الخطوط الجوية التركية تعزز حضورها في روسيا بتدشين رحلاتها إلى مدينة سمارا

بيان صحفي
منشور 20 نيسان / أبريل 2017 - 07:36
الخطوط الجوية التركية
الخطوط الجوية التركية

عززت الخطوط الجوية التركية حضورها في روسيا بتدشين رحلاتها إلى مدينة سمارا لتصبح بذلك الوجهة الدولية رقم 250 للناقلة. وتأتي إضافة سمارا إلى الخدمات الحالية للناقلة في روسيا لتنضم إلى كل من موسكو، وسان بطرسبرج، وسوتشي، وروستوف، وقازان، وإيكاترينبرج، وأوفا، وستافروبول، ومؤخراً فورونيج.

وبإطلاق رحلاتها إلى سمارا اعتباراً من 11 أبريل 2017، تؤكد الناقلة العالمية مجدداً استراتيجيتها المتواصلة لزيادة طاقتها الاستيعابية في روسيا. ويتم تسيير الرحلات بين اسطنبول وسمارا ذهاباً وإياباً بمعدل 3 رحلات في الأسبوع. وتتوافر أسعار خاصة للرحلات ذهاباً وإياباً ابتداءً من 159 دولاراً أمريكياً (شاملة الضرائب).

وعلاوة على ذلك، ولمدة ستة أشهر من بدء تسيير الرحلات إلى الوجهة الجديدة، سيكون هنالك عرض خاص لأعضاء برنامج "مايلز آند سمايلز" بتخفيض قدره 25% على الأميال المطلوبة لاستبدال تذاكر أو ترقيات المكافآت.

مواعيد الرحلات إلى سمارا كما هي مقررة اعتباراً من 11 أبريل

رقم الرحلة

الأيام

المغادرة

الوصول

TK 487

الثلاثاء، والخميس، والسبت

اسطنبول

20:30

سمارا

00:55 +1

TK 488

الأربعاء، والجمعة، والأحد

سمارا

02:05

اسطنبول

04:45

جميع المواعيد بالتوقيت المحلي

ولمزيد من المعلومات والاطلاع على جداول الرحلات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني الرسمي للناقلة: www.turkishairlines.com، أو الاتصال بمركز الاتصال الهاتفي على رقم 2124440849 90+، أو زيارة أي من مكاتب مبيعات الخطوط الجوية التركية.

خلفية عامة

الخطوط الجوية التركية

تأسست الخطوط الجوية التركية، عضو تحالف "ستار ألاينس"، في عام 1933 بأسطول يتكون من خمس طائرات فقط. وأصبحت اليوم شركة طيران فئة أربعة نجوم بأسطول يتكون من 155 طائرة تطير إلى 172 وجهة حول العالم، منها 41 وجهة داخلية و131 عالمية. 

الخطوط الجوية التركية هي شركة الطيران الوطنية التركية، ويقع المقر الرئيسي للشركة في إسطنبول أكبر المدن التركية، وتتخذ من مطار أتاتورك الدولي مركزاً لعملياتها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
كريم جدع
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن