويعتبر هذا الظهور الأول للفنان خالد العبيد منذ أكثر من 17 عاماً.

يمكن للعملاء الحصول على المزيد من المعلومات والتفاصيل حول عروض شامل الجديدة من خلال زيارة فروع Ooredoo أو موزعيها المعتمدين المنتشرين في أنحاء الكويت أو زيارة الموقع الإلكتروني www.ooredoo.com.kw   أو الاتصال على خدمة العملاء 121.

خلفية عامة

Ooredoo

تعد Ooredoo إحدى كبريات شركات الاتصالات العالمية، وتبلغ قاعدة عملائها أكثر من 100 مليون عميل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب شرق آسيا.

وفي قطر، نحن شركة الاتصالات الأولى في البلاد، وتقدم الشركة خدمات اتصالات عالمية المستوى للعملاء من الأفراد والشركات، إضافة إلى الخدمات المنزلية.

وتركز الشركة على الاستمرار في تطوير شبكة "سوبرنت" لتكون قطر واحدة من أفضل دول العالم في مجال الاتصالات.

معلومات للتواصل

Ooredoo
الخليج الغربي،
ص.ب. 217
الدوحة، قطر
هاتف
البريدالإلكتروني

للسبت الـ15.. احتجاجات السترات الصفراء تتواصل في فرنسا

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:46
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا

يواصل الآلاف من محتجي حركة "السترات الصفراء" تظاهراتهم للأسبوع الخامس عشر على التوالي في العاصمة باريس ومدن فرنسية أخرى.

وقالت الشرطة في بيان، "أعلن في باريس عن خمس تظاهرات، ثلاث منها بشكل تجمعات، أما المسيرتان الأخريان اللتان سميتا على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي "تسونامي أصفر" و"كلنا في الشانزيليزيه لا نتراجع عن شيء"، فستنطلقان من قوس النصر ظهر اليوم السبت على التوالي وتنتهيان في ساحة تروكاديرو".

وأضاف البيان أن هذه المسيرات ستعبر جادة الشانزليزيه وحي الأوبرا وتلتف حول متحف اللوفر وتتوقف أمام مقر "حركة شركات فرنسا" ثم تواصل طريقها إلى ساحة تروكاديرو.

من جهتها قالت وزارة الداخلية الفرنسية بشان الأرقام التي تنشرها، إن حجم التظاهرات تراجع في أيام السبوت الأربعة الأخيرة.

بدورهم أعلن أربعة آلاف شخص من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة عبر فيسبوك عن نيتهم المشاركة في هذه التجمعات، وقال أكثر من 18 ألفا آخرين إنهم "مهتمون" بها.

وذكرت مواقع التواصل أنه ستُنظم تجمعات في مدن أخرى غير العاصمة، مثل بوردو، التي تعد مع تولوز من مواقع التعبئة الكبرى التي تشهد باستمرار صدامات عنيفة مع قوات الشرطة.

من جهتها أبلغت نقابة شرطة بوردو المسؤولين مساء الجمعة عن "الوضع الحرج" و"الإنهاك المعنوي والجسدي" لرجال الشرطة، مطالبة بوسائل أكثر فاعلية لمواجهة "حرب العصابات في المدن".

لكن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير صرح خلال زيارة إلى ضاحية أوبرفيلييه شمال شرقي باريس "إذا كان البعض يعتقدون أن رجال الشرطة سينهكون وسيتم استنزافهم، فهم مخطئون"، مؤكدا أن "رجال الشرطة سيكونون حاضرين وسيقومون بمهامهم".

يشار إلى أن 41 ألف شخص تظاهروا في فرنسا السبت الماضي، مقابل 282 ألفا في 17 نوفمبر أول يوم للتحركات الاحتجاجية الاجتماعية، بحسب بيانات رسمية


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
دبنا صبري
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن