سيتي سنتر روتانا يستضيف معرض الفنانة ماريا أوفسيانيكوفا

بيان صحفي
منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 11:49
من خلال المعرض الذي يتناول الفن من منطلق ثقافي سيتمكن مواطني ومقيمي دولة قطر من إكتشاف التفاصيل القيمة للتاريخ والحضارة القطرية.
من خلال المعرض الذي يتناول الفن من منطلق ثقافي سيتمكن مواطني ومقيمي دولة قطر من إكتشاف التفاصيل القيمة للتاريخ والحضارة القطرية.

إفتتح مساء أمس معرض الفنانة الروسية ماريا أوفسيانيكوفا والذي يحمل عنوان "قطر بين الماضي والحاضر" بحضور حشد من أبرز شخصيات المجتمع والصحافة المحلية وعشاق الفن، والذي يستضيفه فندق سيتي سنتر روتانا الدوحة في منطقة صالة العرض المميزة "الغاليريا" أمام مطعم "تياترو، والذي تجري فعالياته من 15 الى 21 أكتوبر 2018.

من خلال المعرض الذي يتناول الفن من منطلق ثقافي سيتمكن مواطني ومقيمي دولة قطر من إكتشاف التفاصيل القيمة للتاريخ والحضارة القطرية ومراحله الانتقالية الى الحاضر والمستقبل، وذلك في إطار جهود الدولة لتحقيق التوازن بين جذورها التقليدية والحداثة المعاصرة، خصوصاً أن فن العمارة في البلاد يطور لغته الخاصة.

في هذه المناسبة، قال مارتن كيندال، مدير عام فندق سيتي سنتر روتانا الدوحة:" نعمد في فندق سيتي سنتر روتانا بشكل مستمر في المساهمة على تسليط الضوء على الثقافات العالمية المختلفة من خلال استضافة مثل هذه المعارض الفنية الفريدة من نوعها التي تمكن المجتمع المحلي من مواطنين ومقيمين على حد سواء من التعرف على تلك الثقافات، كما تساهم بمساعدة المقيمين بالعودة بذكرياتهم الى أوطانهم الام عند حضورهم لمعرض يحاكي ثقافاتهم ومجتمعاتهم. وتمكنا من خلال هذا المعرض المميز من ان نقوم بدورنا بالمساهمة في العام الثقافي قطر- روسيا 2018. "

وأضاف:" تتميز صور ماريا بنبضها بالحياة، والتي قامت بإلتقاطها خلال إقامتها في الدوحة، حيث جسدت من خلالها دولة قطر بصورة مميزة ورائعة. كما نعتزم من خلال هذا النوع من الاحداث تعزيز تواصلنا مع مختلف المجتمعات العالمية التي كانت جزءاً من قطر لسنوات عديدة، وسنستمر في إستضافة مثل هذه الاحداث ليس لتقديم تجربة فريدة لضيوفنا فحسب، بل لتكون منصة للفنانين الصاعدين لعرض أعمالهم أمام جمهور المجتمع المحلي".

وتعليقاً على إفتتاح معرضها في فندق سيتي سنتر روتانا الدوحة، قالت الفنانة ماريا أوفسيانيكوفا:" إنه لمن الفخر والشرف أن تتاح لي الفرصة لعرض عملي على عشاق الفن في قطر في هذا المكان المميز والذي لم يكن ممكنا بدون الدعم اللا محدود من المسؤولين في سيتي سنتر روتانا الدوحة، اللذين اتوجه اليهم بوافر الشكر والعرفان، واللذين قامو بدعوة متذوقي الفن لحضور المعرض مما كلله بالنجاح. لقد حاولت من خلال المعرض أن أسلط الضوء على التاريخ القطري الغني، وحاضره المتألق، ومستقبله الواعد".

وتأتي صور ماريا نتيجة لعشقها للمناظر الطبيعية والثقافة والتقاليد في قطر. وانطلاقاً من ثقافة وبيئة مختلفة تماماً ، تسعى أن تأخذ زوار المعرض في رحلة من خلال عدستها التي التقطت رمال الصحراء القطرية ، ومياه الشمال الصافية، والمناطق الحديثة والقرى القديمة. ومن خلال هذا المعارض، تجسد جمالية قطر الخفية من خلال صورها، والتي تهدف إلى نقل عشاق الفن إلى ذلك الملاذ البصري واستكشاف قطر من زاوية مختلفة.

وتقيم الفنانة الروسية الأصل في قطر منذ أكثر من 5 أعوام، وتعمل مصورة متخصصة في المناظر الطبيعية والمعمارية والمنتجات الغذائية. إلى جانب ذلك، لديها شغف بالفن والتراث المحلي، لذلك أقامت ماريا العديد من المعارض الفنية الفردية والجماعية في الدوحة، وكان آخرها مخصصاً للعلم القطري باعتباره "رمز الوحدة".

وكما يرمز إسمه، لطالما كان مطعم تياترو سباقا لدعم مثل هذه المبادرات الفنية والمكان المفضل في إستضافة مثل هذه النشاطات المميزة لتشجيع المواهب الناشئة، ويسر سيتي سنتر روتانا الدوحة من أن يجعل من تياترو المكان الأكثر رواجًا لعرض مثل هذه الإبداعات الجميلة من الفنانين إلى جانب إضافة زينغ مع نكهات الطهي اللذيذة.

خلفية عامة

مجموعة روتانا لادارة الفنادق

تأسست روتانا في 1992 بشراكة بين اثنين من الشخصيات البارزة في قطاع الضيافة في المنطقة هما ناصر النويس وسليم الزير وانضم اليهما بعد 3 سنوات كل من نائل حشوة وعماد الياس.

وافتتحت الشركة، التي تدير الشركة اعمالها تحت علامة روتانا، اول فنادقها في ابوظبي في 1993 وتعد الآن واحدة من ابرز الشركات الرائدة في ادارة الفنادق في الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

وتوفر روتانا خدماتها واعمالها في قطاع ادارة الفنادق يدعمها في ذلك فهمها العميق والفريد لثقافة المنطقة وشعوبها إلى جانب الخبرات الواسعة التي يتمتع بها فريق العمل فيها والتي تمتد إلى ما يزيد على 35 عاما من الخبرة العالمية في قطاع الخدمات والضيافة.

وشهدت روتانا نموا لافتا في اعمالها حيث تخطط لادارة اكثر من 70 فندقا بحلول 2014 بعد ان كانت تدير فندقين فقط في 1993. وتسعى الشركة إلى اضافة المزيد من الفنادق تحت ادارتها في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ضمن خططها التوسعية على مدى الـ5 سنوات القادمة. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
كمال نصرالله
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن