مدراس مؤسسة قطر تستضيف ورش عمل من تنظيم مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز العريقة

بيان صحفي
منشور 02 كانون الثّاني / يناير 2019 - 10:55
خلال الحدث
خلال الحدث

نظّم التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، بالتعاون مع مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز، مؤخرًا سلسلة من ورش العمل التفاعلية لمعلمي الطلاب الموهوبين وأولياء أمورهم في عدد من مدارس مؤسسة قطر.

شهد برنامج التدريب الذي يُعد جزءًا من اتفاقية أوسع نطاقًا وقعت عليها المؤسسة مع مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز منذ خمس سنوات، حضورًا ملحوظًا لأعضاء التعليم ما قبل الجامعي بمؤسسة قطر، على مدار ثلاثة أيام تعلموا فيها أفضل السبل لاكتشاف الطلاب الموهوبين في مرحلة التعليم ما قبل الجامعي وكيفية تنمية قدراتهم وتدريبهم أكاديميًا. كما حرص فريق القيادة بالتعليم ما قبل الجامعي على حضور هذه الجلسات والاستفادة من إرشادات أفضل السُبل التي تلبي حاجات الطلاب الموهوبين.

وقالت السيدة عبير آل خليفة، المدير التنفيذي للشؤون الأكاديمية في التعليم ما قبل الجامعي بمؤسسة قطر: "تواصل مؤسسة قطر الوفاء بالتزامها نحو "الريادة والتعلم" عبر العمل على تطوير خدمات تعليم الطلاب الموهوبين بمدارس مؤسسة قطر وإتاحة الفرص للطلاب الموهوبين وذوي القدرات العالية للمشاركة في بيئة تعليمية ثرية من خلال ورش العمل التفاعلية التي ينظمها مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز".

شارك حوالي 75 فردًا من أولياء أمور الطلاب الموهوبين في ورشة عمل إعلامية ركزت على التعرف عن كثب على الفرص المتاحة للطلاب ذي التحصيل الدراسي المتقدم من خلال الشراكة بين مؤسسة قطر ومركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز، والمدارس المتخصصة في مؤسسة قطر مثل أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا.

وبهذه المناسبة، استعرض الدكتور جريج مونكادا، مدير أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا، وهي أحدث المدارس المنضوية تحت مظلة التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر، نبذة عامة عن الفرص المتاحة لطلاب الصف الدراسي التاسع، مسلطًا الضوء على المنهج المكثف في مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

واستطرد قائلًا "يتحوّل طلابنا في أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا إلى مبدعين قادرين على حل المشكلات بفضل اكتسابهم للمعرفة والمهارات المطلوبة للتوصل إلى حلول لبعض من التحديات الجسام التي تواجهها دولة قطر".

وقد حضر هذه الورشة أيضًا كل من السيد سيمون برودسيكي، مدير مركز الشباب الموهوبين الدولي بجامعة جونز هوبكنز، والدكتورة باتريتشيا ميتز، المدير المساعد، لتمثيل المركز في هذه الفعالية. تجدر الإشارة إلى أن السيد برودسيكي والدكتورة باتريتشيا قد عملا معًا في برامج تدريبية متنوعة في أكثر من 15 دولة، بهدف تطوير فرص التعلم للطلاب الموهوبين ذوي القدرات العالية.

وفي معرض مشاركته، استعرض السيد برودسيكي معلومات عن 130 فصل دراسي متاح على الإنترنت للطلاب الذين لديهم شغف معرفي يتخطى نطاق المناهج التعليمية في الفصول الدراسية التقليدية.

وتسهم هذه الفصول الدراسية في صقل مهارات الطلاب عبر اطلاعهم على محتوى متقدم في بيئة تعلم تمتاز بالمرونة والثراء. كما تتيح البرامج الصيفية التي يقدمها مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز للطلاب فرصة المشاركة في تجارب تعلم ثرية مع أمثالهم من النابغين في الجيل القادم.

يذكر أن عدد خريجي مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز يبلغ حوالي 150 ألف طالب من جميع أنحاء العالم، من بينهم مؤسسي منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك وشركة جوجل، وبعض الفائزين بجائزة أنتل في مجال البحوث العلمية للموهوبين، وعدد من الحاصلين على منحة رودز الدراسية، وأعضاء زمالة ماك أرثر.

وقد أكمل أكثر من 20 طالبًا من أكاديمية قطر – الدوحة، عضو التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر، العديد من الدورات التدريبية بنجاح في مركز الشباب الموهوبين بجامعة جونز هوبكنز في إطار الاتفاقية المبرمة مسبقًا مع المركز.

يرجى التواصل مع سينثيا بولتون، على البريد الإلكتروني: [email protected] للاطلاع على معلومات حول البرنامج.

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن