سالم صالح سالم العجمي يفوز بسيارة كاديلاك CTS الجديدة في سحب حساب red و الراتب من بنك الخليج

بيان صحفي
منشور 13 نيسان / أبريل 2016 - 04:00
خلال الحدث
خلال الحدث

استقبل بنك الخليج السيد/ سالم صالح سالم العجمي، الفائز الأول في السحب ربع السنوي لحسابي Red والراتب لعام 2016 وذلك في معرض سيارات كاديلاك بمنطقة الري. وهنأ السيد/ ياسر سليمان- المدير التنفيذي بإدارة الخدمات المصرفية الشخصية في البنك الفائز بسيارة كاديلاك CTS.

يتيح حسابا red والراتب للعملاء الجدد الذي يقومون بفتح حسابات لأول مرة وتحويل إعانتهم الطلابية أو رواتبهم إلى بنك الخليج  فرصة التأهل لدخول السحب الشهري على جائزة نقدية تصل إلى 1000 د.ك. هذا بالإضافة إلى جائزة السحب ربع السنوي التي ستكون من نصيب أحد أصحاب الحظ الوفير الذي سيفوز بسيارة كاديلاك CTS جديدة.

للمزيد من المعلومات حول حسابي red والراتب لدى بنك الخليج وسحوبات أخرى، يمكنكم زيارة أي من فروع البنك البالغ عددها 56 فرعاً أو الاتصال بخدمة العملاء على الرقم 1805805 أو زيارة الموقع الالكتروني للبنك www.e-gulfbank.com .

خلفية عامة

بنك الخليج

يعتبر بنك الخليج أحد أكبر البنوك الرائدة في الكويت ويقدّم سلسلة واسعة من الخدمات المصرفية الشخصية والخدمات المصرفية للشركات بالاضافة الى خدمات الخزينة وخدمات المالية الأخرى. تأسس بنك الخليج عام 1960 و تمّ ادراجه في سوق الكويت للأوراق المالية عام 1984.

لبنك الخليج شبكة كبيرة تضمّ 58 فرعاً في جميع أنحاء الكويت، وبإجمالي موجودات بلغت قيمتها 6 مليار دينار كويتي في نهاية ديسمبر 2018. هذا و صنف بنك الخليج في المرتبة A من قبل اربع وكالات عالمية رائدة في التصنيف الائتماني.

للسبت الـ15.. احتجاجات السترات الصفراء تتواصل في فرنسا

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:46
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا
من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا

يواصل الآلاف من محتجي حركة "السترات الصفراء" تظاهراتهم للأسبوع الخامس عشر على التوالي في العاصمة باريس ومدن فرنسية أخرى.

وقالت الشرطة في بيان، "أعلن في باريس عن خمس تظاهرات، ثلاث منها بشكل تجمعات، أما المسيرتان الأخريان اللتان سميتا على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي "تسونامي أصفر" و"كلنا في الشانزيليزيه لا نتراجع عن شيء"، فستنطلقان من قوس النصر ظهر اليوم السبت على التوالي وتنتهيان في ساحة تروكاديرو".

وأضاف البيان أن هذه المسيرات ستعبر جادة الشانزليزيه وحي الأوبرا وتلتف حول متحف اللوفر وتتوقف أمام مقر "حركة شركات فرنسا" ثم تواصل طريقها إلى ساحة تروكاديرو.

من جهتها قالت وزارة الداخلية الفرنسية بشان الأرقام التي تنشرها، إن حجم التظاهرات تراجع في أيام السبوت الأربعة الأخيرة.

بدورهم أعلن أربعة آلاف شخص من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مساء الجمعة عبر فيسبوك عن نيتهم المشاركة في هذه التجمعات، وقال أكثر من 18 ألفا آخرين إنهم "مهتمون" بها.

وذكرت مواقع التواصل أنه ستُنظم تجمعات في مدن أخرى غير العاصمة، مثل بوردو، التي تعد مع تولوز من مواقع التعبئة الكبرى التي تشهد باستمرار صدامات عنيفة مع قوات الشرطة.

من جهتها أبلغت نقابة شرطة بوردو المسؤولين مساء الجمعة عن "الوضع الحرج" و"الإنهاك المعنوي والجسدي" لرجال الشرطة، مطالبة بوسائل أكثر فاعلية لمواجهة "حرب العصابات في المدن".

لكن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير صرح خلال زيارة إلى ضاحية أوبرفيلييه شمال شرقي باريس "إذا كان البعض يعتقدون أن رجال الشرطة سينهكون وسيتم استنزافهم، فهم مخطئون"، مؤكدا أن "رجال الشرطة سيكونون حاضرين وسيقومون بمهامهم".

يشار إلى أن 41 ألف شخص تظاهروا في فرنسا السبت الماضي، مقابل 282 ألفا في 17 نوفمبر أول يوم للتحركات الاحتجاجية الاجتماعية، بحسب بيانات رسمية


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
دينا صبري
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن