وزارة المالية توقع مذكرة تفاهم مع مركز رأس الخيمة الدولي حول تبادل المعلومات للأغراض الضريبية

بيان صحفي
منشور 25 تمّوز / يوليو 2018 - 11:12
خلال الحدث
خلال الحدث

بهدف إرساء أسس التعاون الرسمي فيما يتعلق بتبادل المعلومات للأغراض الضريبية، وقعت وزارة المالية صباح اليوم، مذكرة تفاهم مع مركز رأس الخيمة الدولي، بشأن تبادل المعلومات للأغراض الضريبية بموجب الاتفاقيات الضريبية الدولية التي أبرمتها دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في مقر الوزارة بإمارة دبي. 

ووقع الاتفاقية عن جانب الوزارة سعادة يونس حاجي الخوري، وكيل وزارة المالية، في حين وقعها عن جانب مركز رأس الخيمة الدولي د. سمير الأنصاري، المدير التنفيذي، وذلك بحضور مجموعة من المدراء التنفيذين ومدراء الإدارات وموظفي الوزارة.

وأكد سعادة يونس حاجي الخوري على أهمية هذه الاتفاقية في وضع آلية واضحة تحدد أسس التعاون في مجال تبادل المعلومات للأغراض الضريبية، الأمر الذي يعزز بدوره من تنافسية دولة الإمارات، ويستقطب المزيد من الاستثمارات الخارجية للدولة، نظراً لأهمية الكبرى التي يحظى بها عنصري الشفافية وتبادل المعلومات للأغراض الضريبية ودورهما في تحقيق مبدأ العدالة لدافعي الضرائب.

وقال سعادته: تنسق وزارة المالية مع كافة الجهات الحكومية في الدولة، لضمان الامتثال للمعايير والاتفاقيات الدولية، فضلاً عن تشكيل فرق عمل لمتابعة وتطبيق الالتزامات الخاصة بالشفافية الأمر الذي يعزز من موقف الدولة على المستوى الدولي."

وبموجب هذه الاتفاقية، سيزود المركز المعلومات الضريبية للوزارة، بما يتماشى مع الاتفاقيات الثنائية التي وقعتها دولة الإمارات العربية المتحدة مع الدول الأخرى فيما يتعلق باتفاقيات تجنب الإزدواج الضريبي، والاتفاقية النموذجية بشأن الشفافية وتبادل المعلومات، بالإضافة إلى أية اتفاقية تلتزم بالمعايير التي يحددها المنتدى العالمي للشفافية وتبادل المعلومات.

خلفية عامة

وزارة المالية الامارات العربية المتحدة

وزارة المالية الامارات العربية المتحدة، وزارة رائدة عالميا في إدارة الموارد المالية بما يحقق التنمية المستدامة والمتوازنة. رسالتها ضمان أفضل استغلال لموارد الحكومة الاتحادية وتنميتها من خلال الإدارة المالية الفاعلة والسياسات المالية الرشيدة والعلاقات الدولية.

معلومات للتواصل

وزارة المالية الامارات العربية المتحدة
المبنى الصناعي،
شارع الجوازات القديم،
ص.ب. 433
ابو ظبي،
الامارات العربية المتحدة.
هاتف
فاكس
7414 698 02
البريدالإلكتروني

توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:07
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني (الشرطة) الجزائرية، مساء الجمعة، توقيف 41 شخصا في مظاهرات شهدتها عدة مدن ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل/ نيسان القادم.

وأكدت إدارة الشرطة في بيان اطلعت عليه وكالة الاناضول أن عمليات التوقيف كانت بسبب “الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العامة وتحطيم الممتلكات” دون تقديم تفاصيل أكثر حول أماكن توقيف هؤلاء المتظاهرين.

والجمعة، استجاب آلاف المواطنين بعدة محافظات جزائرية، إلى دعوات للتظاهر تم تداولها عبر شبكات التواصل، ضد ترشح بوتفليقة (81 عاما) لولاية خامسة في انتخابات الرئاسة المقررة في 18 أبريل/ نيسان القادم.

واتسمت هذه المظاهرات بالسلمية في أغلب مناطق البلاد باستثناء حدوث مواجهات بين قوات مكافحة الشغب ومتظاهرين بوسط العاصمة خلال محاولتهم السير نحو القصر الرئاسي .

ووفق شهود عيان لجأت قوات الأمن إلى الغاز المسيل للدموع وتوقيف عدة أشخاص بعد تحذيرات للمتظاهرين وتعرضها للرشق بمقذوفات وحجارة قبل أن يتراجع المحتجون ويغادروا المكان.

وصبيحة اليوم نشر ناشطون معلومات عبر شبكات التواصل الاجتماعي حول توقيف عدد من زملائهم قبل بداية المظاهرات بالعاصمة.

وعلقت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان (مستقلة) على بيان الشرطة بالمطالبة ب”الإفراج الفوري عن الموقوفين وان يتم احترام حق التظاهر سلميا” كما نشرت على صفحتها بموقع “فيسبوك”.

الأناضول


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
افيتا كرم
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن