الفطيم للسيارات تعرض المركبات المستدامة الحالية والمستقبلية في الدورة السنوية الـ 10 من مبادرة "يوم بلا مركبات"

بيان صحفي
منشور 25 شباط / فبراير 2019 - 09:25
يوسف الرئيسي، المدير التنفيذي للشؤون الحكومية في شركة الفطيم للسيارات يستقبل عبدالله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، لإطلاعه على تقنيات الفطيم للسيارات
يوسف الرئيسي، المدير التنفيذي للشؤون الحكومية في شركة الفطيم للسيارات يستقبل عبدالله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، لإطلاعه على تقنيات الفطيم للسيارات

عرضت الفطيم للسيارات، في الدورة السنوية الـ 10 من مبادرة بلدية دبي "يوم بلا مركبات"، العديد من تقنياتها الخضراء الحالية والمستقبلية بما فيها المركبة الهجينة الكهربائية، والمركبة الكهربائية العاملة بخلايا الوقود المجهزتين بمحركات مستدامة. ومن خلال عرض أسطول سيارات تويوتا كامري الهجينة الكهربائية، وتويوتا ميراي الكهربائية العاملة بخلايا الوقود، ولكزس ES بلاتنيوم الهجينة، أتيحت الفرصة للزوار لمشاهدة إمكانيات مستقبل قطاع التنقل المستدام بشكل مباشر.

وانضم الآلاف من المقيمين في دبي للمبادرة بما في ذلك كبار الشخصيات، ورؤساء الدوائر الحكومية وممثلين عن العديد من القطاعات، مما شكل دعماً قوياً لهذه المبادرة المتميزة التي تهدف إلى تشجيع الأفراد على استخدام وسائل النقل العام بدلاً من استخدام مركباتهم الخاصة وبالتالي الحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وشهدت فعالية هذا العام التي أقيمت يوم 24 فبراير الجاري، مشاركة واسعة من الإمارات الأخرى في الدولة للمساهمة في حماية البيئة وخفض البصمة الكربونية في دولة الإمارات. 

وقال يوسف الرئيسي، المدير التنفيذي للشؤون الحكومية في شركة الفطيم للسيارات: "في مناسبة مثل هذه، تقع على عاتقنا مسؤولية تذكير السكان بأهمية أن يكونوا على وعي وإدراك تام تجاه بصمتهم الكربونية. لطالما كانت الفطيم تويوتا رائدة في قطاع التنقل المستدام منذ عام 2008، حيث تعاونت عن كثب مع الدوائر الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص للمساعدة في بناء مستقل أخضر صديق للبيئة. وقد نتج عن توفير السيارات الهجينة الكهربائية للشركات المشغلة للأساطيل انخفاض كبير في إجمالي انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وتعتبر المبادرات مثل "يوم بلا مركبات" عاملاً حاسماً لترويج تكنولوجيا السيارات الهجينة، وتوضيح كيف يمكن للمركبات الصديقة للبيئة المساهمة في تحقيق أهداف الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 من أجل بيئة مستدامة".

والجدير بالذكر أن بلدية دبي أطلقت مبادرتها البيئية "يوم بلا مركبات"  في عام 2010، وكانت المبادرة الأولى من نوعها في المنطقة التي تهدف إلى تحقيق الريادة في مجالات عديدة بما فيها العمل البيئي. وفي وقت لاحق، شهدت المبادرة تطوراً كبيراً، خصوصاً مع الأعداد الكبيرة للمشاركين من مختلف القطاعات الحكومية وغير الحكومية. 

خلفية عامة

الفطيم للسيارات

تقوم الفطيم للسيارات وهي إحدى شركات مجموعة الفطيم بتشغيل وإدارة علامات تويوتا ولكزس وهينو وذلك من خلال شبكة من صالات العرض ومراكز الخدمة وقطع الغيار العصرية التي تعتمد على أساليب الكمبيوتر الحديثة ، وتوجد في مواقع استراتيجية بمختلف أنحاء الإمارات.

تويوتا

شركة تويوتا للسيارات هي شركة كبرى متعددة الجنسيات لصناعة السيارات يقع مقرها الرئيسي في اليابان. وتعتبر الآن المُصنع الأول للسيارات بالعالم، تتمركز الشركة في كل من ناغويا وتويوتا بمحافظة آيتشي، وطوكيو.

وتمتلك تويوتا حالياً شركات لكزس، سايون، وهينو ولها النصيب الأكبر من دايهاتسو وجزءًا صغيراً من سوبارو، فوجي للصناعات الثقيلة، وإيسوزو، وياماها وتقدم تويوتا خدمات مالية من خلال فرعها: تويوتا للخدمات المالية.

طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية إثر قتله مريضته الطفلة بعد علاجها دون قصد!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 10:43
طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية.. بعدما وصف لمريضته الطفله العلاج قتلها بدون قصد!
طبيب لبناني يتعرض لصدمة قوية.. بعدما وصف لمريضته الطفله العلاج قتلها بدون قصد!

لم يتوقع الطبيب المُعالج أن الطفلة التي كشف عليها وكتب لها العلاج ستلاقي حتفها على يديه، ففي حادثة غريبة شهدتها لبنان، فبعد قيام أحد الأطباء بفحص طفلة 3 سنوات ومعاينتها وكتابة العلاج المناسب لها، صادف أن ينتهي دوام الطبيب وقت خروج الطفلة ووالدتها من المستشفى.

وبشكل مفاجئ قامت الطفلة بالافلات من يد والدتها وركضت في الشارع في اللحظة التي كان بها الطبيب يقود سيارته، ودون أن ينتبه لها قام بدهسها مما أدى إلى وفاتها.

لم يستطع الطبيب تحمل الصدمة حتى انه لم ينظر للطفلة بعد الدهس، ووقع على الأرض من هول الصدمة وتم نقله للمستشفى من أجل تلقي العلاج بسبب الصدمة الكبيرة التي تعرض لها.

وحتى هذه اللحظة لم يتم الكشف عن مصير الطبيب وفي حال خرج من المستشفى وما هو العقاب الذي يتعرض له، إلا ان الحادثة شكلت صدمة كبيرة في الشارع اللبناني.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
سعيد كليب
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن