دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي تختتم حملتها الترويجية بنجاح في عُمان

بيان صحفي
منشور 20 أيلول / سبتمبر 2018 - 08:48
خلال الحدث
خلال الحدث

اختتمت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي حملتها الترويجية بنجاح ملفت في سلطنة عمان، وذلك في إطار مبادراتها المستمرةلتعزيز الوعي بالتجارب السياحية والثقافية الاستثنائية في الإمارة، إلى جانب تحفيز المزيد من الزوار العمانيين على استكشافها وتمضية عطلات بفترات أطول في أبوظبي.

 

وانطلقت الحملة يوم 5 سبتمبر في فندق جراند ميلينيوم في مسقط، حيث ركزت على المنتجات والمعالم المتميزة في منطقة العين بصفة خاصة، واستقطبت عدداً من أبرز شركات السفر والسياحة في السلطنة. وتضمن برنامج الحملة عروضاً تقديمية من ممثلي دائرة الثقافة والسياحة وشركائها إلى جانب ورش عمل وحلقات تواصل واجتماعات عمل ثنائية.

 

وقال نبيل الزرعوني، مدير المكتب الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، إدارة الترويج والمكاتب الخارجية في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: "نسعى إلى زيادة عدد النزلاء العمانيين بالمنشآت الفندقية في أبوظبي. ونثق أن الحملة الترويجية ستدعم مكانة وجهتنا السياحية لدى منظمي الجولات وبرامج العطلات الخارجية في عمان.  بخاصة أننا ركزنا في الجولتين الترويجيتين من مطلع العام على منطقة العين التي تتميز بمجموعة من المقومات الإضافية التي تجعلها وجهة ملائمة للمسافرين العمانيين، ولاسيما موقعها الجغرافي القريب علاوة على تجاربها السياحية والثقافية والترفيهية الفريدة بما في ذلك "واحة العين" و"حديقة الحيوانات بالعين" و"وادي آدفنتشر". ونعمل على تسليط الضوء على التنوع الكبير لمعالم الجذب السياحي في العين، ونأمل أن تساهم الحملة الترويجية في دعم علاقات الشراكة والتعاون مع قطاع السفر والسياحة في عمان".

 

وشهدت الحملة عرضاً لأهم منشآت الضيافة في منطقة العين، حيث ضمت ممثلين عن فنادقها ومنتجعاتها، ومنها أيلا وروتانا وهيلتون وألوفت ومركيور ودانات إضافة إلى "نادي العين للفروسية والرماية والجولف" و"مدينة ألعاب الهيلي" و"حديقة الحيوانات بالعين".

 

واستقطبت الحملة حضوراً كبيراً لشركات السياحة العمانية ومنها "شركة الحشار للسياحة والسفريات" و"وكالات سفريات بهوان" و"كيمجيز بيت السفر والسياحة" و"سفريات مزون" و"أوا ترافيل" و"سفريات المدينة".

خلفية عامة

هيئة أبوظبي للسياحة

في 15 سبتمبر 2004، أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، القانون رقم (7) لسنة 2004، الذي نصّ على إنشاء هيئة أبوظبي للسياحة، وقد حدد القانون اختصاص الهيئة، وأهدافها، ورؤيتها، ومجالات عملها، وأنشطتها، ودورها الأساس في تنمية وتعزيز القطاع السياحي، وتطوير الاقتصاد السياحي في إمارة أبوظبي، بما يعزز مكانتها كوجهة سياحية قادرة على استقطاب وفود السيّاح والمستثمرين. 

وخلال بضع سنوات فقط، تطورت الهيئة لتصبح مؤسسة فاعلة رائدة عالمياً ومتوجة بالجوائز ومنها جائزة "أفضل هيئة سياحية" في 2009، وتطورت الإمارة من وجهة استقطبت 960 ألف نزيل فندقي فقط في 2004 لتستقطب الآن ما يزيد على 1.5 مليون نزيل سنوياً، وتوفر مجموعة متنوعة من الخيارات من المنشآت الفندقية والوجهات السياحية وهو ما جعلها على قائمة الوجهات التي توصي بها كبرى المؤسسات المستقلة مثل لونلي بلانيت وفرومرز اللتان وضعتاها على قائمة أفضل 10 وجهات سياحية في العالم في 2010.

المسؤول الإعلامي

الإسم
هيئة أبوظبي للسياحة
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن