حلقة النقاش تلقي الضوء على الصِلات بين التعليم والرفاه

بيان صحفي
منشور 08 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 06:00

عقد مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية ويش حِوارًا خاصًا مع مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم وايز بشأن التعليم والرفاه، وذلك في ثاني مناسبةٍ للتعاون المشترك بين هاتين المبادرتين العالميتين التابعتين لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.

انعقدت جلسة الحوار في مركز قطر الوطني للمؤتمرات بالدوحة في 5 نوفمبر 2015 وهدفت إلى التحقق من الوصول إلى نتائج فعّالة في مجال الابتكار في الرعاية الصحية والتعليم في دولة قطر والمنطقة والعالم بأسره. وتأتيأتي الشراكة بين المبادرتين العالميتين في سياق جهود مؤسسة قطر الدؤوبة لقطع أشواط كبيرة نحو الارتقاء الشامل بالرعاية الصحية والتعليم في مجتمع دولة قطر.

تحدث في هذه الجلسة السيد إجبرت شيلينجز، المدير التنفيذي لمبادرة ويش، والسيدة جويس أدولوا، مدير مبادرة برمجة التعليم التابعة لمنظمة كير بالولايات المتحدة الأمريكية، والأستاذ الدكتور مروان العورتاني، رئيس جامعة فلسطين التقنية، والسيدة جينت لوني، مدير المعهد الأوروبي للتعليم والسياسة الاجتماعية. وشهدت الجلسة نقاشًا مثمرًا شارك فيه الحضور الخمسون حول أبعاد العلاقة الوطيدة بين التَعليم والرفاه، بما فيها البُعد البدني والذهني والعاطفي والروحاني والأخلاقي.

وبهذه المناسبة، صرّح السيد شيلينجز قائلاً: "إن إتاحة الرعاية الصحية والتعليم الراقيين هي الركيزة الأساسية لأي مجتمع يَروم الازدهار. ومن هذا المنطلق، تتجلى الرؤية الرشيدة لصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر التي تهدف إلى إحداث نقلة نوعية على صعيد هذين المجالين المحوريين والمتشابكين من خلال مبادرات عدة وبالأخص وايز وويش. فالاستثمار في التعليم لن يتأتى له تحقيقَ أهدافه إلا في مجتمع صحي. وعلى نفس الشاكلة، لا يُحسن الأفراد غير المُتعلمين انتقاء خيارات الرعاية الصحية الشخصية الصحيحة أو المساهمة مع النظام الذي يخدمهم في تحقيق رفاههم والحفاظ على صحتهم. ومن هنا تبرز أهمية مؤسسة قطر من خلال استثمارها في هذين المجالين."    

جديرٌ بالذكر أن مبادرة ويش كان قد أطلقت أيضًا منتدى الصحة النفسية ورفاه الأطفال الذي يترأسه البروفيسور اللورد ريتشارد لايارد، مدير برنامج الرفاه بمركز الأداء الاقتصادي في كليّة لندن للاقتصاد. وقد بحث المنتدى دور التعليم في تحقيق الرفاه في إطار نشاطاته لإعداد تقارير قائمة على الأدلة وتقديم التوصيات اللازمة لصانعي السياسات في مؤتمر القمة الثاني الذي انعقد في فبراير 2015 بدولة قطر.

يشار إلى أن مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية ويش ومؤتمر القمة العالميّ للابتكار في التعليم وايز تأسسا تحت رعاية صاحبة السموّ الشيخة موزا بنت ناصر عامي 2013 و2009 على التوالي. ويُعد المؤتمران بمثابة مجتمعَين عالميين للمُبتَكِرين الرواد الذين يتعاونون لمواجهة التحديات الملحّة في الصحة والتعليم من خلال تقديم حلول تستند إلى الأدلة وبما يعود بالنفع على دولة قطر والعالم بأكمله.

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن