حديقة القرآن النباتية تكرم الفائزين في مسابقة نباتات القرآن والحديث النبوي

بيان صحفي
منشور 16 آذار / مارس 2017 - 06:02
طلاب من مدرسة حسان بن ثابت الثانوية المستقلة للبنين يحتفلون بعد فوزهم بالمركز الثاني في النسخة الأولى من مسابقة نباتات القرآن الكريم والحديث النبوي، التي نظمتها حديقة القرآن النباتية
طلاب من مدرسة حسان بن ثابت الثانوية المستقلة للبنين يحتفلون بعد فوزهم بالمركز الثاني في النسخة الأولى من مسابقة نباتات القرآن الكريم والحديث النبوي، التي نظمتها حديقة القرآن النباتية

اختتمت حديقة القرآن النباتية مسابقة نباتات القرآن الكريم والحديث النبوي في نسختها الأولى، بمشاركة 16 مدرسة من المدارس الثانوية المُستقلة العاملة تحت مظلة وزارة التعليم والتعليم العالي. وتأتي المسابقة ضمن أنشطة البرنامج التعليمي الباحث اليافع، الذي يهدف إلى إعداد كوادر طلابية قادرة على تحمل المسؤولية البيئية والأخلاقية تجاه الموارد الطبيعية والتراث الثقافي. 

وفي أجواء من الحماسة والتفاعل، أقيمت التصفيات النهائية للمسابقة في مركز الطلاب، بجامعة حمد بن خليفة، بين مدرستي حسان بن ثابت الثانوية المستقلة للبنين، ومدرسة الشيماء الثانوية المستقلة للبنات، حيث أوضحت المنافسة عن جدارة الفريقين بالوصول إلى الدور النهائي. وقد فازت مدرسة الشيماء الثانوية المستقلة للبنات بالمركز الأول في المسابقة للعام الدراسي 2016-2017، بينما حلت مدرسة حسان بن ثابت الثانوية المستقلة للبنين في المركز الثاني.  

وكانت مسابقة نباتات القرآن الكريم والحديث النبوي قد بدأت في مطلع شهر فبراير 2016، بين طلاب المرحلة الثانوية حول النباتات التي ورد ذكرها في القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف، والمُدرجة في الكتاب المصور لنباتات حديقة القرآن، وهو الكتاب الأول من نوعه الذي يضم النباتات الوارد ذكرها في القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف في مجلد واحد. وتأتي هذه المسابقة في إطار التعاون المشترك بين حديقة القرآن النباتية، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وفريق مهارات البحث العلمي بوزارة التعليم والتعليم العالي، حيث تم ترشيح 16 مدرسة ثانوية للمشاركة في المسابقة بفريق يتألف من 4 طلاب، ينافسون بنظام الدوري حسب الجدول الزمني وترتيب المجموعات بين المدارس.

وخلال فترة المسابقة، قدمت الحديقة للمدارس المشاركة أربع ورش تعليمية وزيارات ميدانية لمشتل نباتات مؤسسة قطر ومعامل حديقة القرآن النباتية، التي استطاع الطلاب من خلالها التعرّف على الوصف النباتي، والبيئات الجغرافية التي تعيش فيها تلك النباتات، بالإضافة إلى القيم الأخلاقية والقصص التي تشير إليها النباتات في القرآن الكريم والحديث النبوي.  

وصرّحت الأستاذة فاطمة الخليفي، مدير مشروع حديقة القرآن النباتية، قائلة: "تسعى مسابقة نباتات القرآن الكريم والحديث النبوي إلى التوعية بالأنواع النباتية التي ورد ذكرها في القرآن الكريم وصحيح السُنة النبوية، إلى جانب تعزيز روح المنافسة الشريفة بين طلاب المدارس، وإثراء الثقافة العامة والمعلومات الثقافية والتراثية حول الأمور المتعلقة بالنباتات". وأضافت: "إن المستوى الذي وصل إليه أبناؤنا وبناتنا في هذه المسابقة، لهو مستوىً مُشرف تفخر به حديقة القرآن النباتية، كونه يؤهلهم لأن يكونوا قادرين على حمل رسالة الحديقة في التعريف بنباتات القرآن الكريم والحديث الشريف، ليس فقط داخل مدراسهم، وإنما لأسرِهم والمُجتمع كافة".

وتجدر الإشارة إلى أن حديقة القرآن النباتية هي عضو في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وتهدف إلى تعزيز المشاركة المجتمعية في مجال صون التراث الثقافي والنباتات والبيئة في قطر، بما يدعم التزام المؤسسة بالحفاظ على الاستدامة البيئية.

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن