جامعة أبوظبي تنظم مجموعة متنوعة من الفعاليات خلال 'شهر الابتكار' في الإمارات

بيان صحفي
منشور 20 شباط / فبراير 2018 - 07:48
بترا تركاما، أستاذ مساعد في الإدارة بكلية إدارة الأعمال بالجامعة ومديرة مركز الابتكار والريادة
بترا تركاما، أستاذ مساعد في الإدارة بكلية إدارة الأعمال بالجامعة ومديرة مركز الابتكار والريادة

نظمت جامعة أبوظبي مجموعة من الفعاليات والمبادرات ضمن احتفالات الدولة بشهر الابتكار خلال فبراير الجاري، وتجري الفعاليات في فروع الجامعة الثلاثة في أبوظبي والعين ودبي.

وخلال شهر فبراير، أطلقت الجامعة مجموعة من المبادرات الأكاديمية والمجتمعية والتي تشمل ندوات علمية وورش عمل وجلسات نقاشية وغيرها من الفعاليات التي تهدف إلى تعزيز روح الابتكار ونشر ثقافة الإبداع بين الطلبة وأعضاء أسرة الجامعة.

ومن ضمن هذه الفعاليات، أقامت جامعة أبوظبي معرض "الابتكار في عهد زايد" والذي يضم مجموعة كبيرة من الصور والمقالات والأفلام التي تعكس الأهمية التي أولاها الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه) لمفهوم الابتكار حيث أمن بأهميته في تحقيق النهضة على جميع المستويات وهو ما نشهد ثماره من خلال الأثر الكبير للابتكار على التطور السريع الذي شهدته الإمارات خلال فترة قياسية.

كما قامت الجامعة بإصدار نشرة داخلية يومية تحمل عنوان "قصص الابتكار" تتناول كافة الأفكار المبتكرة والطرق الفريدة للعمل التي تتم داخل أروقة الجامعة، لتكون النشرة فضاءً للتعريف والإشادة بالمبتكرين من طلبة الجامعة وكادرها التدريسي والإداري.

وأطلقت الجامعة خلال الشهر الجاري برنامج "اقتراحات بلا حدود" يقوم من خلاله عدد من الطلبة وأعضاء الكادر الأكاديمي بعقد جلسات عصف ذهني حول مشاريع مبتكرة ممكن تنفيذها في الجامعة وتعود على الجامعة ومن يعمل ويدرس داخلها بالفائدة.

كما سيتخلل الشهر مسابقة "جامعة أبوظبي تبتكر" والتي تشجع الطلبة على وضع أفكار متميزة وجديدة تساهم في تطوير ابتكارات تقنية تحقق مفهوم الاستدامة، أو إيجاد طرق مستحدثة لتحسين طرق التعلم داخل الجامعة، أو تقديم أفكار ابداعية لمشاريع خيرية وإنسانية.

ومن المخطط أن يتم الإطلاق الرسمي لمركز الابتكار والريادة في نهاية شهر الابتكار ليأتي كتتويج لمساعي الجامعة الرامية إلى جعل الابتكار مكوناً رئيسياً في كافة أعمال الجامعة، وركيزة أساسية يعتمدها الطلبة في حياتهم العملية. وسيعمل المركز على تمكين الطلبة من صقل أفكارهم وروح المبادرة لديهم ومهاراتهم المختلفة ومساعدتهم على تحويلها إلى مشاريع واقعية تعود بالفائدة عليهم وعلى المجتمع، كما سيقوم "نادي رواد الأعمال" بجامعة أبوظبي بدعم كافة الأفكار الابداعية التي سيتم استقبالها في مركز الابداع والريادة.

كما تم تضمين المناهج الدراسية في الجامعة بشكل عام بمكونات تحفز التفكير الابداعي وتشجع على الابتكار وتطوير مساقات اختيارية في هذا المجال لضمان تأسيس الطلبة على ركائز تعليمية تمكنهم من التعامل مع أدوات العمل العصرية والتي تقوم بشكل أساس على مبادئ الابتكار والابداع.

ولفتت الدكتورة بترا تركاما، أستاذ مساعد في الإدارة بكلية إدارة الأعمال بالجامعة ومديرة "مركز الابتكار والريادة" أن جامعة أبوظبي حريصة على ترسيخ ثقافة الابتكار بين الطلاب والطالبات وجعلها إحدى المقومات الأساسية للبيئة التعليمية في الجامعة انسجاماً مع التوجهات الحكومية الرامية إلى التحول نحو اقتصاد قائم على الابتكار. ولذلك قامت الجامعة مؤخراً بإطلاق تخصص ريادة الأعمال والابتكار ضمن  برنامج البكالوريوس في إدارة الأعمال والذي يجمع بين المعرفة النظرية والخبرة العملية في مجال ريادة الأعمال وإقامة الشركات الناشئة وأثرها في دعم حركة الابتكار في الدولة.

واختتمت بقولها أن الابتكار يشكل محوراً أساسياً في استراتيجية جامعة أبوظبي التي تسعى من خلالها إلى غرس ثقافة الابتكار والإبداع في مخرجاتها العلمية بهدف تخريج كوادر وطنية متخصصة تسهم في دفع عملية التنمية الوطنية.

خلفية عامة

جامعة أبوظبي

جامعة أبوظبي هي أكبر جامعة خاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتسعى الجامعة لأن تصبح الخيار الأول للطلاب على مستوى كافة إمارات الدولة وفي المنطقة بشكل عام. 

ومع وجود أربع كليات تقدم أكثر من 40 برنامجاً من برامج البكالوريوس والدراسات العليا في كل من أبوظبي والعين ودبي ومنطقة الظفرة، بالإضافة إلى عدد من برامج الدمج الأكاديمي مع جامعات عالمية، فإننا نضمن حصول كافة طلابنا على تعليم عالمي بأعلى معايير الجودة.

المسؤول الإعلامي

الإسم
علي ياسين
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن