للعام الثامن على التوالي: فوز طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة بجائزة الوفد المتميز في نموذج الأمم المتحدة في نيويورك‎

بيان صحفي
منشور 25 أيّار / مايو 2017 - 09:30
أرسلت الجامعة فريقين لتمثيل وفدين في مؤتمر نيويورك.
أرسلت الجامعة فريقين لتمثيل وفدين في مؤتمر نيويورك.

للعام الثامن على التوالي حصل طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة المشاركين في مؤتمر نموذج الأمم المتحدة الوطني في نيويورك (NMUN) على جائزة الوفد المتميز، وهي أعلى جائزة في المؤتمر الذي يقام في مدينة نيويورك. بالإضافة إلى ذلك، كما فاز طلاب الجامعة المشاركين في مؤتمر نموذج جامعة الدول العربية للجامعات الوطنية الأمريكية ال 34 في جامعة جورج تاون بأربعة جوائز للوفود المتميزة في عدة مجالس مختلفة.

يقول وليد قزيحة، أستاذ العلوم السياسية ومستشار هيئة التدريس للنموذجين في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، "يعد الإنجاز الذي حققه الطلاب إنجازا رائعا. بالمقارنة بالأعوام السابقة، تجاوزت النتائج التي تحققت هذا العام كل التوقعات ورفع الطلاب اسم الجامعة أعلى من أي وقت مضى."

جدير بالذكر أن رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة فرانسيس ريتشياردوني أقام حفل استقبال مؤخرا لتكريم المشاركين فى المؤتمر على النجاحات التي حققوها.

أرسلت الجامعة فريقين لتمثيل وفدين في مؤتمر نيويورك. حصل الفريقان على المركز الأول، وتم تقديم جوائز فردية لأعضاء فريق الجامعة الأمريكية بالقاهرة. مٌنحت جائزة أفضل وفد في مجلس الأمن إلى زياد رشدي، طالب بقسم المحاسبة بالجامعة. وقد تم منح كل من الطلاب مروان السيد، الذي يدرس العلوم الاكتوارية، وريم الحديدي، التي تدرس العلوم السياسية،جائزة أفضل مقالة تشرح موقف الدول التي مثلها كل منهما في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في المؤتمر.

يقول عمر زكي، الأمين العام لنموذج الأمم المتحدة بالجامعة والذي يدرس العلوم السياسية بالجامعة، "من الصعب جدا الفوز بالمركز الأول، خاصة في ظل منافسة فريقين مختلفين مع عدد كبير من الجامعات التي تستعد للمؤتمر كجزء من المناهج الدراسية الأكاديمية. إن طلابنا بالجامعة يقومون بالتحضير للمؤتمر في غير أوقات الدراسة وقد فازوا حتى الآن لعدة سنوات."

يعد هذا المؤتمر من المؤتمرات التي تحظى باحترام واهتمام كبيرين بسبب مستوى التدريب الأكاديمي الذي يحصل عليه العديد من طلاب الجامعات. على الرغم من أن نموذج الأمم المتحدة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة يعتبر نشاطا من خارج المناهج الدراسية إلا أنه يعد واحدا من أقدم ثلاثة كيانات في حرم الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

وقد مثل فريقا الجامعة هذا العام في مؤتمر نيويورك وفدي موناكو وكينيا. قام الطلاب المشاركون في المؤتمر الذي بلغ عددهم 41 طالب وطالبة بعمل أبحاث في السياسة الخارجية ومناقشة مختلف الموضوعات في مختلف المجالس المشابهة لمؤتمر نيويورك أثناء الفترة التحضيرية للمؤتمر.

حظى الطلاب المشاركين في هذه المسابقة على فرصة السفر للتنافس على المستوى الدولي للمرة الأولى، وكما حصل الكثير من الطلاب على فرصة زيارة مدينة نيويورك للمرة الأولى. يقول زكي، "إن وضعنا في بيئة تنافسية جديدة وتحقيقنا هذا الإنجاز كان شيئا رائعا. كما تظهر هذه المسابقة قدرة طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة على النمو في بيئة تنافسية وقدرتهم الجيدة على العمل أيضا بشكل فردي."

تألف مجلس نموذج الأمم المتحدة بالجامعة من الطلاب عمر زكي وعمر رزق، وليد قزيحة ومستشار الدراسات العليا نور شفيق وهي المسئولة عن اختيار الطلاب المشاركين في مؤتمر نموذج الأمم المتحدة الوطني في نيويورك وتوفير التدريب اللازم لهم.

يقول زكي، "نسعى في نموذج الأمم المتحدة بالجامعة إلى مناقشة القضايا التي لا تزال مستمرة في مصر وحول العالم، ونوفر للمشاركين بيئة آمنة للتعبير عن أنفسهم. كما يتعلم الطلاب طرق البحث، والنقاش، ووسائل الضغط، واحترام آراء الآخرين، والتفاوض والتحدث علنا."

وفي نموذج جامعة الدول العربية للجامعات الأمريكية الوطنية ال34 في جامعة جورجتاون، حصل فريق نموذج جامعة الدول العربية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة على 4 جوائز وهي جوائز: الوفد المتميز في مجلس الشؤون الاقتصادية، وفي مجلس الشؤون الاجتماعية، ومجلس رؤساء الدول ومجلس الدفاع المشترك.

في كل مجلس من المجالس، تم تكريم اثنين من طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة وتم تكريم الفريق بأكمله ومنحه جائزة مجموعة الوفد المتميز. وقد تنافس فريق الجامعة المكون من 14 طالبا، ضد 400 طالب من 22 جامعة أمريكية. وقد تم تحديد الجوائز من خلال تصويت للمجالس الفردية ومن خلال لجنة من القضاة لتحديد جائزة مجموعة الوفد المتميز.

خضع الطلاب للتدريب بشكل مكثف لضمان معرفتهم بالمعلومات والمهارات اللازمة للمؤتمر. يقول علي عامر، رئيس فريق نموذج جامعة الدول العربية بالجامعة، والذي يدرس العلوم السياسية والاتصالات التسويقية المتكاملة بالجامعة، "لقد وضعنا معا دورات تدريبية من شأنها أن تعدنا لهذا الحدث، بما في ذلك مؤتمر تجريبي وقد أظهر جميع طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة كفاءة كبيرة في التعامل مع المحتوى الأكاديمي للمؤتمر."

كما يقول عامر، "لقد كانت التجربة إيجابية بالنسبة لنا كطلاب من الجامعة الأمريكية بالقاهرة لمعرفة المزيد عن الدول التي يتم مناقشة موضوعاتها في المؤتمر من المشاركين من هذه البلاد. لم تقتصر التعاملات مع المشاركين داخل قاعة المؤتمرات، بل قمنا ببناء صداقات، لأننا كنا جميعا مشاركين في نشاط نشعر بالشغف تجاهه."

خلفية عامة

الجامعة الأميركية بالقاهرة

أنشئت الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1919 وتعتبر واحدة من أكبر الجامعات التي توفر تعليماً ليبرالياً باللغة الإنجليزية في العالم العربي.  وبمشاركتها فى الحياة الاجتماعية والسياسية والثقافية في الوطن العربي فإن الجامعة الأمريكية تعتبر جسراً حيوياً لربط الشرق بالغرب وتربط مصر والمنطقة بالعالم بأسره من خلال الأبحاث العلمية وعقد شراكات مع المؤسسات الأكاديمية  والبحثية وبرامج التعليم بالخارج.الجامعة الأمريكية بالقاهرة جامعة مستقلة، غير هادفة للربح، غير طائفية ومتعددة الثقافات التخصصات وتمنح فرصاً متساوية لجميع الدارسين ومعترف بها في مصر  الولايات المتحدة الأمريكية وجميع برامجها الدراسية معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات في مصر ومن جهات الاعتماد الأمريكية.

معلومات للتواصل

الجامعة الأميركية بالقاهرة،
الحرم الجامعي بالقاهرة الجديدة،
مقر الجامعة،
ص.ب. 74،
القاهرة الجديدة، 11835،
جمهورية مصر العربية.
فاكس
+202 (0) 2 795 7565
البريدالإلكتروني

المسؤول الإعلامي

الإسم
دينا راشد
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن