شبكة شركات كي بي إم جي العالمية تحقق نمواً قياسياً لإيراداتها بلغ 29 مليار دولار أمريكي

بيان صحفي
منشور 23 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 07:34
جمال فخرو الشريك التنفيذي في شركة كي بي إم جي في البحرين
جمال فخرو الشريك التنفيذي في شركة كي بي إم جي في البحرين

أعلنت شركة كي بي إم جي الدولية مؤخراً عن تحقيق شبكة شركاتها مجموع إيرادات قياسي يبلغ 29 مليار دولار أمريكي للسنة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018 (السنة المالية 18)، ما يمثّل زيادةً بنسبة 7.1% بالعملات المحلية مقارنةً بالسنة المالية 2017. وقد حققت شبكة شركات كي بي إم جي في المناطق الجغرافية الثلاث، نمواً في إيراداتها:

- نمت شبكة الشركات في الأمريكيتين بنسبة 6.2% في السنة المالية 18، بعد أن كانت هذه النسبة 4.4% في السنة المالية 17

- سجّلت شبكة الشركات في منطقة آسيا والمحيط الهادئ أداءً قوياً محققةً زيادة في إيراداتها بنسبة 8.7% في السنة المالية 18 بعد أن كانت هذه النسبة 8.1% في السنة المالية 17

- حققت شبكة الشركات في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا (بما يشمل الهند) نمواً في الإيرادات بلغ 7.3% في السنة المالية 18 بعد أن كانت هذه النسبة 4.0% في السنة المالية 17

أمّا في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا، فقد بلغ إجمالي نمو إيرادات شبكة الشركات 17.2% (بالعملات المحلية) للسنة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018. بالنسبة إلى الإيرادات في الأقسام الرئيسية، ألا وهي التدقيق والضرائب والاستشارات، فقد ازدادت بمعدلات عشرية.

يُعزى هذا التقدّم اللافت لشبكة الشركات حول العالم، إلى الاستثمارات التي تمّت في الجودة، والتكنولوجيا، والخدمات المبتكرة، والشراكات المبرمة، وإلى العدد القياسي للموظفين الجدد كذلك. يشهد قسم الاستشارات نمواً بنسبة 9.9%، وهي وتيرة النمو الأسرع ما بين الأقسام الرئيسية الثلاث في شركة كي بي إم جي، مع الإشارة إلى نمو محقق كذلك في قسمي خدمات التدقيق والضرائب.

بصورة عامّة، ضمّت شبكة الشركات أكثر من 55,000 موظفاً جديداً إلى فرقها بمن فيهم 39,000 خريجاً جديداً ومهنياً حديث الدخول في المجال وقد تمّ استحداث ما يناهز 10,000 فرصة عمل جديدة، ليصل عدد العاملين في شبكات الشركات حول العالم إلى رقم قياسي بلغ 207,000 فرداً. كما تستمر شبكة الشركات الأعضاء بصبّ تركيزها على ترسيخ ثقافة التنوّع والشمولية، وعلى زيادة نسبة مشاركة المرأة في المناصب القيادية إذ تبلغ هذه النسبة حالياً 24% في صفوف الشركاء والرؤساء. هذا وتسعى شبكات الشركات دوماً على تعزيز تكافؤ الفرص للجنسين على نطاق كافة العاملين.

في ظلّ هذه النتائج، يقول بيل توماس رئيس مجلس إدارة شركة كي بي إم جي الدولية: "إننا نقوم باستثمارات غير مسبوقة في شركاتنا لنساعد العملاء على الاستفادة من كافة جوانب عمليات التغيير الجذرية التي يخوضونها. كما أننا ملتزمون بالتحسين المتواصل لجودة كلّ خدمة نقدّمها، إذ إننا على دراية تامّة بأهمية الدور الذي نضطلع به بالنسبة إلى عملائنا وأسواق رأس المال.

أودّ الإشارة كذلك إلى استمرار شركة كي بي إم جي بالاستثمار في إطار برنامج عالمي ممتد على سنوات عدّة ويتمحور حول استثمار ما يفوق 4 مليار دولار أمريكي في خدمات وتقنيات وعمليات استحواذ جديدة للسنوات المقبلة. يرتكز برنامج الاستثمار على التكنولوجيات التحوّلية مثل الذكاء الاصطناعي والأتمتة الذكية، وأمن الفضاء الإلكتروني، بالإضافة إلى منصات التدقيق والضرائب الذكية. وتماماً كما نعمل مع عملائنا حول العالم على تحويل أعمالهم وشركاتهم، فإننا أيضاً نستفيد من قوة التحوّل الرقمي لدفع عجلة النمو وتعزيز مستويات الكفاءة والجودة والابتكار في شبكة شركاتنا."

في هذا الصدد، يقول رياز ميهولار رئيس مجلس إدارة شركة كي بي إم جي في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا: "حققنا للسنة الخامسة على التوالي نمواً عشرياً في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا، ويعود ذلك إلى استثمارنا في التكنولوجيا والمواهب. وقد شملت استثماراتنا الأخيرة في مجال التكنولوجيا مركز للأفكار والمعلومات الرئيسية، وقرية رقمية، ومركزاً تعليمياً، وعملية استحواذ ترمي إلى تعزيز قدراتنا في مجال التكنولوجيا الجوّالة. كما حرصنا كذلك على تعزيز شبكة الشراكات في المنطقة مع عدد من شركات التكنولوجيا الهامة. أمّا في مجال المواهب، فقد عيّنا أكثر من 2,500 مهنياً ونحرص دوماً على الاستفادة من القنوات الاستراتيجية التي تتيح لنا تلبية الاحتياجات المتنامية لعملائنا."

من ناحيته، يعلّق جمال فخرو الشريك التنفيذي في شركة كي بي إم جي في البحرين، قائلاً: "إننا نعمل في مملكة البحرين منذ 50 عاماً، ولطالما حققنا النمو وعززنا سمعتنا الطيبة على الرغم من ظروف السوق الصعبة. وبرأيي أن التزامنا بمساعدة الشركات على مواكبة أحدث تطورات السوق، بالإضافة إلى مجموعة المهارات التي يمتلكها فريقنا في اختصاصات متنوعة، هي الأسس الرئيسية لنجاحنا. وفي ظلّ تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة وقانون حماية البيانات االشخصية لمرتقبين في مملكة البحرين في العام 2019، فإننا نتطلّع قدماً لمواصلة التعاون عن كثب مع عملائنا لمساعدتهم على المحافظة على نمو أعمالهم.

النمو في الأقسام الرئيسية - التدقيق والضرائب والاستشارات

شهدت أقسام التدقيق حول العالم نمواً بنسبة 4.8% للسنة ليبلغ 11.15 مليار دولار أمريكي، بعد أن كانت هذه النسبة 3.1% أي ما يوازي 10.39 مليار دولار أمريكي في السنة السابقة. شكّلت نسبة النمو البالغة 5.7% في قسم التدقيق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، النسبة الأعلى المحققة خلال العقد.

هذا وتستمر شبكة شركات كي بي إم جي بكسب عدد من التعيينات للاضطلاع بدور مدقق الحسابات وتحديداً في أوروبا، حيث يواصل أثر الإصلاحات في مجال التدقيق في الاتحاد الأوروبي للسنة الثانية على التوالي بتعزيز حركة ارتباطات التدقيق.

نمت إيرادات قسم الضرائب بنسبة 6.3% في السنة المالية 18 لتبلغ 6.34 مليار دولار أمريكي بعد أن كانت هذه النسبة 5.9% في السنة المالية 17. ويعود ذل إلى الطلب القوي على خدمات الامتثال الضريبي وإلى خدمات الاستشارات الضريبية كذلك على المستويين المحلي والدولي. كما سجّلت خدمات التسعير التحويلي وخدمات ضريبة القيمة المضافة وخدمات الضرائب الخاصة بالمبيعات أداءً قوياً.

أمّا قسم الاستشارات فقد شهد النمو الأسرع وتيرة مسجلاً نسبة 9.9% في السنة المالية 18 لتبلغ الإيرادات 11.47 مليار دولار أمريكي وهو ارتفاع قوي مقارنةً بالسنة المالية 17 حيث بلغت مسبة النمو 6.0%. وتجدر الإشارة إلى أن هذه السنة الرابعة من النمو العشري لقسم الاستشارات في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. حققت شبكة الشركات نمواً كبيراً في مجال الاستشارات مقدّمةً الدعم للعملاء في أهم أولوياتهم بما يشمل حلول تحوّل الأعمال وأمن الفضاء الإلكتروني، كما سجّلت الاستشارات الخاصة بالصفقات نمواً عشرياً ويعود ذلك إلى النمو الاستثنائي في خدمات الصفقات. أمّا الطلب على خدمات الاستشارات المحاسبية فقد استمر بالارتفاع.

خلفية عامة

كي بي أم جي

كي بي أم جي عبارة عن شبكة عالمية من شركات الخدمات المهنية التي تقدم خدمات التدقيق والضريبة والخدمات الإستشارية. تعمل كي بي أم جي في 150 دولة ولديها 138,000 موظف يعملون فى الشركات الأعضاء في كافة أنحاء العالم. الشركات الأعضاء في كي بي أم جي هى شركات تابعة لشركة كي بي أم جي العالمية، شركة سويسرية. وكل شركة عبارة عن كيان قانوني مستقل ويعبر عن نفسه على هذا الأساس. 

كي بي أم جي اوروبا إل إل بي - شركة ذات مسئولية محدودة في المملكة المتحدة – هي كيان قانوني يقوم بالرقابة والسيطرة بفعالية على الشركات الأعضاء في شبكة كي بي أم جي التي إختارت الاندماج معها شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

لا تقوم كي بي أم جي اوروبا إل إل بي أو كي بي أم جي العالمية بتقديم خدمات إلى العملاء. تعمل شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي حالياً في 17 دولة في اوروبا ولديها ما يـزيـد عن 30,000 شريك وموظف. تمـثل مجموعة كي بي أم جي اوروبا إل إل، كلاً من كي بي أم جي اوروبا إل إل بي وشركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
أفراح فرج
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن