غرفة دبي تشارك في قمة دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

بيان صحفي
منشور 29 آذار / مارس 2018 - 08:54
ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي
ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي

أشاد سعادة ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي أمس على النجاح الباهر الذي شهدته الدورة الرابعة من قمة "دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا"، لافتاً أن إمارة دبي أثبتت من جديد أنها الوجهة المثالية لاستضافة هذه القمة، نظراً لموقعها الاستراتيجي الهام وسهولة الوصول إلى أكثر من ملياري مستهلك في أفريقيا وآسيا ودول الخليج، مشيراً أن دبي تعتبر عاصمة التسوق في منطقة الشرق الأوسط.

 

وجاءت كلمة سعادته خلال مأدبة عشاء على هامش ختام فعاليات الدورة الرابعة من قمة "دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" وأكد سعادته أن قطاع التجزئة في دولة الإمارات يشهد تحولاً سريعاً مع وجود استثمارات كبرى في قطاع التجزئة على هامش الاستعداد لمعرض اكسبو 2020، بالإضافة إلى تضاعف قيمة سوق التجارة الإلكترونية في الدولة خلال السنوات القليلة الماضية مع توقعات بمعدل نمو يزيد عن 20% بين عامي 2018 و2021.

 

وأضاف الغرير أن إطلاق "مجموعة عمل قطاع التجزئة" مؤخراً تعتبر تطوراً إيجابياً للقطاع، لافتاً أن مجموعة العمل هذه والتي تعمل تحت مظلة غرفة دبي، تهدف إلى تعزيز التعاون وتنافسية قطاع التجزئة في الإمارة، مؤكداً كذلك أن هناك المزيد من شركات التجزئة في الإمارة تركز حالياً على الاستثمار في حضورها الرقمي وتوسيع نطاقها في المنطقة.

 

وجدير بالذكر أن الدورة الرابعة من قمة "دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" أقيمت يومي 27 و28 مارس الحالي في منتجع فور سيزونز دبي في جميرا بيتش، وذلك بالتعاون مع غرفة دبي وبمشاركة نخبة من الخبراء والقادة في قطاع التجزئة في المنطقة.

خلفية عامة

غرفة تجارة وصناعة دبي

تأسست غرفة تجارة وصناعة دبي في عام 1965 وهي مؤسسة ذات نفع عام لا تهدف إلى الربح وتقوم رسالتها على تمثيل ودعم وحماية مصالح مجتمع الأعمال في دبي من خلال خلق بيئة محفزة للأعمال ودعم نمو الأعمالوترويج دبي كمركز تجاري عالمي.

المسؤول الإعلامي

الإسم
رانيا قرتيني
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن