جائزة الشيخ زايد للكتاب تعلن القائمة الطويلة لفرع "الترجمة"

بيان صحفي
منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 11:44
اشتملت على 12 عملاً من أصل 107 أعمال
اشتملت على 12 عملاً من أصل 107 أعمال

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب اليوم عن القائمة الطويلة لفرع الترجمة في دورتها  الثالثة عشرة، والتي اشتملت على 12 عملاً تم اختيارها من أصل 107 عملاً تقدمت إلى الجائزة، وهي مترجمة من اللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وينتمي أغلب مترجميها إلى مصر والمغرب ولبنان والسعودية وتونس.

ضمت الترجمات من الإنجليزية سبعة أعمال، هي: "مسارات القصيدة العربية المعاصرة" تأليف محسن جاسم الموسوي وترجمة أحمد بوحسن من المغرب، صادر عن دار توبقال للنشر 2017، وكتاب "هل بعضُ اللغات أفضلُ من بعض؟" تأليف روبرت وليم ديكسون وترجمة حمزة بن قبلان المزيني من السعودية، من منشورات دار كنوز المعرفة للنشر والتوزيع 2018. وكتاب "ثلاث مدن مشرقية: سواحل البحر الأبيض المتوسط بين التألق والهاوية " تأليف فيليب مانسيل وترجمة مصطفى قاسم من مصر من منشورات المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب – الكويت 2017. وكتاب "المشكلان الأساسيان في نظرية المعرفة" تأليف كارل بوبر وترجمة نجيب الحصادي من ليبيا، صادر عن جداول للنشر والترجمة والتوزيع 2018. بالإضافة إلى "العنف: مختارات فلسفية" تأليف فيتوريو بوفتشي وترجمة ياسر قنصوه من مصر، وصادر عن المركز القومي للترجمة 2017، وكتاب "نظرية في العدالة" تأليف الفيلسوف جون رولز وترجمة رضوان العيادي من المغرب، من منشورات دار الكتاب الجديد المتحدة 2018. وكتاب " الجين- تاريخ حميم" تأليف سيدهارتا موكرجي وترجمة إيهاب عبد الحميد من مصر، وصادر عن دار التنوير للطباعة والنشر 2018.

أما الأعمال المترجمة من اللغة الفرنسية إلى العربية فضمت ثلاثة أعمال هي: كتاب "أصول التأويلية" تأليف جورج غوسدورف وترجمة فتحي إنقزّو من تونس، من منشورات مؤمنون بلاحدود للدراسات والأبحاث 2018، وكتاب "بحر الخلفاء - تاريخ المتوسط الإسلامي من القرن السابع إلى القرن الثاني عشر م"، تأليف كريستوف بيكار وترجمة د. جان جبور من لبنان وصادر عن المكتبة الشرقية 2018، وكتاب "ما هو النقد؟ تليه نصوص حول ثقافة الذات" من تأليف ميشيل فوكو وترجمة محمد ازويتة من المغرب، من منشورات أفريقيا الشرق 2018.

بالإضافة إلى ترجمتين من الألمانية إلى العربية، وهما: "اليهود العرب في إسرائيل - رؤية معرفية" تأليف د. عمر كامل وترجمة د. شيرين القباني من مصر من منشورات مكتبة الإسكندرية 2018، و"تاريخ علم الكلام الإسلامي من النبي محمد حتى الوقت الحاضر" تأليف تيلمان ناغل وترجمة محمود كبيبو من ألمانيا من منشورات شركة دار الوراق للنشر 2018.

يذكر أنه تم الإعلان عن القوائم الطويلة لفروع "الفنون والدراسات النقدية" و"التنمية وبناء الدولة" و"الآداب" و"أدب الطفل" و"المؤلف الشاب" خلال الأسابيع الماضية.

خلفية عامة

هيئة أبوظبي للسياحة

في 15 سبتمبر 2004، أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، القانون رقم (7) لسنة 2004، الذي نصّ على إنشاء هيئة أبوظبي للسياحة، وقد حدد القانون اختصاص الهيئة، وأهدافها، ورؤيتها، ومجالات عملها، وأنشطتها، ودورها الأساس في تنمية وتعزيز القطاع السياحي، وتطوير الاقتصاد السياحي في إمارة أبوظبي، بما يعزز مكانتها كوجهة سياحية قادرة على استقطاب وفود السيّاح والمستثمرين. 

وخلال بضع سنوات فقط، تطورت الهيئة لتصبح مؤسسة فاعلة رائدة عالمياً ومتوجة بالجوائز ومنها جائزة "أفضل هيئة سياحية" في 2009، وتطورت الإمارة من وجهة استقطبت 960 ألف نزيل فندقي فقط في 2004 لتستقطب الآن ما يزيد على 1.5 مليون نزيل سنوياً، وتوفر مجموعة متنوعة من الخيارات من المنشآت الفندقية والوجهات السياحية وهو ما جعلها على قائمة الوجهات التي توصي بها كبرى المؤسسات المستقلة مثل لونلي بلانيت وفرومرز اللتان وضعتاها على قائمة أفضل 10 وجهات سياحية في العالم في 2010.

المسؤول الإعلامي

البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن