"جنرال إلكتريك" تسلط الضوء على تقنياتها المبتكرة في مجال الطاقة النظيفة خلال "القمة العالمية لطاقة المستقبل" في أبوظبي

بيان صحفي
منشور 15 كانون الثّاني / يناير 2012 - 01:01
جنرال إلكتريك
جنرال إلكتريك

تستعرض شركة "جنرال إلكتريك"، أحدث الخدمات والحلول التقنية المبتكرة التي قامت بتطويرها في قطاع الطاقة، لمساعدة دولة الإمارات العربية المتحدة ومختلف دول المنطقة على تحقيق أهداف الاستدامة في عمليات إنتاج الطاقة، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات "القمة العالمية لطاقة المستقبل 2012" التي تقام في الفترة من 16 إلى 19 يناير في أبوظبي.

يجري تنظيم القمة برعاية كريمة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتّحدة، وباستضافة "شركة أبوظبي لطاقة المستقبل" (مصدر). ويقام الحدث هذه السنة تحت شعار "تمكين الابتكار المستدام".

بهذه المناسبة قال جوزيف أنيس، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك للطاقة" في الشرق الأوسط: "يحتاج العالم اليوم إلى حلول مبتكرة تساهم في الدفع قدماً بعمليات التطوير المستدام، مع التركيز بصورة رئيسية على تعزيز الكفاءة في استهلاك الطاقة والمياه. ويتوجب علينا كأفراد وشركات في المنطقة والعالم التعاون وبذل كل جهد ممكن في العمل على إيجاد حلول جديدة فعالة يمكن من خلالها الوصول إلى نتائج إيجابية ملموسة".

ولفت أنيس إلى حرص "جنرال إلكتريك" على المشاركة في القمة العالمية لطاقة المستقبل منذ إطلاقها للمرة الأولى عام 2008، وتابع موضحاً: "انطلاقاً من مكانة ’جنرال إلكتريك‘ كشريك رئيسي في مبادرة مصدر، يمثل هذا الحدث منطلقاً نموذجياً لفهم متطلبات عملائنا في قطاع الطاقة، وتعريفهم بأحدث الحلول والتقنيات التي تم تصميمها لتتيح لهم تحقيق أهدافهم الاستراتيجية على كافة المستويات. ونحن ملتزمون بدعم طموحات أبوظبي الرامية إلى توليد 7% من حجم الطاقة المستهلكة في الإمارة عبر الموارد المتجددة بحلول عام 2020".

وسيكون ستيف بولز، الرئيس والرئيس التنفيذي في "جنرال إلكتريك للطاقة والمياه"، المتحدث الرئيسي في جلسة قادة الأعمال التي ستقام تحت عنوان "دعم الطاقة المستدامة للجميع" عند الساعة 9.30 من صباح يوم 17 يناير، ويقدم خلالها آراءه في ما يتعلق بحلول الطاقة المستدامة. بالإضافة إلى ذلك يشارك فرانك آكلاند، المدير العام الإقليمي لأعمال الطاقة الرقمية في "جنرال إلكتريك للطاقة"، في جلسة نقاش بعنوان "كفاءة الطاقة: سبل خفض الانبعاثات الكربونية" يوم 17 يناير عند الساعة 1.45 ظهراً. وسيناقش آكلاند دور الشبكة الذكية في قطاع الطاقة المتجددة وأهميتها في خفض البصمة الكربونية.

وتحت شعار "جنرال إلكتريك- نحو تمكين المستقبل المستدام"، المستوحى من شعار القمة، سيتواجد ممثلون عن الشركة في جناحها الذي يحمل الرقم 5320 للتعريف بمحفظة "جنرال إلكتريك" الواسعة من التقنيات المبتكرة وحلول تحديث شبكات الكهرباء لتلبية الطلب المتنامي على توافر بنية تحتية أكثر استدامة وكفاءة وأمناً في قطاع الطاقة.

ومن بين أبرز الحلول التقنية التي ستستعرضها الشركة:

تقنيات مبتكرة قابلة للاستخدام مع أنواع مختلفة من الوقود، تضمن تعزيز مرونة العمليات التشغيلية والكفاءة، ومنها FlexEfficiency* التي تجمع بين أنظمة الطاقة المتجددة والغاز الطبيعي لتوليد طاقة أكثر نظافة واقتصادية واعتمادية والتوربينات الغازية الجديدة LM 6000-PH؛ ومحركات Jenbacher* بالغاز الحيوي. ومن بين مجموعة الحلول التقنية المتخصصة بالطاقة والمصنفة وفقاً لمعايير مبادرة الإبداع البيئي ecomagination* نذكر تقنية ZeeWeed* لإعادة استخدام المياه؛ وMyFleet™  لمراقبة أداء المنشآت، والتي تتيح لمالكي ومشغلي المحطات الحرارية لتوليد الطاقة الكهربائية إمكانية اتخاذ قرارات تستند على معلومات دقيقة وشاملة، والاستفادة من الفرص المتوفرة بفضل تعزيز الكفاءة التشغيلية لهذه المنشآت.

أطلقت "جنرال إلكتريك" مؤخراً تقنية خاصة بالفلترة صممت خصيصاً لضمان استمرار تشغيل التوربينات الغازية خلال عمليات غسل الضواغط المحورية بالمياه. وتعتبر هذه التقنية من بين مجموعة من الحلول المبتكرة التي تقدمها "جنرال إلكتريك" لقطاع النفط والغاز، بما في ذلك نظام التقاط الكربون بالتعاقب (carbon capture sequence) المعتمد وفقاً لمعايير مبادرة الإبداع البيئي.

في إطار جهودها الرامية إلى خفض البصمة البيئية في قطاع السيارات وتعزيز مستويات الكفاءة في عمليات نقل وتوزيع الكهرباء، ستسلط "جنرال إلكتريك" الضوء على تقنية الشحن WattStation الخاصة بالسيارات الكهربائية بالإضافة إلى تقنية العداد الكهربائي.

في قطاع الطاقة المتجددة، قامت "جنرال إلكتريك" بتطوير توربينات تعمل بطاقة الرياح تتراوح قدرتها الإنتاجية بين 1.5 و 4.1 ميجاواط، مصممة لتحقيق مستويات كفاءة عالية في كافة الظروف الجوية، وتتضمن خصائص مميزة يمكن مكاملتها ضمن شبكة الكهرباء. كما توفر "جنرال إلكتريك" تقنيات حديثة في قطاع الطاقة الشمسية، تحقق أعلى مستويات الكفاءة وفقاً لتقارير ودراسات القطاع. وقامت الشركة بمبادرات حيوية في مجال التوطين بالتعاون مع نخبة من أهم شركات الطاقة والخدمات الهندسية، لتتكامل مع مجموعة المنشآت الهندسية والخدمية التابعة لـ"جنرال إلكتريك" محلياً وعالمياً.

تستعرض "جنرال إلكتريك" تقنية الاحتراق المتطورة Dry Low NOx (DLN) التي تحد من انبعاث الغازات الضارة. ووقعت الشركة مؤخراً اتفافية مع "قطر غاز"، أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم، لتزويد هذه التقنية إليها وخفض انبعاث الغازات أثناء تشغيل التوربينات. وتأتي هذه الخطوة في أعقاب اتفاقية مماثلة مع شركة "راس غاز المحدودة" التي تعمل "جنرال إلكترك" بموجبها على تزويد الشركة بتقنيات DLN في مجمع إنتاج الغاز الطبيعي المسال في مدينة راس لفان الصناعية، وخفض الانبعاثات لتتوافق مع المعايير المحددة في الدولة والبالغة 9 جزء بالمليون.

وتمتلك "جنرال إلكتريك" كافة المقومات التي تتيح لها المساهمة في الاستجابة لمتطلبات الشرق الأوسط في مجال تقنيات الطاقة النظيفة، بفضل مواردها العالمية الكبيرة وخبراتها الواسعة وسجلها الحافل بالإنجازات على مستوى المنطقة. وتعتبر "جنرال إلكتريك للطاقة" رائدة إقليمية في قطاع توليد الطاقة الكهربائية، حيث يجري حالياً تشغيل أكثر من 1000 توربين طورتها الشركة في مختلف أنحاء المنطقة، كما تم الإعلان عن مشاريع سبّاقة تتجاوز قيمتها 8 مليارات دولار خلال السنوات الخمس الماضية.

خلفية عامة

جنرال إلكتريك

تعد جنرال إلكتريك، شركة رائدة عالمياً في مجال توفير تقنيات متنوعة في مجالات البنية التحتية والإعلام والخدمات المالية التي تركز على حل أصعب المشكلات في العالم. وتخدم جنرال إلكتريك عملاءها في أكثر من 100 دولة ويعمل لديها أكثر من 300 ألف موظف حول العالم، لتقدم منتجات وخدمات تشمل قطاعات الطاقة والمياه والتنقل والرعاية الصحية والتمويل والمعلومات.
وحققت عائدات بلغت 37 مليار دولار في 2009. وتعبر الشركة رائدة عالمية في مجال تزويد تقنيات توليد الطاقة. وتشمل الشركة على وحدات جنرال إلكتريك للطاقة والمياه وجنرال إلكتريك لخدمات الطاقة وجنرال إلكتريك للنفط والغاز، وتتعاون هذه الشركات على توفير خدمات وحلول متكاملة تغطي مختلف مجالات قطاع الطاقة، بما في ذلك الفحم والنفط والغاز الطبيعي والطاقة النووية، إضافة إلى موارد الطاقة المتجددة مثل: الماء والرياح والطاقة الشمسية والغاز الحيوي، وغيرها من أنواع الوقود البديل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
كيلي هوم
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن