إيميكول أول شركة تبريد في الإمارات تفوز بجائزة جي سي مارك

بيان صحفي
منشور 11 شباط / فبراير 2018 - 06:34
مٌنحت إيميكول شهادة المطابقة العالمية جي سي مارك كشركة تكنولوجيا خضراء معتمدة
مٌنحت إيميكول شهادة المطابقة العالمية جي سي مارك كشركة تكنولوجيا خضراء معتمدة

أعلنت دبي للاستثمار، الشركة الرائدة متعددة الأنشطة الاستثمارية والمدرجة في سوق دبي المالي، عن أن إيميكول المملوكة لها بالكامل، والمزود الرائد لخدمات تبريد المناطق في الإمارات، قد حصلت على شهادات الآيزو وأوساس وجي سي مارك، ما يؤكد التزامها بأفضل الممارسات في العالم.

وحصلت الشركة على شهادة الآيزو 9001: 2015 لنظام إدارة الجودة، وشهادة الآيزو 14001: 2015 لنظام الإدارة البيئية، والآيزو 50001: 2011 لنظام إدارة الطاقة، ما يجعلها أول شركة تبريد في الإمارات تحظى بهذا التقدير الكبير.

وفي إنجاز آخر يعد الأول من نوعه، مٌنحت إيميكول شهادة المطابقة العالمية جي سي مارك كشركة تكنولوجيا خضراء معتمدة، لتكون بذلك أول شركة متخصصة في تبريد المناطق على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تحصل على الجائزة. وحصلت إيميكول على شهادة أوساس 18001: 2007 لنظام إدارة الصحة والسلامة المهنية.

ومنحت شهادات الآيزو وأوساسمن قبل هيئات مصادقة دولية، بما في ذلك السجل الروسي وأي كيو نيت، بينما حصلت على اعتماد جي سي مارك من قبل وكالة دويتشه لخدمات الجودة، إضافة إلى آي كيو نيت وكانا غولف للمعايير الدولية، والتي تعد من أبرز هيئات الاعتماد الدولية المرموقة والمعترف بها لمنح الشهادات. وتم اعتماد الجائزة من قبل جمعية التميز الألمانية.

وقال أديب مبدر، الرئيس التنفيذي لشركة إيميكول: "إن التقدير المرموق الذي تحظى بها إيميكول يعدّ معلمًا مهمًا في رحلة تطورها ومصدر فخر للجميع، خاصة وأنه يندرج في إطار الاعتراف بجهودها في تطبيق أفضل الممارسات الدولية في جميع العمليات والإجراءات. إن شهادات الآيزو وأوساس وجي سي مارك، تؤكد تميز إنجازات إيميكول، وقدرتها على تحقيق التطور والتميز المؤسسي في مختلف مجالات عملنا. إن هذه الشهادات لا تسهم في الارتقاء بمكانة الشركة باعتبارها واحدة من أفضل الشركات في المنطقة فحسب، بل إنها تلهمنا أيضًا للحفاظ على تطور خدمات وأداء الشركة، بما يتوافق مع أفضل المعايير الدولية".

ويأتي حصول إيميكول على هذه الشهادات في أعقاب فوزها بجائزة الإمارات للطاقة للعام 2017 من قبل المجلس الأعلى للطاقة في دبي، اعترافًا بإنجازات "إيميكول" في إجراءات كفاءة استخدام الطاقة وتحسين استهلاكها للقطاع الخاص.

وأضاف مبدر: "منذ إنشاء إيميكول، حرصت دائمًا على تطبيق برامج الطاقة النظيفة لتحقيق كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة لتعزيز الاستدامة البيئية والاقتصادية. ويعدّ الحصول على جائزة الإمارات للطاقة دليلاً على ممارسات الشركة وعملياتها في مجال الطاقة النظيفة".

وتتماشى مبادرات إيميكول في مجال كفاءة الطاقة مع استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030، وتهدف إلى تطوير نهج متكامل لتأمين إمدادات الطاقة، وتطبيق ممارسات الطاقة الفعالة لتحقيق النمو المستدام لدبي.

وفي إطار هذه المشاريع، أنجزت شركة إيميكول نظامًا للطاقة الشمسية لمواقف السيارات بطاقة قدرها 70 كيلوواط، يشتمل على 29 موقفًا، مع وجود خطط مستقبلية لتنفيذ مزرعة شمسية بطاقة 2 ميغاواط، كما قامت برفع مستوى محطاتها القائمة في مجال التناضح العكسي، وتمكنت من إيجاد طريقة رائدة في مجال القياس والفواتير ضمن حلول الشركات الموجهة للأفراد، فضلاً عن تنفيذ نظام لمعالجة مياه الصرف الصحي بنسبة 100% لبعض المحطات.

وتقدم إيميكول حاليًا خدمات تبريد المناطق لأكثر من 19,000 عميل في دولة الإمارات العربية المتحدة، مع توفير بنية تحتية تعد الأكثر كفاءة والأعلى جودة. وتخطط الشركة لزيادة قدرتها الإنتاجية إلى 500,000 طن من التبريد بحلول العام 2020، مع وجود خطط استراتيجية لتحويل العديد من المباني في دبي من نظم تكييف الهواء التقليدية إلى تبريد مركزي للمناطق.

يشار إلى أن إيميكول التي يوجد مقرها الرئيسي في مجمع دبي للاستثمار، تقدم خدمات تبريد مركزي للمناطق إلى كل من غرين كوميونيتي في مجمع دبي للاستثمار، ودبي موتور سيتي، ودبي سبورت سيتي، وداماك هيلز، وتلال مردف، وأبتاون مردف وبالازو فيرساتشي في دبي.

خلفية عامة

دبي للاستثمار

تعتبر "دبي للاستثمار" شركة عالمية رائدة تستثمر في المشاريع الواعدة. وتمتلك الشركة سجلاً حافلاً بالنجاح والتميز في مجال الإدارة يمتد على مدى أحد عشر عاماً في مختلف مجالات الاستثمار في الإمارات والشرق الأوسط. وتضم قاعدة حاملي أسهم الشركة ما يزيد عن 20,800 ألف مساهم، في حين تبلغ قيمة رأسمالها المدفوع 3.5 مليار درهم إماراتي وتعد أكبر شركة استثمار مدرجة في سوق دبي المالي. وتمتلك "دبي للاستثمار" معرفة واسعة وخبرة معمقة بأساليب الاستخدام الأمثل لرأس المال ومهارات إدارية أتاحت لها تأسيس وشراء ودخول مشاريع مشتركة في مختلف أنحاء المنطقة.

وساهمت الخطوات الناجحة التي خطتها "دبي للاستثمار" خلال السنوات الماضية في تطوير أعمالها لتتحول من شركة صغيرة نسبياً إلى إحدى أبرز اللاعبين على المستوى الإقليمي. ومن أهم هذه الخطوات رفع عدد شركاتها التابعة إلى 47 وزيادة أسهمها.

وتسعى "دبي للاستثمار" إلى توسيع نشاطاتها الحالية مع دخول استثمارات جديدة في الوقت ذاته، لاسيما في القطاعين العقاري والصناعي. وتتنوع استثمارات الشركة في الوقت الراهن ضمن مجموعة متنوعة من القطاعات بدءاً بالزراعة وانتهاءً بالتمويل. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
غالب بحساس
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن