مجموعة عمل الإمارات للبيئة تستضيف حملة فريدة لإعادة تدوير الورق في ساعة الأرض 2018

بيان صحفي
منشور 28 آذار / مارس 2018 - 06:17
شاركت مجموعة عمل الإمارات للبيئة بنشاط في فعاليات ساعة الأرض، منذ نشاتها.
شاركت مجموعة عمل الإمارات للبيئة بنشاط في فعاليات ساعة الأرض، منذ نشاتها.

نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي، وهي عضو مشارك في مجموعة عمل الإمارات للبيئة، احتفالات ساعة الأرض 2018، في 24 مارس في مراسي بروميناد - منطقة مراسي الخليج التجاري، دبي. أقيم هذا الحدث للعام العاشر على التوالي تماشيا مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي فى دبي. وقد تزامنت الاحتفالات بالحدث العالمي، هذا العام، في دولة الإمارات العربية المتحدة مع رؤية الأب المؤسس للاستدامة من أجل الأجيال القادمة- الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله.

في سعيها لدعم وتشكيل شراكات مستدامة مع الكيانات ذات التفكير المماثل، شاركت مجموعة عمل الإمارات للبيئة بنشاط في فعاليات ساعة الأرض، منذ نشاتها، إلى جانب هيئة كهرباء ومياه دبي. في هذا العام، شكلت المجموعة وفداً مكوناً من 350 من طلابها وأعضائها من الشركات والأكاديميين واقاموا منصة للمشاركة في هذا الحدث العظيم. وكجزء من مهمتها في رفع مستوى الوعي حول أهمية إعادة التدوير، نظمت مجموعة عمل الامارات للبيئة  حملة فريدة من نوعها، سميت "مسيرة الورق"، حيث قام أعضاء المجموعة بإحضار النفايات الورقية إلى حدث ساعة الأرض وسلموها إلى المجموعة لإعادة تدويرها. من خلال هذه الحملة الفريدة، تم جمع 2,310 كيلو غرام من الورق، مما ساعد على التخفيف من 9 أطنان مترية من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، و17 ميغا واط من الطاقة، و7 أمتار مكعبة من مدافن النفايات، وانقاذ 39 شجرة من القطع، الامر الذى ساهم بشكل كبير في إنجازات ساعة الأرض في دبي.

وعلقت السيدة حبيبة المرعشي، رئيسة مجموعة عمل الامارات للبيئة، على هذا النجاح مؤكدة أن "حملة مسيرة الورق الناجحة قد ربطت أهمية تغير المناخ مع إعادة التدوير وبدأت فعاليات برنامج عملي ممتع لأعضاء المجموعة. نحن فخورون بالانضمام إلى الجهود الدولية التي تهدف إلى تقليل انبعاثات الكربون و توفير حلول مستدامة لتغير المناخ".

أعدت منصة مجموعة عمل الامارات للبيئة مزيدًا من الأنشطة التفاعلية الرائعة لزائريها الصغار، تضمنت فصول مجانية لفن الأوريجامي. حيث تم تعليم الأطفال كيفية طي الورق لتشكيل طائر الكركي، المعروفة أيضًا باسم "طائر السعادة"، مما سلط الضوء على حدث ساعة الأرض، بالرمز إلى الأمل في مستقبل يتسم بالحفاظ على البيئة والاستدامة.

وتشهد ساعة الأرض مشاركة نشطة من أكثر من 170 دولة سنوياً، والتي تساهم من خلال إطفاء الأنوار والأجهزة غير الضرورية لمدة ساعة واحدة، بين الساعة 8:30 مساءً و الساعة 9:30 مساءً، في التعبير عن الحاجة إلى ترشيد استهلاك الكهرباء والحفاظ على الموارد الطبيعية، وحماية البيئة. في هذا اليوم، شهدت دبي نتيجة فعاليات ساعة الارض انخفاضا في الطاقة بلغ 323 ميغا واط في استهلاك الكهرباء، مما ادى الى تخفيف 140 طن مترى من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون. يهنّئ فريق مجموعة عمل الامارات للبيئة هيئة كهرباء ومياه دبي لاستضافتها الدورة العاشرة لساعة الأرض بنجاح.

خلفية عامة

مجموعة الإمارات للبيئة

مجموعة الإمارات للبيئة هي مجموعة مهنية مكرسة لحماية البيئة من خلال وسائل التعليم، وبرامج العمل، وإشراك المجتمع المحلي. أنشئت المجموعة في عام 1991، وتدعمها الوكالات المحلية والحكومية المعنية، وهذه هي المنظمة الوحيدة من نوعها في دولة الإمارات التي تتمتع بمركز معتمد لدى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر، ومجلس إدارة برنامج الأمم المتحدة للبيئة (يونيب).

المسؤول الإعلامي

الإسم
مجموعة الإمارات للبيئة
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن