المحاكاة الافتراضية والأجهزة المحمولة في مكان العمل والشبكات المدارة بالبرمجيات أقوى ثلاث اتجاهات في 2015

بيان صحفي
منشور 01 كانون الأوّل / ديسمبر 2014 - 07:22

كشفت شركة بروكيد Brocade نتائج استطلاعها السنوي لآراء شركائها من الوكلاء والموزعين والبائعين في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، حيث أكد الاستطلاع المستقبل الباهر أمام هؤلاء الشركاء الذين يتمتعوا بالخبرة والإمكانيات التقنية ويوظفونها في مساعدة العملاء من الشركات على تبسيط البنية التحتية للشبكات وزيادة سرعات التوصيل ونقل البيانات، خاصة بعد أن تبين أن "التعقيد" و"كيفية توزيع سعة البيانات" هما أكبر التحديات التي تواجه العملاء. وقد سلط الاستطلاع، الذي شمل 230 موزعاً ووكيلاُ وبائعاً لشركة بروكيد من جميع أنحاء أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، الضوء على اتجاهات التكنولوجيا في 2015 وأولويات الوكلاء والموزعين والعملاء في العام المقبل، وأهم المعايير لاختيار الموردين. 

قال 72% من المشاركين أن المحاكاة الافتراضية هي أبرز الاتجاهات بين العملاء، وتوقع 53% منهم أن يتجه أكثر من 75% من مراكز بيانات العملاء إلى التكنولوجيا الافتراضية خلال عامين. ويأتي بعد ذلك في الأهمية اتجاه "استخدام الأجهزة المحمولة في مكان العمل" (43%) واتجاه الشبكات المدارة بالبرمجيات/وظائف الشبكة الافتراضية (30%)، حيث سيشهد هذا الاتجاه إقبالاً كبيراً في العامين التاليين وكان ذلك رأي أكثر من 50% من المشاركين. قالت 18% من الشركات التي شاركت في الاستطلاع إنها تطبق بالفعل تقنية الشبكات المدارة بالبرمجيات، بينما قالت 33% من هذه الشركات أنها تقيم حالياً الخطط لتطبيق الشبكات المحددة بالبرمجيات. وبينما كشفت 29% من هذه الشركات أنها تخطط لذلك خلال الاثني عشر شهراً المقبلة، أعلنت 18% فقط من الشركات التي شملها الاستطلاع أنه ليس لديها أي خطة مستقبلية لاستخدام التقنية المدارة بالبرمجيات أو وظائف الشبكة الافتراضية، وهي التقنيات التي ستجعلها بلا شك تخسر الكثير من فرص هائلة للأعمال. 

كشف استطلاع الرأي أن تعقيد الشبكات (46%) وإدارة سعة نقل البيانات (46%) هما أبرز التحديات التي تواجه العملاء. ويعلق السيد عبد الرحمن طارق، المدير الإقليمي لشؤون الوكلاء والموزعين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة بروكيد قائلاً: "اتجاهات مثل البيانات الضخمة والمحاكاة الافتراضية واستخدام الأجهزة الجوالة في مكان العمل، والحوسبة السحابية بلا شك تضفي تعقيدات كثيرة على الشبكات القديمة، كما تضع كثيراً من المطالب التي ترهق سعة البيانات في الشبكات، ولهذا لا عجب أن يتصدر التعقيد وإدارة سعة النقل قائمة المتاعب والتحديات التي تواجه العملاء. وبينما نتجه إلى عصر "بروتوكول الإنترنت الجديد"، سيتطلع العملاء إلى الوكلاء والموزعين ليقدموا لهم النصيحة والمشورة والمساعدة على الانتقال إلى البنية المبسطة للشبكات التي تزيد من سرعة وكفاءة التوصيل، وتدعم هذه الاتجاهات الحديثة. بإمكان شركات الوكلاء والموزعين التي تطور إمكانياتها التقنية وفقاً لهذه التقنيات والاتجاهات الواعدة جني الكثير من المكاسب. وجدير بالذكر أن موردي التكنولوجيا يقومون بدور هام في مساعدة الموزعين والوكلاء على الارتقاء بمهاراتهم من خلال برامج التدريب". 

وكشف استطلاع الرأي أهم المعايير التي تحكم اختيار الموردين، حيث رأى 67% من المشاركين أن العنصر الأهم في اختيار الشركة الموردة هي التكنولوجيا الفريدة والمتميزة، تليها رؤية واستراتيجية المورد (42%) ثم إقبال العملاء (39%). 

كشف استطلاع الرأي كذلك أن شركات الوكلاء والموزعين حازمة وجادة في تطوير أعمالها وتوسيع نطاق نشاطها، ويتجلى ذلك في أن أغلب المشاركين أكدوا أن استراتيجية النمو الحالية هي الأولوية القصوى حالياً (64%) ثم الارتقاء بالكفاءة التقنية وتطويرها (38%) ثم التوسع في الأسواق الجديدة (32%). 

ويختم طارق حديثه قائلاً: "يوضح الاستطلاع أن الشركاء والموزعين الذين يرغبون في النمو بحاجة إلى الارتباط بالموردين الذين لديهم الرؤية والتكنولوجيا والبرامج حتى يتمكنوا من مساعدة العملاء الذين يتطلعون إلى استخدام تقنيات المحاكاة الافتراضية والأجهزة المحمولة في مكان العمل والشبكات المحددة بالبرمجيات ووظائف الشبكة الافتراضية. تقود شركة بروكيد، التي تطبق منهجاً منفتحاً في التوصيل وتحرص على الإبداع والابتكار باستمرار، انتقال السوق إلى بروتوكول الإنترنت الجديد، وفي الوقت نفسه تزود عملائها وموزعيها بالأدوات المطلوبة لتطوير إمكانياتهم وقدراتهم من أجل الاستفادة من الفرص المتاحة في السوق".

خلفية عامة

بروكيد

توفر "بروكيد" حلول شبكات مبتكرة تساعد المنظمات على العبور بسلاسة إلى عالم الواقع الافتراضي حيث يمكن للتطبيقات والمعلومات أن تتواجد في أي مكان، وتقوم هذه الحلول بتوفير قدرات فريدة من نوعها لبنية تكنولوجية تحتية أكثر مرونة مع بساطة لا مثيل لها، وتواصل مستمر، وتحسين للتطبيقات، وحماية للاستثمار.

الاحتلال يعتقل أمين سر "فتح" في البلدة القديمة بالقدس

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:54
اعتقالات واسعة طالت عشرات الفلسطينيين في مدينة القدس
اعتقالات واسعة طالت عشرات الفلسطينيين في مدينة القدس

 اعتقلت قوات إسرائيلية صباح اليوم السبت، أمين سر حركة “فتح” في البلدة القديمة بالقدس ورئيس نادي الأسير الفلسطيني ناصر قوس، بعد اقتحام منزله.

وأفادت مصادر محلية لوكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) بأن “قوات الاحتلال اعتقلت أيضا الحاج علي عجاج، الذي كان في مقدمة من قاموا بفتح مصلى باب الرحمة يوم أمس الجمعة، إلى جانب ناصر قوس”.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلية نفذت الليلة قبل الماضية وفجر أمس الجمعة حملة اعتقالات واسعة طالت عشرات الفلسطينيين في مدينة القدس بعد الدعوات للنفير العام نحو المسجد الاقصى المبارك واداء صلاة الجمعة قرب ساحة باب الرحمة المغلق من قبل القوات الإسرائيلية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
كولين سالدانها
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن