204 مليون درهم صافي أرباح مجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية في 2011

بيان صحفي
منشور 26 نيسان / أبريل 2012 - 05:24
أحمد بن بيات، الرئيس التنفيذي لدبي القابضة
أحمد بن بيات، الرئيس التنفيذي لدبي القابضة

أعلنت مجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية اليوم عن بياناتها المالية المدققة للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2011. وتضم المجموعة تحت مظلتها 4 شركات تابعة، هي مجموعة جميرا، ومجموعة دبي للعقارات، وتيكوم للاستثمارات، والإمارات الدولية للاتصالات.

وبلغت الأرباح الصافية لمجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية 204 مليون درهم في عام 2011، بزيادة قدرها 60% مقارنة مع 127 مليون درهم في العام الماضي. وارتفعت الإيرادات المتكررة بنسبة 7% إلى 6 مليارات درهم، في حين بلغ إجمالي الإيرادات 8.8 مليار درهم.

أهم النتائج المالية:

ارتفع صافي الأرباح إلى 204 مليون درهم.

ارتفعت الإيرادات المتكررة إلى 6 مليارات درهم، وبلغ إجمالي الإيرادات 8.8 مليار درهم.

بلغ إجمالي الأصول 97.4 مليار درهم.

انخفض إجمالي الديون بمقدار 1.24 مليار درهم.

نسبة الديون إلى الأصول تحسنت إلى 0.13، كما تحسنت نسبة الديون إلى الملكية إلى 0.93.

وتعليقاً على الأداء المستقر للمجموعة، قال أحمد بن بيات، الرئيس التنفيذي لدبي القابضة: "إن هذه النتائج المالية الإيجابية تعكس المرونة والأسس القوية التي ترتكز عليها المجموعة عبر كامل محفظتها. فعلى الرغم من استمرار الظروف الاقتصادية الصعبة على الصعيد العالمي، شكل عام 2011 عاماً جيداً وناجحاً بالنسبة للمجموعة، لا سيما على صعيد خفض حجم الديون الذي يعتبر من أبرز الإنجازات المحققة خلال العام وسيبقى في مقدمة أولوياتنا للسنوات القادمة".

الإيرادات:

تحسنت إيراداتنا المتكررة والمستدامة بنسبة 7% في عام 2011. وبلغ إجمالي الإيرادات لهذا العام 8.8 مليار درهم، منها 6 مليارات درهم كإيرادات متكررة. وتماشياً مع استراتيجيتنا لتعزيز روافد الدخل المتكرر، فقد شكلت مبيعات بيع الأراضي والعقارات نسبة 31.6% من إجمالي إيراداتنا في عام 2011، مقارنة مع 58.1% في عام 2010.

وأضاف بن بيات: "إن الإيرادات المتكررة طويلة الأجل والمحفظة المتنوعة من الأصول المدرّة للدخل تجعل المجموعة في وضع قوي يؤهلنا لمواصلة الأداء الجيد لشركاتنا، هذا بالإضافة إلى الميزانية العمومية القوية التي تضمن لنا المرونة اللازمة لدعم شركاتنا في تحقيق أداء جيد وإيرادات قوية".

الأصول والمطلوبات والديون:

بلغ إجمالي أصول مجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية 97.4 مليار درهم، بينما انخفضت المطلوبات المتداولة من 31.2 مليار درهم في عام 2010 إلى 26.6 مليار درهم في عام 2011، بانخفاض قدره 15% نتيجة انخفاض الذمم الدائنة التجارية، والدفعات المقدمة للعملاء، ومطلوبات المقاولين. واختتمت المجموعة العام برصيد نقدي قوي بلغ 2.3 مليار درهم، بزيادة قدرها 50.5% مقارنة مع 1.5 مليار درهم في عام 2010.

وانخفض إجمالي الديون بمقدار 1.2 مليار درهم من 14 مليار درهم في عام 2010 إلى 12.8 مليار درهم في عام 2011، منها 2.4 مليار درهم على شكل قروض قصيرة الأجل. وتحسنت نسبة الديون إلى الأصول إلى 0.13، كما تحسنت نسبة الديون إلى الملكية إلى 0.93

تمكنت مجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية من خفض مديونيتها من خلال تسديد سندات بقيمة 250 مليون فرنك سويسري في يوليو 2011 باستخدام التدفقات النقدية من العمليات ومبيعات الأصول غير الأساسية، كما تمكنت في فبراير 2012 من سداد سندات بقيمة 500 مليون دولار أمريكي استحق سدادها. وقد أدى سداد السندات الذي واكبه أداء تشغيلي ثابت وقوي إلى تحقيق تصنيفات ائتمانية إيجابية من قبل وكالتي فيتش وموديز حيث منحت الوكالتان للمجموعة نظرة مستقبلية مستقرة في فبراير 2012.

وأضاف بن بيات: "تمتلك المجموعة محفظة قوية من شركات إدارة الفنادق والاتصالات والمناطق الحرة والعقارات التي تسهم في تحقيق تدفقات نقدية جيدة للمجموعة. وعليه، تلتزم المجموعة بالوفاء بالتزاماتها المالية في مواعيد استحقاقها".

مجموعة جميرا: ارتكز الأداء الجيد لمجموعة جميرا على نسب الإشغال القوية التي بلغت 78٪، وهي أعلى من معدلات القطاع، كما سجلت زيادة بنسبة 5% في إيرادات الغرف المتاحة بالمقارنة مع عام 2010. وبناء على ذلك، حققت المجموعة نمواً قوياً بنسبة 9% في إيرادات الغرف، و7% في إيرادات الأطعمة والمشروبات.

مجموعة دبي للعقارات: ساهمت مجموعة دبي للعقارات بشكل كبير في إيرادات مجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية من خلال تنامي إيراداتها المتكررة من التأجير وبيع الأراضي وإدارة المرافق وأيضاً من تسليم بعض مشاريعها. وقد شهدت محفظة التأجير السكنية زيادة كبيرة في معدلات الإشغال التي بلغت 90%، بينما سجلت أعمال إدارة العقارات والمرافق نمواً بنسبة 22.1%.

تيكوم للاستثمارات: ارتكزت إيرادات تيكوم للاستثمارات لعام 2011 على معدلات الإشغال القوية التي حققتها مجمعات الأعمال وانخفاض معدل خسارة شركاء الأعمال، كما أنها لا تزال تحافظ على نسب إشغال مرتفعة بمعدل ​88٪ في مدينة دبي للإنترنت وقرية دبي للمعرفة ومدينة دبي للإعلام، والتي تمثل مستويات متفوقة مقارنة مع معدل الإشغال التجاري في دبي والبالغ 56%.

الإمارات الدولية للاتصالات: حققت الإمارات الدولية للاتصالات خروجاً جزئياً ناجحاً من استثمارها في شركة أكسيوم تيليكوم. وعلى الرغم من الظروف السياسية الصعبة، حققت اتصالات تونس أداء ممتاز في حين نجحت شركة "دو" في الاستحواذ على 46% من سوق مستخدمي الهاتف المتحرك في دولة الإمارات.

نظرة مستقبلية:

واختتم بن بيات بالقول: "إن التوقعات المستقبلية لمجموعة دبي القابضة للعمليات التجارية وشركاتها التابعة لا تزال واعدة على خلفية استقرار الأوضاع الاقتصادية. وقد اتخذت المجموعة خطوات كبيرة نحو تحسين ميزانيتها العمومية وخفض حجم مديونيتها. وإننا نتطلع إلى عام 2012 بتفاؤل كبير بشأن التوقعات متوسطة وطويلة الأجل لأعمالنا، تزامناً مع مواصلة تعزيز كفاءة عملياتنا التشغيلية بما يساعدنا على تحقيق أداء أقوى من العام السابق".

خلفية عامة

دبي القابضة

دبي القابضة هي الشركة الأم لعدة مؤسسات ربحية تملكها حكومة دبي، ويتنوع نشاط هذه المؤسسات ما بين العقار والاستثمار والإعلام والصحة والتعليم والتكنولوجيا والطاقة والأبحاث، وتعد دبي القابضة من أكبر الشركات في الشرق الأوسط في مجال الاستثمار. 

وكالة العلاقات العامة

أبكو العالمية

أبكو العالمية
قرية دبي للمعرفة،
ص.ب. 500746
دبي،
الإمارات العربية المتحدة
البريد الإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
سوزان سمعان
فاكس
+971 (0) 4 368 8001
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن