سلطان بن سليّم يلتقي هولاند ويشارك في قمة الاستثمارات الاستراتيجية في فرنسا

بيان صحفي
منشور 29 آذار / مارس 2016 - 08:54
خلال الحدث
خلال الحدث

التقى سعادة سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة، موانئ دبي العالمية، ورئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بدبي، فخامة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وعدداً من كبار المسؤولين الحكوميين وقادة قطاع الأعمال، وذلك في إطار فعاليات قمة الاستثمارات الاستراتيجية التي عقدت مؤخرا في قصر الإليزيه في العاصمة باريس.  

وشكلت فرنسا بصفتها موقعاً استثمارياً جذاباً، إلى جانب مشروعات موانئ دبي العالمية فيها أبرز الموضوعات التي تم التطرق إليها خلال المحادثات التي غطت كذلك تطور البنى التحتية والتنمية القائمة على الموانئ ومراكز التصدير والشحن عبر السكك الحديدية، إضافة إلى الجمارك وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالخدمات اللوجستية.  

وأشار رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية خلال المحادثات إلى دور الشركة في التجارة العالمية ومساهماتها الاستثمارية في فرنسا إضافة إلى إمكانيات توسيع التعاون في مجالات التجارة والشحن والخدمات اللوجستية.  

وعقب مشاركته في قمة الاستثمارات، قال سعادة سلطان بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للمجموعة، موانئ دبي العالمية:

"تعتبر فرنسا شريكاً هاماً في عمليات موانئ دبي العالمية الأوروبية، ولقد احتلت استثماراتنا حيزاً من المحادثات خلال الجلسة بما في ذلك كيفية تطوير ودفع هذه الاستثمارات قدماً. لقد أبدى المشاركون حماساً

لافتاً لمعرفة المزيد عن خبراتنا العالمية وتجاربنا في مجال مناولة الحاويات والبضائع ومختلف الخدمات التي نقدّمها حول العالم وربط الأسواق وتمكين التجارة".  

وأضاف: "تعمل موانئ دبي العالمية بتوجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة على تمكين التجارة العالمية ومشاركة تجربة دولتنا التنموية الناجحة مع العالم بهدف تحقيق اقتصاد مستدام قائم على المعرفة والابتكار. إن موانئ دبي العالمية، وفي إطار تعزيز دور دولة الإمارات العربية المتحدة ودعم استراتيجية اقتصادية أكثر تنوعاً والتقليل من الاعتماد على النفط، تسعى إلى مواصلة دورها كشركة عالمية رائدة في تمكين التجارة من خلال مشاريع وعمليات الموانئ والمحطات اللوجستية". 

وقال رئيس مجلس الإدارة: "تتمتع فرنسا بالعديد من الميزات مثل القوى العاملة الماهرة والبنى التحتية الجيدة وقابلية الوصول إلى المناطق الداخلية الأوروبية والموقع الفريد على المحيط الأطلسي والبحر المتوسط والمنافذ الساحلية على بحر الشمال على حد سواء. لقد كانت الجلسة على مستوى رفيع تمكنا من خلالها تسليط الضوء على عملياتنا وتقديم خبراتنا إلى هذه القوة الاقتصادية الرئيسية ودعم سعيها لتطوير الفرص الاستثمارية في المستقبل".  

وتشمل أعمال موانئ دبي العالمية في فرنسا مينائي "لو هافر" و"فوس"، الذين يسيطران على حوالى 50% من مجمل مناولة الحاويات الفرنسية. 

يقع ميناء "لو هافر" على الساحل الشمالي لفرنسا وشكل بموقعه المثالي بوابة لباريس والمناطق الصناعية في الشمال. كما ويتصل المرفق بخط سكك حديدية ويوفر نفاذا مباشرا إلى نهر "السين" الشهير وإلى المجتمعات الحضرية في العاصمة.  

يتم تشغيل محطتين في "لو هافر" من قبل "جنرال دو مانيتونسيون بورتوير" (جي أم جي) وهي مشروع مشترك بين موانئ دبي العالمية و"سي أم إيه- سي جي أم" الفرنسية. محطة "تيرمينال دو فرانس" قادرة على مناولة أكبر سفن الحاويات وتعد المرفق الرئيسي لموانئ دبي العالمية في فرنسا في حين تناول محطة "تيرمينو نورد" البضائع العامة والمركبات، وتتصل جميع هذه المحطات ببعضها لتشكل خدمات داخلية متنوعة. 

وبالقرب من مارسيليا في الجنوب الفرنسي، يتم تشغيل محطة "يورو فوس" في ميناء "فوس"، والتي تعد المحطة الأكبر في فرنسا حيث تضم 4 أرصفة بطول 1.6 كيلومتر، وتتصل مباشرة عن طريق البارجة بنهر "الرون" ومنه شمالا إلى وسط فرنسا الذي يضم مدينة "ليون"، كما تتصل المحطة عبر شبكة طرق وسكك حديدية بالداخل الغربي الأوروبي. ويتم تشغيل المحطة أيضاً ضمن مشروع شراكة بين موانئ دبي العالمية و"سي أم إيه- سي جي أم". 

وصل حجم التبادل التجاري بين دبي وفرنسا خلال الأشهر التسعة  الأولى من عام 2015 إلى نحو 15.30 مليار درهم إماراتي، فيما بلغ إجمالي حجم التجارة في عام 2014 نحو 21.22 مليار درهم إماراتي.

 وتعد دولة الإمارات العربية المتحدة السوق الأكبر لفرنسا في منطقة الشرق الأوسط، حيث تشكل حصتها ربع الصادرات الفرنسية إلى المنطقة. وتنشط أكثر من 5,300 شركة فرنسية في مجالات التجارة في الإمارات، 60 في المائة منها شركات تصدير صغيرة ومتوسطة. كما تملك 20 شركة فرنسية كبرى فروعاً في دولة الإمارات العربية المتحدة.

خلفية عامة

موانئ دبي العالمية

تعد موانئ دبي العالمية من أكبر مشغلي المحطات البحرية في العالم، وتهدف موانئ دبي العالمية إلى تعزيز فعالية سلسلة التوريد لعملائها من خلال تقديم خدمات إدارة الحاويات والبضائع السائبة وغيرها من بضائع المحطات البحرية بكفاءة وفاعلية، وتستثمر الشركة على نحو مستمر في البنية التحتية للمحطات البحرية، والمرافق والموظفين، عاملة بشكل وثيق مع العملاء وشركاء الأعمال لكي تقدم لهم خدمات نوعية في الحاضر والمستقبل، حيث وحينما يحتاج العملاء إلى هكذا خدمات.

المسؤول الإعلامي

الإسم
موانئ دبي العالمية
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن