مؤسسة قطر تستضيف فعالية اليوم العالمي للتوعية بالتوحد

بيان صحفي
منشور 18 نيسان / أبريل 2018 - 05:21
تجدر الإشارة إلى اليوم العالمي للتوعية بالتوحد هو ثمرة لاقتراح قدمته صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، إلى الأمم المتحدة في عام 2007.
تجدر الإشارة إلى اليوم العالمي للتوعية بالتوحد هو ثمرة لاقتراح قدمته صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، إلى الأمم المتحدة في عام 2007.

في إطار الاحتفال باليوم العالمي للتوعية بالتوحد، تنظم مؤسسة قطر فعالية خاصة للأطفال المتعايشين مع اضطراب طيف التوحد، وعائلاتهم، وجميع أفراد المجتمع، وذلك في الشقب، بالمدينة التعليمية، يوم السبت الموافق 21 أبريل.

وسوف تستضيف أكاديمية ريناد، التابعة للتعليم ما قبل الجامعي بمؤسسة قطر، هذه الفعالية، التي تُصادف الذكرى السنوية العاشرة لليوم العالمي للتوعية بالتوحد، وتشمل باقة من الأنشطة الموجهة للعائلات، والتي تتنوع ما بين أنشطة توعوية وترفيهية ورياضية.

وفي هذا الصدد، قالت السيدة شيري ميلر، مدير أكاديمية ريناد: "نسعى من خلال الأنشطة التي ننظمها بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بالتوحد إلى التعريف بهذا الاضطراب، وتقبّله في أوساط المجتمع المحلي. كما أننا نود التأكيد، عبر هذه الفعالية، على أنه رغم كون التوحد حالة دائمة، إلا أن العلاج يُمكن أن يُحسّن النتائج. وتظهر هذه الفعالية التوعوية التزامنا بخدمة المجتمع بأسره". 

تقام أنشطة الفعالية في الميدان الداخلي للشقب، خلال الفترة ما بين الساعة العاشرة صباحاً والثالثة عصراً، على أن تشمل ركوب الخيل، وسرد القصص، وسباق الحواجز، وكرة القدم، وورشة عمل للرسم على السيراميك. كما تشهد الفعالية تواجد أجنحة لمراكز مؤسسة قطر المختلفة وهيئات أخرى؛ للإجابة عن أسئلة الزوار.

من جهتها، تعرض أكاديمية ريناد أعمالاً فنية من المسابقة الفنية السنوية الأولي للتوعية بالتوحد تشتمل على أعمال أبدعها طلاب مدارس مؤسسة قطر، مع محطة خاصة لطلاب أكاديمية ريناد. كما سيتم تكريم الفائزين بالمسابقة الفنية السنوية الأولي للتوعية بالتوحد ومسابقة الأفلام السنوية الأولي للتوعية بالتوحد.

وتأتي احتفالات التعليم ما قبل الجامعي باليوم العالمي للتوعية بالتوحد خلال شهر أبريل الحافل بالفعاليات ذات الصلة. وتضم الأنشطة الأخرى عرض أفلام خاصة للأطفال المتعايشين مع اضطراب طيف التوحد في مركز طلاب المدينة التعليمية يومي 12 و19 أبريل، فضلاً عن ندوات تثقيفية في أكاديمية ريناد، والمقر الرئيسي لمؤسسة قطر، ومركز طلاب المدينة التعليمية، ومكتبة قطر الوطنية، والمقر الرئيسي للخطوط الجوية القطرية.

وتجدر الإشارة إلى اليوم العالمي للتوعية بالتوحد هو ثمرة لاقتراح قدمته صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، إلى الأمم المتحدة في عام 2007، ووافقت عليه الجمعية العامة دون تصويت. واحتفل بهذا اليوم للمرة الأولى بتاريخ 2 أبريل 2008.

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن