إمباور تستقبل وفد رفيع من الجمعية الأمريكية لمهندسي التدفئة والتبريد وتكييف الهواء

بيان صحفي
منشور 28 آذار / مارس 2016 - 10:43
خلال الحدث
خلال الحدث

توّقع سعادة أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم،أن الطاقة البديلة ستكون العمود الفقري لقطاع تبريد المناطق في السنوات العشرة القادمة لتلبية الطلب الكبير على خدمات التبريد في منطقة الخليج ودولة الإمارات. جاء هذا التصريح خلال لقاء سعادته مع وفد رفيع المستوى من الجمعية الأمريكية لمهندسي التدفئة والتبريد وتكييف الهواء (ASHRAE).

واستقبل سعادة بن شعفار في مكتبه في مقر "إمباور" وفد برئاسة السيد "تيموتي وينتز"، الرئيس المنتخب من الجمعية حيث إتفق الطرفان على ضرورة تفعيل البحث والتطوير والابتكارات التقنية ومشاركة أفضل الممارسات لرفع معايير قطاع تبريد المناطق بشكل أكثر مرونة واستدامة بالاضافة إلى تطوير الابتكار وتعزيز التدريب وبناء الكفاءات في هذا المجال.

كما ناقش الطرفان آخر مستجدات قطاع تبريد المناطق في المنطقة والعالم ومدى تأثيرها على نمو القطاع. وأشاد "وينتز" بالعلاقة الوطيدة التي تجمع الجمعية بشركة "إمباور"، في وقت تعمل "إمباور"  في منطقة تحتاج الى خدمات تبريد على مدار العام، ما يجعل الحاجة ملحة لتحقيق الإستدامة البيئية في توفير التبريد وهو الأمر الذي توفره الشركة.

كما بحث الطرفان خطوات إطلاق نسخة محدثة من الميثاق العالمي لمرجعية التصميم لأنظمة التبريد والتدفئة والتي كانت "إمباور" قد أطلقته سابقا بالتعاون مع الجمعية في العام 2013 حيث أنها شاركت في دعم وتمويل عمليات البحوث والدراسات الخاصة بإصداره.

وقال بن شعفار: "لقد بات هذا الميثاق مرجعاً للمتخصصين في مجال التبريد والتدفئة في كافة دول العالم. وقمنا مع وفد الجمعية مناقشة الخطط المستقبلية لإصدار نسخة ثانية محدثة والتي سيعكس محتواها أراء مستخدميه. وإن لـ "إمباور" دور عالمي فعَال في احداث توسع كبير في اعتماد تقنيات تبريد المناطق الصديقة للبيئة في الإمارات، ومساهماتها في ادخال ابتكارات جديدة للقطاع على مستوى العالم. ويهمنا الإسهام في تحسين جودة الهواء، والمحافظة على الموارد المائية، وآلية الاعتماد على الطاقة النظيفة وتطبيق التنمية الخضراء".

وقال بن شعفار للوفد الأميركي بأن الطاقة الإنتاجية لإمباور ستزيد وانه خلال السنوات القليلة المقبلة ستغطي "إمباور" مختلف مناطق دبي في هذا المجال والتي سترفع اعداد المحطات لتصل إلى 100 محطة بحلول العام 2018.

كما اتفق الطرفان على تعزيز الجهود في البحث عن تجارب وتقنيات حديثة في مجال تبريد المناطق بهدف تعزيز فاعلية التشغيل وخفض التكلفة. وبحثا خلال اللقاء مزايا نقل اعتماد تقنية تبريد المناطق على مصادر الطاقة المتجددة، وشرح سعادة بن شعفار رؤية "إمباور" التي تنسجم مع التوجه العام لدولة الإمارات في هذا المجال. وسلّط بن شعفار الضوء على الإمكانيات التقنية لتبريد المناطق، وتوافقها مع أفضل نظم الاستدامة العالمية، وعائداتها الاقتصادية والبيئية، والتقنيات الجديدة المتبعة فيها، عوضاً عن الابتكارات الرائدة التي قدمتها "إمباور" لأول مرة في العالم في هذه التقنية.وتطرّق إلى عدد من تجارب "إمباور" الناجحة في مجالات خفض استهلاك الطاقة، وتقليل هدر المياه، وتقليص البصمة الكربونية، والتي تأتي جزءاً من رؤية الإمارات 2021 وفقاً له.

وقال بن شعفار بأن الإستدامة لن تتحقق دون الجهود المتكاتفة لكل الشركات المتخصصة في مجال الطاقة. وقال بأن أي تعاون بمعزل عن حجمه يحدث فرقاً في رحلة الإستدامة البيئية التي تسير بها دولة الإمارات.

وتصل القدرة الإنتاجية "إمباور" حالياً إلى أكثر من مليون ومئة ألفطن تبريد وتقدم خدماتها لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي، مثل مجموعة جميرا، جميرا بيتش ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، والخليج التجاري، ومدينة دبي الطبية، وأبراج بحيرات جميرا، وبالم جميرا، وديسكفري جاردنز، وابن بطوطة مول، وحي دبي للتصميم، المنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها. 

خلفية عامة

مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"

تم تأسيس مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور"، المشروع المشترك بين تيكوم للاستثمارات وهيئة كهرباء ومياه دبي، لتوفير خدمات وتجهيزات تبريد المناطق ذات الفعالية العالية لكبرى مشاريع التطوير العقاري.

وتخطط الشركة لتنويع منتجاتها وتوفير خدمات متنوعة لأنظمة الطاقة الفعالة. وتوفر أنظمة إمباور لتبريد المناطق وسائل أكثر فعالية وكفاءة من أنظمة التبريد بالهواء، حيث يتم تبريد الماء ضمن محطات مركزية ومن ثم توزيعه عبر شبكات الأنابيب إلى المباني الخاصة بكل عميل.

ويساهم هذا النظام المركزي في تقليص تكاليف رأس المال والتشغيل، وبالتالي تقليص المساحة المخصصة لأنظمة التكييف بالهواء وتكاليف استهلاك الطاقة في كل شقة سكنية على حدة. وتعتبر الشركة أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في المنطقة.

المسؤول الإعلامي

الإسم
فيرتيو للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن