مركز قطر للتطوير المهني يختتم الدورة الخامسة من برنامج إعداد المستشارين المهنيين

بيان صحفي
منشور 15 آذار / مارس 2018 - 06:33
المشاركون في برنامج إعداد المستشارين المهنيين يتفاعلون خلال الدورة الخامسة من البرنامج.
المشاركون في برنامج إعداد المستشارين المهنيين يتفاعلون خلال الدورة الخامسة من البرنامج.

اختتم مركز قطر للتطوير المهني، عضو مؤسسة قطر، الدورة الخامسة من برنامج إعداد المستشارين المهنيين، التي أقيمت خلال الفترة من 4-8 مارس الجاري؛ بهدف تزويد المشاركين بالمهارات الأساسية والمعرفة اللازمة للتخطيط المهني وتقديم الاستشارات المهنية لمساعدة الآخرين على الانطلاق في مسيراتهم المهنية الطموحة.

وشهدت هذه الدورة مشاركة 15 مستشارًا أكاديميًا ومهنيًا، ومتخصصين في مجالات التوجيه والتطوير المهني من مؤسسات قطرية رائدة مثل مؤسسة قطر، وأكاديمية العوسج، وشركة الخطوط الجوية القطرية، وشركة قطر للبترول.

ويتميز برنامج إعداد المستشارين المهنيين، الذي أُطْلِق في عام 2015، بأنه البرنامج المتخصص الأول من نوعه في قطر ومنطقة الخليج في إعداد المستشارين المهنيين، وهو معتمد من مؤسسة كودر، إحدى المؤسسات الرائدة عالميًا في مجال خدمات التخطيط المهني.

وبهذه المناسبة، صرَّح السيد عبدالله أحمد المنصوري، المدير التنفيذي لمركز قطر للتطوير المهني، قائلًا: "نحن سعداء للغاية بالنجاح الذي حققته الدورة الخامسة من برنامج إعداد المستشارين المهنيين، الذي أضاف إلى مسيرة النجاحات المبهرة التي حققها البرنامج في دوراته السابقة. وتبرز أهمية هذا البرنامج للأشخاص المهتمين بتطوير المهارات الأساسية لتقديم الاستشارات المهنية."

وأضاف: "خلال البرنامج الذي استمر لمدة خمسة أيام، تعرّف المشاركون على كيفية الاستعانة بالتطبيقات التكنولوجية المفيدة للتطوير المهني، واتخاذ خيارات مستنيرة بشأن التخصصات الجامعية، لمساعدة الطلاب أو البالغين في تحديد خياراتهم المهنية والتخطيط المهني. ويؤدي البرنامج دورًا مهمًا في صياغة مستقبل البلاد، حيث يزود المشاركين بالمهارات اللازمة لإرشاد الشباب في قطر."

وضمت قائمة المحاضرين في البرنامج أنيتا أبراهام، أخصائية التطوير المهني في مجال العلوم بالمركز الوطني للتطوير التربوي التابع لكلية التربية بجامعة قطر، وسوزانا ماسكارينهاس، أخصائية التطوير المهني في المركز الوطني للتطوير التربوي.

وبهذه المناسبة، صرّحت أنيتا أبراهام، المحاضِرة الرئيسية في الدورة، قائلةً: "لقد كانت هذه الدورة من برنامج إعداد المستشارين المهنيين مختلفةً تمامًا عن ورش العمل الأخرى من حيث تلبيتها للكفاءات المطلوبة من المستشار المهني. وقد تعلم المشاركون كيفية تحقيق النتائج المرجوة منهم، وكيفية تصميم برامج للتوجيه المهني واستخدامها في أماكن عملهم، سواءً مع طلابهم أو الموارد البشرية التي يتعاملون معها."

وأضافت: "يلبي هذا البرنامج احتياجات المستشارين المهنيين نظرًا لطبيعة محتوى الدورة التي أتاحت الفرصة للمشاركين فيها ليس فقط للتعرف على الجانب النظري، ولكن أيضًا لتطبيق سيناريوهات مشابهة لما قد يواجهونه في أماكن العمل. وقد اكتسب المشاركون في الدورة مهارات التخطيط والتفكير الإبداعي، وتعرّفوا على كيفية التعامل مع العملاء والطلاب في مواقف مختلفة."

بدوره، قال أحمد الباكر، أخصائي تدريب بإدارة الموارد البشرية في مطار حمد الدولي: "لقد كان البرنامج مفيدًا للغاية في أكثر من جانب من جوانب عملي؛ فقد تعرفت على أهمية التخطيط في مكان العمل، وحصلت على أفكار مفيدة حول كيفية وضع برامج للتخطيط. كما تعرفت على ضرورة فهم متطلبات العملاء للعمل على تحقيق أهدافهم وتطلعاتهم. ونحن نحتاج إلى المزيد من هذه البرامج التدريبية المفيدة والمهمة لتأهيل الكوادر القطرية من أجل تحقيق أهداف ركيزة تنمية الموارد البشرية الواردة في رؤية قطر الوطنية 2030."

وركز البرنامج على تسعة مجالات تشمل مهارات تقديم المساعدة، ونظرية التطوير والاختيار المهني، والتقييم والتخطيط المهني، ودور المعلومات في التخطيط المهني، والإرشادات الأخلاقية، والعمل في مجموعات، والاستعانة بالتكنولوجيا، ومهارات البحث عن فرص العمل، وتخطيط البرامج وتطبيقها.

وبالإضافة إلى ذلك، سوف يتمتع المشاركون، بعد فترة البرنامج بستة أشهر، بإمكانية الوصول إلى واجهة إلكترونية للبرنامج على شبكة الإنترنت، ستزود المشاركين ببنك للمعلومات. 

خلفية عامة

مؤسسة قطر

تأسست مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع سنة 1995 بمبادرةٍ كريمةٍ من صاحب السموّ الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر بهدف تنمية العنصر البشري واستثمار إمكاناته وطاقاته.

توجّه مؤسسة قطر اهتماماتها إلى ثلاثة مجالات هي التعليم والبحث العلمي وتنمية المجتمع، كونها ميادين أساسية لبناء مجتمع يتسم بالنمو والإستدامة، وقادر على تقاسم المعارف وابتكارها من أجل رفع مستوى الحياة للجميع. تُعد المدينة التعليمية أبرز منجزات مؤسسة قطر وتقع في إحدى ضواحي مدينة الدوحة، وتضمّ معظم مراكز المؤسسة وشركائها.

المسؤول الإعلامي

الإسم
مؤسسة قطر
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن