شركة أبوظبي الوطنية للتكافل تعلن عن نتائجها المالية لعام 2017

بيان صحفي
منشور 10 نيسان / أبريل 2018 - 07:57
جانب من الحدث
جانب من الحدث

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للتكافل، الشركة الرائدة في مجال التأمين التكافلي في منطقة الشرق الأوسط، وواحدة من أفضل الشركات أداءً في قطاع التأمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن نتائجها المالية الختامية لسنة 2017.

وبلغ صافي الأرباح الكليّة للشركة في العام الماضي 64.6 مليون درهم (لمشتركي التكافل والمساهمين قبل مخصص القرض الحسن)، كما بلغ صافي ربح المساهمين عن كامل العام  59.0مليون درهم بالمقارنة مع 48.4 مليون درهم لنفس الفترة من العام 2016، أي بزيادة قدرها 22%. كما بلغت إجمالي اشتراكات التكافل 373.8 مليون درهم مقارنة ب 320.8 مليون درهم لعام 2016 بزيادة قدرها 16.5%.

وتم الإعلان عن هذه النتائج بعد الموافقة عليها خلال الاجتماع السنوي للجمعية العمومية والذي عقد يوم الإثنين (9 أبريل 2018). حيث أعلنت الشركة عن توزيع أرباح نقدية قدرها20  مليون درهم بنسبة 20% من رأس المال المدفوع بواقع 20 فلس لكل سهم من عام 2017، وبهذا تكون توزيعات الأرباح النقدية لعام 2017 أعلى من السنوات المالية من عام 2013 إلى عام 2016 (16% من رأس المال المدفوع) تماشياً مع تميز أداء الشركة المستمر خلال السنوات.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الزيادة المطردة في الأرباح الصافية الكلية لشركة أبوظبي الوطنية للتكافل، والتي تميّزت بها للسنة الثامنة على التوالي، تعود لتفوّقها في جميع المؤشّرات المالية وغير المالية، إضافة إلى تركيزها المتواصل على تقديم خدمة عملاء مُتميّزة، وتوفير منتجات فريدة من نوعها.

وقال خميس بوهارون الشامسي، رئيس مجلس إدارة "شركة أبوظبي الوطنية للتكافل": "لقد كان عام 2017 عامًا رائعًا بالنسبة لنا فقد نجحنا في تحقيق نتائج مالية قوية، حيث بلغ صافي ربح المساهمين 59.0 مليون درهم بالمقارنة مع 48.4 مليون درهم لنفس الفترة من العام 2016، أي بزيادة قدرها 22%، مما يعكس بوضوح نجاح استراتيجيتنا والرؤية طويلة الأمد والأساس القوي الذي بنينا عليه نموذجنا التكافلي".

من جانبه، قال أسامة عبد الرؤوف عابدين، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للتكافل: "أتممنا بنجاح سنة أخرى من النتائج المالية القوية والأداء التشغيلي الممتاز. وسنواصل الإسهام بشكل إيجابي في صناعة التأمين الإماراتية، من خلال اتّباعنا لاستراتيجية حكيمة ساهمت، وسط التحديات الاقتصادية، في زيادة قدرها 22% في عام 2017 بالمقارنة مع عام 2016. وسنواصل أيضاً نمونا القوي وتحقيق الأرباح في السنوات المقبلة معتمدين في ذلك على الدعم الكبير وغير المحدود المقدم من جانب عملائنا ومساهمينا."

وفي عام 2017، تمكنت شركة أبوظبي الوطنية للتكافل من المحافظة على تصنيف القدرة المالية عند الدرجة "A-" (ممتاز) وتصنيفها الائتماني عند الدرجة "a-"، وهو أعلى تصنيف يتم منحه لشركة تكافل من قبل وكالة التصنيف الدولية "أيه. أم. بيست" (A.M. Best)، مما يعزز من مكانة الشركة كواحدة من شركات التكافل الرائدة في المنطقة.

كما حصلت الشركة على جائزة "أفضل شركة تكافل للعام 2017" وذلك خلال الدورة الرابعة من "جوائز قطاع التأمين في الشرق الأوسط" (MIIA).

كما أضاف السيد رئيس مجلس الإدارة قائلاً: "على ضوء هذه النتائج المتميّزة، يتقدّم أعضاء مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للتكافل ش.م.ع والإدارة التنفيذية وموظفو الشركة بخالص الشكر والامتنان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلّحة الإماراتية رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وإلى هيئة الأوراق المالية والسلع، وهيئة التأمين وجمعية الإمارات للتأمين، وإلى كافة مساهمينا وعملائنا، على ثقتهم ودعمهم المستمر لشركة أبوظبي الوطنية للتكافل". 

خلفية عامة

شركة أبوظبي الوطنية للتكافل

تأسست شركة أبوظبي الوطنية للتكافل ش.م.ع (تكافل) في نوفمبر عام 2003، بهدف توفير حلول التأمين التكافلي في الأسواق الإقليمية. تتّخذ الشركة من العاصمة أبوظبي مقرّاً لها، وتتّمتع بحضور قوي في كافة أرجاء الإمارات، حيث تغطي عملياتها أبوظبي والعين ودبي.

تمّ ترخيص الشركة من قبل وزارة الإقتصاد والتجارة بإعتبارها أول شركة للتكافل في إمارة أبوظبي، وواحدة من شركات التأمين الإسلامي العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعتبر شركة أبوظبي الوطنية للتكافل شركة مساهمة عامّة برأسمال مدفوع وقدره 100,000,000.00 درهم إماراتي، وهي مُدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية منذ إبريل عام 2005 تحت رمز “TKFL”.

"قاطع الرؤوس" في قبضة الاستخبارات العراقية

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:39
مقاتلين من داعش/ أرشيفية
مقاتلين من داعش/ أرشيفية

أعلنت الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، عن اعتقال قاطع الرؤوس في "داعش" على الحدود العراقية السورية، الذي ظهر في أكثر من فيديو وهو ينفذ عمليات إعدام.

وقالت المديرية في بيان على صفحتها في موقع "فيسبوك" إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 ، وإثر معلومات استخبارية دقيقة، ألقت القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية السورية والمعروف بـ (قاطع الرؤوس)".

وأضافت أن "هذا الشخص معروف بقاطع الرؤوس"، وأنه "ظهر بعدة إصدارات للدواعش أمام أشخاص قام بقطع رؤوسهم في العراق وسوريا".

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن